التخطي إلى المحتوى

انطلقت المرحلة الأولى من مطاردة فيروس سي من أكباد عدد كبير من المواطنين المصريين، وجاء الحملة بناءً على توجيهات الرئيس عبد الفتاح السيسي للقضاء على مرض فيروس سي، والقيام بالكشف على الأمراض الغير سارية، وتأتي هذه المبادة من المبادرات الهامة التي انطلقت بمشاركة عدد من الجهات المسئولة والمختصة منها منظمة الصحة العالمية وبمشاركة الصحة المصرية وعدد من الجهات الأخرى.

المرحلة الأولى لمطاردة فيروس سي

خلال الساعات الأولى من صباح الأمس بدأت الفرق الميدانية في الانتشار بالمنشآت التي تخصها مبادرة الرئيس عبد الفتاح السيسي بالقضاء على فيروس سي، وتمثلت المبادرة الرئاسية في وحدات الرعاية الأساسية، وأيضاً جميع المستشفيات التابعة لوزارة الصحة والسكان، ومراكز الثقافة، وسيارات العيادات المتنقلة والعديد من المناطق الأخرى التي تقوم بفحص المواطنين من الأمراض التي تستهدفها الحملة.

تشمل الحملة فيروسي سي، وقياس الضغط، وقياس السكر، وأيضاً قياس السمنة، وعقب الانتهاء يتم تقديم العلاج بالمجان لهذه الحالات في حالة كانت تعاني من أي الأمراض السابق ذكرها.

انطلقت المرحلة الأولى للقضاء على فيروس سي في عدد كبير من المحافظات وسط دعوة وزارة الصحة المواطنين بالمشاركة في الحملة للاستفادة من الفحص الطبي، ويمكن للمواطن الاتصال على الخط الساخن 15335 لمعرفة أقرب مكان له ويتم توجيه إليه لإجراء التحليل الطبي الخاصة بفيروس سي.

نقلت وسائل الإعلام المختلفة توافد المواطنين على المراكز الصحية لإجراء الفحص الطبي للأمراض السابق ذكرها بالمجان، وأيضا القيام بتقديم العلاج بالمجان لكافة الحالات المصابة بالأمراض التي تتسبب في الكثير من الأمراض الأخرى وتدهور صحة الإنسان.

كما كانت تفقد مصر الكثير من الحالات المصابة بفيروس سي، مع التطور الطبي الهائل في هذا المرض أصبح القضاء عليه أمر سهل خاصة مع توافر العلاج المصري لهذا المرض، والتي تقي صحة الإنسان ولذلك تبقى المبادرة الرئاسية للقضاء على فيروس سي من المبادرات الهامة التي يجب على جميع المواطنين الحرص على القيام بها حيث تستمر هذه الحملة لعدة أشهر يتمكن خلالها الجميع من إجراء الفحص سواء الرجال أو النساء للاطمئنان على عدم وجود أي أمراض من التي أصبحت منتشرة بصورة كبيرة.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *