أخبار عاجلة

"المسلماني": الأمن الأيدلوجي والفكري للدولة أصبح جزء من منظور الأمن القومي المعاصر

"المسلماني": الأمن الأيدلوجي والفكري للدولة أصبح جزء من منظور الأمن القومي المعاصر
"المسلماني": الأمن الأيدلوجي والفكري للدولة أصبح جزء من منظور الأمن القومي المعاصر

قال الإعلامي أحمد المسلماني، إن الأمن القومي هو أمن شامل، ويتمثل في الأمن الخارجي ومجمل الأمن الداخلى، كالأمن الجنائي والسياسي والاقتصادي والإيدلوجي والفكري للدولة، موضحًا أن الأمن الأيدلوجي والفكري للدولة أصبح جزء من منظور الأمن القومي المعاصر، ولابد من توافر جميع عناصر الأمن القومي حتى لاتتعرض الدولة للخطر.

وأضاف "المسلماني"، خلال حواره على فضائية "أكسترا نيوز"، اليوم الثلاثاء، أن تحديات الأمن القومي الآن أمام مصر أصبحت أكبر، جزء منها يتعلق بالظروف الداخلية لمصر، وجزء متعلق بظروف الإقليم كتقسيم السودان، وماجرى في ليبيا، والأزمة الاقتصادية في تونس، ومن يتربص بالجزائر، والمضيقين من هيرمس لباب المندب ومابينهم، وجزء متعلق بالوضع الدولي ومايشهده من حرب باردة بين أمريكا وروسيا، وأمريكا والصين، وبريطانيا وروسيا.

وأكد، أن المؤسسة الأمنية جزء من صناعة وحماية الأمن القومي، ولكن ليست وحدها.

السابق بالفيديو... شهادات مروعة عن تعذيب مسلحين تركستانيين وطاجيك لمختطفي اشتبرق في إدلب
التالى ياسر جلال: هذه ستكون ردة فعلي في حال وقعت ضحية لمقلب شقيقي رامز