أخبار عاجلة
Commemorative stamps issued showing UAE tourist landmarks -
Bail for 3 Omanis held in India -
Sacked PM’s Democratic Party dominates Tonga election -
Australian medical group wants access to Manus Island asylum seekers -
Ivanka Trump’s visit to Hyderabad generates major buzz -
Video: Zimbabweans march as Mugabe’s future in the balance -

الرياض: طهران وأدواتها مسؤولة عن العبث بأمن المنطقة

الرياض: طهران وأدواتها مسؤولة عن العبث بأمن المنطقة
الرياض: طهران وأدواتها مسؤولة عن العبث بأمن المنطقة

اليكم تفاصيل هذا الخبر الرياض: طهران وأدواتها مسؤولة عن العبث بأمن المنطقة

دان مجلس الوزراء السعودي برئاسة خادم الحرمين الشريفين الملك سلمان بن عبدالعزيز أمس، الدور الذي يلعبه النظام الإيراني في دعم الميليشيات بالأسلحة والذخائر، وتحميله وأدواته مسؤولية العبث بأمن المنطقة، مؤكداً أن تحرك دول التحالف العربي سياسياً وعسكرياً جاء تلبية لنداء الحكومة اليمنية الشرعية ضد ميليشيات الانقلابيين، وانسجاماً مع قرار مجلس الأمن 2216.

وأوضح وزير الثقافة والإعلام السعودي، عواد العواد، في بيان إثر جلسة مجلس الوزراء، أمس، أن المجلس «تطرق إلى ما شدد عليه البيان الصادر عن اجتماع وزراء الخارجية ورؤساء هيئات الأركان لدول تحالف دعم الشرعية في اليمن بأن تحرك دولهم سياسياً وعسكرياً جاء تلبية لنداء الحكومة اليمنية الشرعية ضد ميليشيات الانقلابيين، وانسجاماً مع قرار مجلس الأمن 2216، وإدانة البيان للدور الذي يلعبه النظام الإيراني في دعم الميليشيات بالأسلحة، والذخائر، وتحميله وأدواته مسؤولية العبث بأمن المنطقة».

وفي مجال جهود المملكة في مكافحة الإرهاب، قرر المجلس، الموافقة على نظام مكافحة جرائم الإرهاب وتمويله، منوهاً بما توليه رئاسة أمن الدولة من جهود في استهداف تمويل الإرهاب وتمويل الجماعات الإرهابية التي تشكل تهديداً لمصالح وأمن الدول، وإعلان رئاسة أمن الدولة إدراج كيانين و(11) اسماً لأشخاص قادة وممولين وداعمين لتنظيم «القاعدة» وتنظيم «داعش» الإرهابيين في اليمن، وذلك ضمن المركز الدولي لاستهداف تمويل الإرهاب.

وبشأن ما تتعرض له مملكة البحرين من محاولات لزعزعة استقرارها، أعرب مجلس الوزراء عن إدانة المملكة واستنكارها الشديدين للتفجير الإرهابي الذي استهدف حافلة لنقل الشرطة بمملكة البحرين، والتفجيرين بسيارتين ملغومتين بالعاصمة الصومالية مقديشو، وأسفرت عن سقوط عشرات القتلى والجرحى مجددة وقوفها وتضامنها مع البحرين والصومال، وتمنياتها بعاجل الشفاء والعافية للمصابين.

وبشأن العلاقات السعودية العراقية، وافق المجلس على تفويض وزير المالية أو من ينيبه بالتباحث مع الجانب العراقي في شأن مشروع اتفاق بين البلدين حول إنشاء منفذ عرعر العراقي، والتوقيع عليه، ومن ثم رفع النسخة النهائية الموقعة، لاستكمال الإجراءات النظامية.

اجتماعات

من جهته، اجتمع ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، ووزير الدولة السعودي لشؤون الخليج العربي ثامر السبهان، مع رئيس الحكومة اللبنانية سعد الحريري، الذي تلقى دعوة عاجلة لزيارة الرياض.

وقال الحريري، على حسابه بتويتر، في كل مرة نلتقي بسمو ولي العهد محمد بن سلمان تزيد قناعتي بأننا والقيادة السعودية على وفاق كامل بشأن استقرار لبنان وعروبته.

وبعد الاجتماع قال السبهان، على صفحته في تويتر، إن الاجتماع كان مثمراً تم فيه الاتفاق على كثير من الأمور التي تهم الشعب اللبناني.

وكان السبهان انتقد، قبل أيام، صمت الحكومة اللبنانية، على إساءات حزب الله الإرهابي للسعودية.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسؤل عن صحة هذا الخبر سواء كان صحيحا او خطأ , اذا كان لديك اى استفسار او طعن فى هذا الخبر برجاء مراسلتنا مصدر الخبر الاصلي: البيان

 
DMCA.com Protection Status