25% من سكان الدولة مصابون بالإكزيما

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وإليكم تفاصيل الخبر 25% من سكان الدولة مصابون بالإكزيما

دبي: إيمان عبدالله آل علي

أكد الدكتور أنور الحمادي، استشاري الأمراض الجلدية، ورئيس شعبة الأمراض الجلدية في جمعية الإمارات الطبية، أن ما بين 20 إلى 25% من سكان الإمارات مصابون بالإكزيما، وتلك الإحصائيات غير دقيقة، في ظل عدم وجود بيانات دقيقية في هذا الجانب، وثمة مرضى يتجاهلون العلاج، بالتالي لا يلجأون لمراكز الجلدية، وتعد تلك النسبة متشابهة مع الدول الأخرى، وأكثر من 60% من حالات الإكزيما لدى الأطفال تختفي في عمر 6 سنوات إلى 12 سنة، وبنسبة 2 إلى 10% تستمر عند البالغين.
وقال إنه تمت الموافقة على حقن الأطفال بالعلاج البيولوجي الخاص بالإكزيما، على أن يبدأ الحقن بعمر 12 عاماً، وسابقاً كانت مقتصرة على عمر 18 فما فوق، واستطاعت الحقنة البيولوجية تغيير واقع العديد من المرضى، والوصول لمعدلات رضا عالية، كحالة لشاب خليجي أصيب بإكزيما، وعاناه على مدار 33 عاماً، وبعد العلاج البيولوجي استطاع أن يخرج من العزلة. لافتاً إلى أن ثمة حالات أصيبت بالإكزيما، وانعزلت اجتماعياً، وسيطر المرض عليهم بشكل كبير.
وأكد أن الحقنة البيولوجية تكلف المريض ما يقارب 80 ألفاً في السنة، وثمة شركات تأمين تغطيها، و20% من التغطية يتحملها المريض، بالتالي يدفع المريض سنوياً ما يقارب ال 16 ألف درهم، ويشكل ذلك عبئاً على المريض.
جاء ذلك خلال الإعلان الرسمي لإطلاق حملة وشبكة «#التعايش_مع_الإكزيما»، وذلك بهدف التصدي للحاجة المتزايدة إلى تعزيز الوعي على مستوى الدولة بالمرض، والذي غالباً ما يتم التقليل من أهميته.
وتهدف مبادرة #التعايش_مع_الإكزيما، التي تعد الأولى من نوعها على مستوى الدولة، إلى تعزيز الوعي بتأثير المرض في المجتمع المحلي.
وقال الدكتور الحمادي: ستشهد هذه الشبكة توسعاً متزايداً، لتشمل مزيداً من الجهات المعنية، مثل الحكومة وقطاع الإعلام والمرضى ورواد الفكر، بهدف التصدي للطبيعة المعقدة لهذا المرض، ويأتي تأسيس حملة وشبكة #التعايش_مع_الإكزيما بهدف تعزيز ثقة المصابين بمرض التهاب الجلد التأتبي بأنفسهم.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر 25% من سكان الدولة مصابون بالإكزيما برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الخليج

أخبار ذات صلة

0 تعليق