"الزراعة": 28.5 مليون دينار لتشجير مدينتي صباح الأحمد والخيران لمدة خمس سنوات

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اليكم تفاصيل هذا الخبر "الزراعة": 28.5 مليون دينار لتشجير مدينتي صباح الأحمد والخيران لمدة خمس سنوات

الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية

أعلن مدير إدارة التنفيذ والصيانة في الهيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية غانم السند تخصيص الميزانية لمشروع تشجير مدينة صباح الأحمد ومدينة الخيران السكنيتين والطرق المحاذية وذلك لمدة 5 سنوات بقيمة 28.5 مليون كويتي (نحو 94 مليون دولار أمريكي).

وقال السند لوكالة الأنباء الكويتية (كونا) اليوم الأحد إن مجلس الوزراء قرر في شهر أغسطس الماضي تكليف الهيئة استكمال وتنفيذ الزراعات والخدمات المساندة لها في المدينتين المذكورتين واستخدام المياه المعالجة في عمليات الري.

وأوضح أن وزارة المالية وافقت على طلب الميزانية المقترحة من هيئة الزراعة والمبنية على أساس المخططات التصميمية المعدة من المؤسسة العامة للرعاية السكنية مبينا أن جزءا من المشروع يتبع قطاع الزراعة التجميلية وجزءا يتبع إدارة التحريج.

وذكر أنه تم رصد 1.5 مليون دينار (نحو 4.9 ملايين دولار) ميزانية لتنفيذ أعمال تشجير مدينه صباح الأحمد وإدارة 18 خزانا للمياه مع غرف المضخات الخاصه بها وكذلك استكمال الزراعات في مدينة الخيران السكنية التي تشمل خمس غرف مضخات والخزانات التابعة لها وإنشاء خمس حدائق عامة.

وبين أنه ستتم زراعة طريق ميناء زور الوفره بطول 30 كيلومترا حيث يتم ترك مسافة 100 متر من حرم الطريق وزراعة 12 صف من الأشجار وبعرض 120 مترا على الاتجاهين مع وضع خطة لزراعة طريق ميناء عبدالله الوفرة بطول 24 كيلومترا وبنفس الأسلوب زراعة ميناء الزور.

ولفت السند إلى حرص هيئة الزراعة على اختيار النباتات المزروعة من البيئة الكويتية كأشجار السدر والسلم والطلح والشجيرات مثل العشرج والاراك والرغل بحيث تتحمل حرارة الجو وقلة المياه موضحا ان هذه الأنواع من النباتات ستنتشر في مدينتي الخيران وصباح الأحمد السكنيتين.

وعن ري الشجر قال إنه بالنسبة لمدينتي صباح الأحمد والخيران فإنهما ستسقيان بمياه الصرف الصحي الثلاثي المعالج بالتعاون مع وزارة الأشغال لأنها جهة منتجة لهذه المياه أما طريق ميناء عبدالله (الوفرة) ففي حال عدم توافر مياه الصرف الصحي المعالج فسيتم استخدام المياه الجوفية.

وبين أنه سيتم تشجير طريق ميناء عبدالله (الوفرة) المحاذي لمدينة صباح الأحمد السكنية بالكامل مع الابتعاد 100 متر عن حرم الطريق ليصبح عرض التشجير 120 مترا بواقع 12 صفا من الأشجار على طول الطريق.

وأفاد السند بأن عملية التشجير لها تأثير صحي وبيئي من حيث توفير الأوكسجين والحد من زحف الكثبان الرملية.

وكان مجلس الوزراء الكويتي قرر في أغسطس الماضي تكليف الھيئة العامة لشؤون الزراعة والثروة السمكية بالتنسيق مع وزارة الكهھرباء والماء والمؤسسة العامة للرعاية السكنية والجهات الأخرى المعنية سرعة اتخاذ الإجراءات المناسبة لإنجاز أعمال التشجير اللازمة بمدينتي صباح الأحمد والخيران السكنيتين.

وحينها تدارس مجلس الوزراء توصية لجنة الخدمات العامة بشأن آلية تشغيل الخدمات العامة لمدينة صباح الأحمد والخيران السكنيتين وفق الجدول الزمني المعد من قبل المؤسسة العامة للرعاية السكنية.

 

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر "الزراعة": 28.5 مليون دينار لتشجير مدينتي صباح الأحمد والخيران لمدة خمس سنوات برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : أخبار الكويت

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج