دبلوماسي أممي سابق: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس إضعاف لجهود السلام

دبلوماسي أممي سابق: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس إضعاف لجهود السلام
دبلوماسي أممي سابق: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس إضعاف لجهود السلام

اليكم تفاصيل هذا الخبر دبلوماسي أممي سابق: نقل السفارة الأمريكية إلى القدس إضعاف لجهود السلام

تونس / يسرى ونّاس / الأناضول

اعتبر توفيق ونّاس، الدبلوماسي التونسي السابق في الأمم المتحدة، الثلاثاء، أن الاعتراف المحتمل بالقدس عاصمة لإسرائيل، "إضعاف" لمجهودات السلام بالمنطقة، و"قبر" لحل الدولتين.

وقال وناس، وهو خبير في العلاقات الدولية، إن "اتخاذ الولايات المتحدة قرار نقل سفارتها في إسرائيل إلى القدس، سيكون عبارة عن اغتنام فرصة من قبل الإدارة الأمريكية لإضعاف التنسيق العربي الإسلامي بالمنطقة".

وأضاف في تصريح للأناضول، أن "القضية الفلسطينية أصبحت موضوعا ثانويا لدى الدول العربية، في ظل ما تعيشه المنطقة من خلافات كبرى، مثل الخلاف السعودي الإيراني، والأوضاع في اليمن وسوريا".

ولفت أن تراجع القضية عن تصدرها دائرة الاهتمام العربي يعود أيضا إلى "الضعف السياسي والاقتصادي الذي تعاني منه العديد من بلدان المنطقة، بينها العراق وسوريا ولبنان وقطر".

ووفق الخبير التونسي، فإن "دول المغرب العربي والدول الإسلامية الآسيوية أيضا، ليست لها مصالح مباشرة في قضية القدس، وهي لن تتخذ أي مواقف صلبة ومؤثرة من منطلق حرصها على عدم الدخول في صراع مع الولايات المتحدة".

ويحذر الفلسطينيون ودول عربية وإسلامية من أن نقل السفارة الأمريكية إلى القدس من شأنه "إطلاق غضب شعبي واسع"، ويعتبر كثيرون أن هذه الخطوة ستعني نهاية عملية السلام تماما.

يأتي ذلك بعد حديث مسؤولين أمريكيين، الجمعة الماضية، عن أن الرئيس ترامب يعتزم الاعتراف بالقدس عاصمة لإسرائيل في خطاب يلقيه غدا الأربعاء، بحسب وكالة "أسوشييتد برس" الأمريكية.

واحتلت إسرائيل القدس الشرقية عام 1967، وأعلنت لاحقا ضمها إلى إسرائيل وتوحيدها مع الجزء الغربي معتبرة إياها "عاصمة موحدة وأبدية لها"، وهو ما يرفض المجتمع الدولي الاعتراف به.

كان ترامب وعد خلال حملته الانتخابية بنقل السفارة الأمريكية إلى القدس، وكرر في أكثر من مناسبة أن الأمر مرتبط فقط بالتوقيت.

ومنذ قرار الكونغرس الأمريكي الصادر عام 1995 حول نقل سفارة البلاد من تل أبيب إلى القدس، دأب الرؤساء الأمريكيون على توقيع قرارات بتأجيل نقل السفارة لمدة 6 أشهر.


تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسؤل عن صحة هذا الخبر سواء كان صحيحا او خطأ , اذا كان لديك اى استفسار او طعن فى هذا الخبر برجاء مراسلتنا مصدر الخبر الاصلي: وكالة الاناضول