عاجل

الزواج الصحي يخفض حالات الطلاق 50% بالأحساء

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اليكم تفاصيل هذا الخبر الزواج الصحي يخفض حالات الطلاق 50% بالأحساء

كشف مدير الإرشاد الأسري بجمعية التنمية الأسرية بمحافظة الأحساء د. تركي الخليفة، عن مساعدة الزواج الصحي في انخفاض حالات الطلاق بالمحافظة من 25% إلى 12.5% حاليا.

وأكد في ملتقى الزواج الصحي الذي عقد أول أمس في محافظة الأحساء، أن الزواج غير الصحي يأتي في المرتبة الثانية من مسببات الطلاق، نظير ما يخلفه ذلك من آثار نفسية واجتماعية تسبب التذبذب الأسري وبالتالي نشوب حالة طلاق، جراء تفشي الأمراض الوراثية في الأبناء، ووجود الزواج الصحي المبني على حالة من التوافق والانسجام الصحي والنفسي بين الزوجين، ساعد في انخفاض نسب الطلاق في محافظة الأحساء، والتي كشفت انخفاضها من 25% إلى 12.5%، خلال 13 عاما.

وأبان أن مركز الاستشارات الأسرية ترده العديد من القضايا الأسرية سببها الحرج الاجتماعي حيال عدم توافق الزوجين للفحص ما قبل الزواج، حيث نعمل جاهدين في حلها والإقناع للوصول إلى جيل خال من الأمراض الوراثية.

وكشف الملتقى الذي حضره مساعد مدير الشؤون الصحية بالمحافظة د. وليد السلطان، التزام 75% من المقبلين على الزواج بنتائج شهادة الفحص الطبي ما قبل الزواج، من بين مليون فاحص أجريت عليهم الدراسة على مستوى المملكة.

بدوره، أكد مدير إدارة البرامج الصحية بصحة محافظة الأحساء د. حسين المهدي، أن وزارة الصحة استحدثت أكثر من 21 برنامجا وقائيا تعنى برفع مقاييس ومؤشرات الصحة العامة للفرد في وطننا العزيز، وهذا ما تمثله جهود المملكة في الصحة لتجنب الكثير والكثير من المعاناة التي من شأنها التأثير على المجتمع، لافتا إلى أن الممتنعين عن الزواج بعد نتائج الفحص بلغ أكثر من 75% من الفاحصين، مضيفا ان انتشار أمراض الدم في المملكة استدعى التدخل العاجل من قبل المقام السامي في إلزامية الفحص قبل الزواج، وبدأ التطبيق عام 1425هـ، ليكشف مدى الحاجة الفعلية للحد من انتشار هذه الأمراض والقضاء عليها مستقبلا، وتمت إضافة الفحص عن مجموعة من الأمراض المعدية وهي التهاب الكبد الفيروسي الوبائي، والفيروسي الجيني، ونقص المناعة المكتسبة (الإيدز)، وبعد مرور عدة سنوات على تطبيق البرنامج بفحص أكثر من مليون امتنع أكثر من 75% عن إتمام الزواج في المناطق المستهدفة.

وفي الملتقى، أبان مدير الجمعية الخيرية لمكافحة أمراض الدم الوراثية د. سعدون السعدون، أن المشروع الريادي للفحص ما قبل الزواج انبثق من محافظة الأحساء، وانتقل من الفحص الاختياري إلى الإلزامي، مما ساهم في انخفاض أعداد الحاملين لهذه الأمراض، حيث تعتبر المملكة أول دول الخليج تطبيقا لنظام الزواج الصحي.

وأشار إلى التزام مأذوني الأنكحة بتطبيق أنظمة الزواج الآمن بنسبة 100% في محافظة الأحساء، بطلب توافق نتائج الفحص بأن يكون الطرفان أو أحدهما سليما بغض النظر عن الطرف الثاني.

وأوضح أن محافظة الأحساء كانت على مصاف متقدمة في أعداد المصابين بأمراض الدم الوراثية على مستوى المملكة، مما دعاها إلى إنشاء مركز متخصص لأمراض الدم الوراثية، بتبني لجنة خدمة المجتمع بغرفة الأحساء ودعم رجال الأعمال، والذي يقدم حاليا العديد من الرعاية والخدمات الصحية بإشراف وزارة الصحة، وما زالت الحاجة إلى مستشفى متخصص في أمراض الدم الوراثية.

75 % ملتزمون بنتائج الفحص الطبي قبل الزواج بالمملكة

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر الزواج الصحي يخفض حالات الطلاق 50% بالأحساء برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : صحيفة اليوم السعودية

أخبار ذات صلة

0 تعليق