16 يوليو... سكان الإمارات على موعد مع خسوف جزئي للقمر

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكد عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك إبراهيم الجروان، أن كسوفأ كلياً للشمس سيحدث مساء غد الثلاثاء الموافق 2 يوليو تموز الحالي، وتكون ذروته الساعة 19:23 بالتوقيت العالمي، ولا يمكن مشاهدته في الإمارات. ولفت إبراهيم الجروان في تصريح خاص لـ 24، إلى أن الكسوف الكلي للشمس غداً تشاهده الأنحاء الغربية من أمريكا الجنوبية وجنوب المحيط الهادي، ولن تشاهده الدول العربية.

وقال: "الكسوف الشمسي هو حجب قرص القمر لقرص الشمس بشكل مؤقت على مناطق محدودة من الأرض يستمر لبضعة دقائق، وذلك لوجود القمر بين الأرض والشمس مع بداية الشهر القمري".

خسوف جزئي
 وأشار الجروان إلى أن هناك خسوف جزئي للقمر بنسبة 66% يوم 16 يوليو (تموز) الحالي، تكون ذروته الساعة 21:30 بالتوقيت العالمي، يمكن لسكان الإمارات والجزيرة العربية ومعظم أنحاء الوطن العربي مشاهدته.

وأوضح أن الخسوف القمري هو حجب الأرض لأشعة الشمس من السقوط مباشرة على قرص القمر بشكل مؤقت، ويراه كل من يشاهد القمر وقت الخسوف، وذلك لوجود الأرض بين القمر والشمس في منتصف الشهر القمري.

كسوف نادر
وأكد عضو الاتحاد العربي لعلوم الفضاء والفلك إبراهيم الجروان، أنه سيكون هناك كسوف حلقي نادر ومميز للشمس صباح 26 ديسمبر (كانون الأول) المقبل، ستشهده الأجزاء الجنوبية الغربية من دولة الإمارات، وسيكون كسوفاً جزئياً في المناطق الأخرى من الدولة وعموم شبه الجزيرة العربية.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر 16 يوليو... سكان الإمارات على موعد مع خسوف جزئي للقمر برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : أخبار 24

أخبار ذات صلة

0 تعليق