التخطي إلى المحتوى

شهدات أسعار النفط صعود قياسي وعالمي وذلك خلال تعاملات اليوم الثلاثاء الموافق 2 أكتوبر 2018 حيث أن خام النفط ارتفع ما يقرب من 16 سنتًا إلى إلى 82.89 دولار للبرميل وذلك بعد أن وصل إلى أعلي مستوي له أمس  علي نحو 4 سنوات عند 83.32 دولار، لنجد ان الخام الأمريكى الخفيف  زاد علي نحو 4 سنتات مسجلا 73.29 دولار للبرميل.

حيث أن ارتفاع خام برنت ووصوله إلى ما يقرب من أعلي مستوي له منذ شهر نوفمبر 2018 وذلك بشأن الإمتدادت وذلك قبل قيام الولايات المتحدة الأمريكية بفرض عقوبات علي إيران الشهر القادم.

كما صرح أوليفييه جاكوب المحلل لدى بتروماتركس  قائلًا أن ”السعودية ترغب في عدم امتلاك العديد من الطاقة الاحتياطية الفورية وأنها ترغب في امتلاكها بشكل مؤقت فقط كما اوضح المستثمرين أنهم توقعوم أنه سوف يرتفع سعره لنجد ان هناك كبيرة في الإقبال علي كافة الخيارات كما أوضح المحللون أن ارتفاع اسعار النفط أثر بشكل كبير علي عدد كبير من مستوردي النفط

حيث أن هناك تركيز كبير واقع علي العقوبات الامريكة عيل قطاع الطاقة في دولة ايران حي ثان هذه العقوبات سوف تدخل حيز التنفيذ اعتباراً من يوم 47 نوفمبر 2018 والتي تستهدف وقف جميع الصادرات الخاصة بالنفط اعتبارًا من يوم 4 نوفمبر  وذلك فى ثالث منتخ للخام في البلدن التي تقوم بتصدير البترول كما ان هناك عدد كبير من المشترين في دول مثل الهند والصين قالوا انهم سوف يقموا بتخفيض جميع مشرياتهم من النط الايراني كما اوضحت وقالت سينوبك الصينية إنها سوف تقوم بخفض جميع صادراتها ‘إلى إلى النصف شحناتها من النفط الإيرانى فى سبتمبر  الماضي

بينما أوضح رئيس قسم التداول إينس في أسيا والمحيط الهادي أن ”حتى إذا أرادوا (السعوديون) النزول على رغبات ترامب، فكم حجم الطاقة الزائدة التى لدى المملكة؟“كما أوضحت وكالة أنباء السعودية يوم السبت الماضي خلال اتصال هاتفي بين الرئيس الاظمريك دونالد ترامب واعاهل العسودي الملك سلمان بن عبد العزيز  من أجل مناقشة جهود للحفاظ علي استقرار سوق النفط وسعره عالميًا حيث ان هذا الإتصال جاء بعد انتقاد الرئيس الامريكي دونالد ترامب منظمة البلدان التي تقوم بتصدير البترول  وذلك خلال كلمته  خلال كلمته فى الجمعية العامة للأمم المتحدة فى نيويورك حيث ان ترامب أوضح إن أعضاء أوبك ”كالمعتاد يستغلون بقية العالم“. وقال”أنا لا يعجبنى ذلك ولا ينبغى لأحد أن يعجبه“.

واوضح ”نحن ندافع عن العديد من هذه الدول مقابل لا شيء، ومن ثم يستغلوننا من خلال إعطائنا أسعار نفط عالية. هذا ليس جيدا. نريدهم أن يوقفوا رفع الأسعار ونريدهم أن يشرعوا فى خفض الأسعار“.د

ومن المفترض ان تقوم المملكة العربية السعودية بضخ المزيد من النفط في السوق حي ثان هناك مصدرين مطلعين علي سياسة اوبك أن السعودية ومنتيجين أخرين قاموا بمناقشة زيادة الإنتاج نحو 500 ألف برميل يوميا.

لنجد أن منظمة أوبك والمنتجين الكبار استبعدوا القايم بأى زيارة بشكل رسمي في ظل رفض الرئيس الأمريكي دونالد ترامب لأي تحركات لتهدئة السوق وهناك حالة من عدم الاستقرار يشهدها سوق النفط لنجد ان ملامح سوق النفط أصبحت غير واضحة لكثير من المحللين ولكن الوضع غي رمطمئن بسبب العديد من القرارات التي تقوم الدول باتخاذها.

ونحن الىن في انتظار تنفيذ العقوبات الامريكية علي أيران حتي يتضح الوضع أمام الكثيرين حيث أن سوق النفط يؤثر عيل كافة الاسواق الاخري من حيث الارتفاع والانخفاض الملحوظين وفقًا له وهناك الكثير من التوقعات ولكن لا شيء مؤكد حتى الآن.

التعليقات

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *