أ.د.محمد طالب عبيدات إبن اﻷصول

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

'إبن اﻷصول' مصطلح متداول في كل الدول العربية وخصوصاً باﻷردن ويمثل ملخص لصفات اﻹنسان طيب المعدن دون ذكر التفاصيل، بمعنى أن 'إبن اﻷصول' يمتلك صفات إيجابية لا يقوى عليها غيره، بيد أن 'عديم اﻷصل' كله سلبية وغير قادر على عطاء وإحترام الناس.

1. 'إبن اﻷصول' لا يتنازل عن مبادئ الشهامة والرجولة والكرم والطيبة ولا يمكن أن يخدع الناس أو يتبلى عليهم أو يهادنهم.

2. 'إبن اﻷصول' لا ينزل للصغائر ولا وقت لديه للعبث بالعلاقات اﻹنسانية.

3. 'إبن اﻷصول' يدفع كل ما لديه حباً لوطنه وللناس وخدمتهم وعطائهم ووصولاً لسعادة أو إسعاد اﻵخرين.

4. 'إبن اﻷصول' لا ينام وغيره جيعان، ولا ينام وغيره كئيب، ولا ينام وغيره مظلوم، ولا ينام وغيره غير سعيد، وإلا فقد أصبح 'عديم اﻷصل'.

5. بالمقابل 'عديم اﻷصل' فيه من الصفات الرخيصة ما فيه، فهو بائع لكرامته ووطنه ومشتري للمال، وهو عديم للوفاء ومذيع للأسرار، وهو لا يخشى سمعته بين الناس فيغدر ويبطش، ويعبث
باﻷمن اﻹجتماعي ولا يعرف مقامات الناس، ويمتلك كثير من الصفات السلبية.

6. مطلوب المحافظة على أصالتنا بالمحافظة على قيمنا ومبادئنا وثوابتنا وإمتلاك بعض ليس بالقليل من صفات 'إبن اﻷصول'.

بصراحة: أبناء اﻷصول يقلّون هذه اﻷيام -وإن خليت بليت- بالمقابل يزداد أصحاب المصالح الضيقة واﻵنية، والمطلوب أن نبقي على إرثنا اﻹجتماعي المحترم دون عبث أو تردي أكثر! اللهم كثّر أبناء الأصول فنحن أحوج ما نكون إليهم في هذا الزمان الذي بات فيه الحليم حيران!

صباح أبناء اﻷصول

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر أ.د.محمد طالب عبيدات إبن اﻷصول برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : وكالة عمون الاخبارية

أخبار ذات صلة

0 تعليق