ﻣﺪﻥ ﻣﻔﻘﻮﺩﺓ … هيلاك الأسطورية بين جدران الذهب وأعمدة اللهب .. شاهد التفاصيل

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أنشئت ﻣﺪﻳﻨﺔ ﻫﻴﻼﻙ ﺍلأﺳﻄﻮﺭﻳﺔ ﺍﻟﻘﺪﻳﻤﺔ منذ ما يقارب 5 آلاف عام وﻛﺎﻧﺖ ﺗﻨﺘﺼﺐ ﺟﺪﺭﺍﻧﻬﺎ ﻳﻮﻣًﺎ ﻣﺎ ﻓﻲ ﺟﺰﻳﺮﺓ ﺑﻴﻠﻮﺑﻮﻧﻴﺰ ﺍﻟﻴﻮﻧﺎﻧية ﻭﻓﻲ أﻭﺝ ﻋﻈﻤﺘﻬﺎ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﺘﺄﻟﻒ ﻣﻦ 12 ﻣﺪﻳﻨﺔ ﻣﺘﺪﺍﺧﻠﺔ ﻭﺑﺴﺒﺐ ﻣﻮﻗﻌﻬﺎ ﺍلإﺳﺘﺮﺍﺗﻴﺠﻲ ﻛﺎﻧﺖ ﺗﻌد ﻣﺮﻛﺰًﺍ ﺣﻀﺎﺭﻳًﺎ ﻭﺩﻳﻨﻴًﺎ ﻭﺍﻗﺘﺼﺎﺩﻳًﺎ ﻣﻬﻤًﺎ، ﻭﻛﺎﻥ معبودهم الذي يسمى ﺑﻮﺳﺎﻳﺪﻭﻥ ﻫﻮ ﺭﺍﻋﻲ ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ, ﻭﻫﻮ مسؤول عن ﺍﻟﺒﺤﺮ ﻭﺍﻟﺰﻻﺯﻝ ﻭﺍﻟﺨﻴﻮل.

كان سكانها يعيشون في رغد مذهل وكانت بيوت الأمراء تُبنى جدرانها من رقائق الذهب الذي أخذوه من مصر وكانت مدنهم لها طرقات وتفننوا في صناعة الأسلحة والسيوف. وتروي كتب التاريخ أن ﻫﺬﻩ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﺍﻟﻌﺠﻴﺒﺔ أُبيدت ﻓﻲ أﺣﺪ أﻳﺎﻡ ﺷﺘﺎﺀ ﺳﻨﺔ 373 ﻗﺒﻞ ﺍﻟﻤﻴﻼﺩ وﺴﺠﻞ ﺍﻟﻨﺎﺱ ﺑﻌﺾ ﺍﻟﻌﻼﻣﺎﺕ ﺍﻟﺘﻲ ﺳﺒﻘﺖ ﻫﻼﻙ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﻣﻨﻬﺎ ﻇﻬﻮﺭ ﺃﻋﻤﺪﺓ ﻣﻦ ﺍﻟﻠﻬﺐ ﻭﻫﺮﻭﺏ ﺍﻟﺤﻴﻮﺍﻧﺎﺕ ﺟﻤﺎﻋﻴًﺎ ﻣﻦ ﺍﻟﺴﺎﺣﻞ ﺇﻟﻰ ﺍﻟﺠﺒﺎﻝ ﻭﺫﻟﻚ ﻗﺒﻞ ﻋﺪﺓ أﻳﺎﻡ ﻣﻦ ﻭﻗﻮﻉ ﺍﻟﻜﺎﺭﺛﺔ، ﺣﻴﺚ ﺿﺮﺏ ﺷﺒﻪ ﺍﻟﺠﺰﻳﺮﺓ ﺯﻟﺰﺍﻝ ﻫﺎﺋﻞ ﺗﺒﻌﻪ ﻣﻮﺟﺔ ﺿﺨﻤﺔ من الأمواج الهائلة دمرت ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ تمامًا. ﻭﻋﻨﺪﻣﺎ ﺟﺎﺀﺕ ﺍﻟﺴﻔﻦ ﻹﻧﻘﺎﺫ ﺍﻟﻨﺎﺟﻴﻦ ﻟﻢ ﻳﺠﺪﻭﺍ أﺣﺪًﺍ ﺑﻞ ﻟﻢ ﻳﺠﺪﻭﺍ ﺍﻟﻤﺪﻳﻨﺔ ﻧﻔﺴﻬﺎ ﻭﺑﻬﺬﺍ ﺿﺎﻉ ﻣﻮﻗﻊ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﻭﻟﻢ ﺗﻜﺘﺸﻒ ﻣﺠﺪﺩًﺍ ﺇﻻ ﻓﻲ ﺳﻨﺔ 2001 ﻭﻟﻘﺪ ﺗﻢ ﺍﻟﻜﺸﻒ ﻋﻦ ﺍﻟﻄﺒﻘﺔ ﺍﻟﺘﻲ ﺗﻌﺮﺿﺖ ﻟﻠﺪﻣﺎﺭ ﻤﺎ ﺃﻛﺪ أﻥ ﻫذه ﺍلأﻃﻼﻝ ﻫﻲ ﺑﺎﻟﻔﻌﻞ ﻣﺪﻳﻨﺔ ﻫﻴﻼﻙ اليونانية المفقودة.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر ﻣﺪﻥ ﻣﻔﻘﻮﺩﺓ … هيلاك الأسطورية بين جدران الذهب وأعمدة اللهب .. شاهد التفاصيل برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : مـزمـز

أخبار ذات صلة

0 تعليق