أخبار عاجلة

«الزراعة» تواصل حربها على الجراد..اختصاصيون: علاجه للسكر.. تضليل

«الزراعة» تواصل حربها على الجراد..اختصاصيون: علاجه للسكر.. تضليل
«الزراعة» تواصل حربها على الجراد..اختصاصيون: علاجه للسكر.. تضليل

اليكم تفاصيل هذا الخبر «الزراعة» تواصل حربها على الجراد..اختصاصيون: علاجه للسكر.. تضليل

«الزراعة» تواصل حربها على الجراد..اختصاصيون: علاجه للسكر.. تضليل
تحذير من الأسراب الملوثة بالمبيدات السامة

نشر بوساطة محمد داوود في عكاظ يوم 12 - 01 - 2019

1698505
في الوقت الذي بدأت فيه وزارة البيئة والمياه والزراعة عمليات واسعة لمكافحة واستكشاف الجراد الصحراوي عبر 10 فرق أرضية وجوية بمنطقة الرياض في نطاق موسم التكاثر الشتوي خصوصا في محافظات الأفلاج والسليل وحوطة بني تميم ووادي الدواسر. دحض اختصاصيون ما يردده بعض العامة أن تناول الجراد يخفف من حدة السكر في الدم.
وأوضحت الوزارة أن الجراد الصحراوي شوهد في محافظات الأفلاج والسليل وتمكنت من مكافحة أسراب جراد أحمر غير ناضج في محافظة الأفلاج (السيح) في مساحة 280 هكتارا من أصل 600 هكتار تم استكشافها، وتمت معالجة المنطقة المصابة بالكامل، فيما يبلغ عدد الحشرات في الهكتار الواحد من 900 إلى 1300 حشرة.
وأفادت الوزارة أن الفرق الميدانية في محافظة السليل (مران، إهمام) نجحت في مكافحة أسراب الجراد في مساحة 200 هكتار من أصل 400 هكتار، مبينة أن عدد الحشرات بلغ نحو 800 إلى 1200 حشرة في الهكتار الواحد.
في غضون ذلك، حذر مختصون سكان مناطق أسراب الجراد الصحراوي من تناوله لتلوثه بالمبيدات وأكدوا ل«عكاظ» أنه ليس صحيحا مزاعم البعض أن تناول الجراد يعالج مرض السكر. وطبقا لاستشاري الغدد الصماء والسكري بكلية الطب بجامعة الملك عبدالعزيز البروفيسور عبدالمعين الأغا فإن اعتقاد بعض مرضى السكر أن تناول الجراد يساعد على ضبط وعلاج السكر مجرد وهم اجتماعي متداول، مؤكدا أن أسراب الجراد التي تتعرض للمكافحة كثيفة بالمبيدات الضارة، ويسهل اصطيادها لضعفها.
أما الخبير البيئي الدكتور عبدالرحمن كماس فانتقد اعتقادات البعض بعدم وجود مخاطر من تناوله بحجة أن تحليق الأسراب على مسافات واسعة
دليل سلامتها، وأوضح أنه ليس شرطا ظهور أعراض المبيدات على الجراد في حينه إذ إن آثاره تظهر على الإنسان طبقا لكمية المبيد مسببة التسمم.
وخلص كماس إلى القول إن الجراد يأكل مثل وزنه يوميا ويمكن تقدير أخطاره إذا عرف أن وزن الجرادة يتراوح بين 2 إلى 3 جم وأن سرب جراد صغير مساحته 1 كلم مربع يحتوي على 50 مليون جرادة يتغذى على نحو 100 طن مادة خضراء مثل أوراق النبات يوميا، أي ما يعادل إنتاج 70 هكتارا من البرسيم أو 30 هكتارا من الذرة أو 50 هكتارا من القمح، ويمكن بالقياس تقدير حجم الخسائر الناجمة من غزو أسراب الجراد التي يتراوح حجمها بين 1 300 كلم مربع.
وأبدى استشاري التغذية العلاجية الدكتور خالد المدني استغرابه من اعتقاد بعض المرضى أن الجراد علاج مفيد للسكر وأن تناوله يساعد على ضبط نسبة السكر في الدم، وقال إن ذلك مجرد مزاعم مضللة لأن جسم الجراد لا يحتوي على أية مواد ذات قيمة غذائية ولا يحمل أياً من البروتينات أو الفيتامينات مثل الخضار والفواكه واللحوم الطبيعية، وشدد على ضرورة استمرار التوعية بسبب مخاطر الجراد الملوث بالمبيدات.




نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر «الزراعة» تواصل حربها على الجراد..اختصاصيون: علاجه للسكر.. تضليل برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : سعورس

السابق ياسر الصنيج يحتفل بعقد قرانه
التالى مدير جامعة الجوف يتفقد مشاريع الجامعة بطبرجل وأعلن عن برامج ماجستير إضافية