المعلا .. 11 عاماً من الإنجازات العصرية في أم القيوين

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وإليكم تفاصيل الخبر المعلا .. 11 عاماً من الإنجازات العصرية في أم القيوين


أم القيوين: محمد الماحي

دخلت إمارة القيوين عصر النهضة الحضارية مع قيام الاتحاد، إذ أولت الدولة الكثير من الاهتمام لإحداث نهضة تنموية فاعلة وسريعة في جميع الإمارات، ومن ضمنها أم القيوين، التي سجلت تقدماً كبيراً على مختلف الصعد في كافة مجالات النهضة الحديثة، والتي أكدت أن الإمارة ستتبوأ مستقبلاً واعداً، لاسيما أنها تمتلك بنى تحتية على أعلى المقاييس والمستويات العالمية، كما تمتلك مقومات النهضة في شتى المجالات العلمية والثقافية والاجتماعية والاقتصادية والصناعية وغيرها.
في الثاني من يناير 2009، كانت أم القيوين على موعد مع تحول تاريخي ومنعطف تنموي جديد، يبني مستقبلها ويعزز مكتسبات الماضي، حين تولى مقاليد الحكم والأمر في أم القيوين، «الإمارة الواعدة» صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، بمباركة من المجلس الأعلى للاتحاد، ليبدأ العمل والإنجاز، وتنطلق حقبة متجددة من التنمية، والبناء، والتطوير، والتحديث، في ربوع الإمارة، تتسق وتتكامل مع خطط الدولة وبرامجها، وتنسجم مع مشاريع التنمية الشاملة والمستدامة في إمارات الدولة الأخرى.

تاريخ حافل


ويملك صاحب السمو حاكم أم القيوين تاريخاً حافلاً بالنجاحات بمنهج إداري حازم ودقيق، فقد بدأ حياته السياسية عبر تدرجه في مناصب مختلفة أسهمت في تكوين رؤية تطويرية شاملة للإمارة الواعدة وقاد دفة سفينة أم القيوين لتمخر مع شقيقاتها من إمارات الدولة عباب بحر النمو والنماء والتقدم والازدهار، وكانت خلال الأحد عشر عاماً الماضية ورشة عمل لا تهدأ وفي ثنايا كل مشروع أقيم ما يفتح للإمارة وأهلها أبواباً من الخير والعطاء لسنوات أخرى، إنه الفعل المستمر المنتج كما أرساه صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا في أم القيوين فعلاً وممارسة.
وقد شهدت إمارة أم القيوين، خلال 11عاماً من تولي سموه الحكم، إنجاز العديد من مشاريع البنية التحتية الكبرى، مثل الطرق الواسعة والحديثة، والمدارس، والمستشفيات، والجامعات، وتمضي أم القيوين بخطى واثقة ومدروسة لتحقيق التميز في المجالات الاقتصادية والاجتماعية والخدمية كافة عبر حزمة من المشروعات التنموية الجديدة التي يتم تشييدها في مختلف مناطق الإمارة.
وعلى مستوى البنية التحتية اهتمت حكومة أم القيوين بتطوير وتحديث شبكة الطرق والمناطق الصناعية، ومشاريع الخدمات المختلفة، وعلى المستوى الخدمي، فقد تم التخطيط لتطوير العديد من المناطق القديمة في الإمارة، فضلاً عن الحدائق والمتنزهات، وكذا الفنادق والمنتجعات ومراكز التسوق، منها ما تم بناؤه، ومنها ما هو في طور الإنشاء.


مشاريع حيوية


في سياق مشاريع البنية التحتية باشرت وزارة تطوير البنية التحتية بالتعاون مع دائرة التخطيط العمراني بأم القيوين تنفيذ 5 مشاريع طرق جديدة في مختلف مناطق أم القيوين، بطول 40 كيلومتراً، وبتكلفة نحو 92 مليون درهم.
وتأتي هذه الطرق، ضمن المشاريع الحيوية والمهمة التي تنفذها الحكومة، من أجل تسهيل حركة انتقال المواطنين والمقيمين في مختلف مناطق الإمارة، وتحقيق حركة انسيابية في الشوارع الداخلية والخارجية، وتوفير السلامة والأمان لمستخدمي الطرق.
وتباشر الوزارة إنشاء مشاريع أخرى في أم القيوين تضم صيانة مستشفى أم القيوين، وإنشاء مبنى الدفاع المدني بكلفة إجمالية للمشروعين 34.6 مليون درهم.
أنهت دائرة التخطيط العمراني بأم القيوين، إنجاز مشاريع طرق حيوية تخدم عدداً من المناطق في الإمارة، وتشكل رابطاً حيوياً، وتلبي احتياجات الفرد والمجتمع.
وتتماشى تلك المشاريع مع أفضل المعايير العالمية، وتستهدف الارتقاء بمستوى الحياة، وتوطيد أركان التنمية المستدامة، وإسعاد المجتمع ورفاهيته، حيث تحظى هذه المشاريع بالاهتمام والمتابعة من صاحب السمو حاكم أم القيوين؛ وفقاً لبيانات صحفية.
ومن تلك المشاريع انتهاء المرحلة الأولى من شارع المعرفة بطول 2.5 كم المحاذي لمدرسة الشويفات الجديدة، الذي يشكل رابطاً مهماً بين شارع الشيخ زايد، ومناطق في قطاع السلمة، كمنطقة الشيخ خليفة، ومناطق أخرى، كما تنفذ الدائرة شوارع بطول 6.5 كم في منطقة القراين، حيث تم إنجاز 60% من المشروع الذي يخدم مناطق سكنية وتجارية.
ومن المقرر تسلم المشروع بشكل نهائي في مارس المقبل، إضافة إلى دوار المدر خلف بنك أم القيوين، الذي أسهم بشكل واضح في تيسير الحركة المرورية في المنطقة.
وتم السعي لإنجاز تلك المشاريع وفقاً لتوجيهات صاحب السمو حاكم أم القيوين، ومتابعة ولي عهد أم القيوين، رئيس المجلس التنفيذي.


الحياة الكريمة


تولي حكومة أم القيوين أهمية بالغة لإسكان المواطنين وتوفير الحياة الكريمة لهم، وتشكل أولوية رئيسية على أجندة التنمية الشاملة لها، تنفيذاً لتوجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين، بتأمين أرقى مستويات العيش الكريم للمواطنين، وتلبية حاجاتهم الأساسية، خاصة المساكن، لما تمثله من أهمية في تحقيق الاستقرار الاجتماعي لهم. وشهد قطاع إسكان المواطنين في أم القيوين خلال العامين الماضيين تطوراً كبيراً، ما يدلل على وضع الحكومة استقرار المجتمع على صدارة أولويات استراتيجياتها، وتوفير الحياة الكريمة والمستقرة لكل مواطني الإمارة، ما يعزز فرص التنمية المستدامة، وتطور المجتمع في إطار النهضة التي تشهدها أم القيوين على الصعيدين الاجتماعي والاقتصادي.
وخلال العامين الماضيين وزعت دائرة التخطيط العمراني في أم القيوين 525 قطعة أرض سكنية، على المواطنين المستوفين لشروط المنح والمستفيدين من برامج الإسكان الحكومية، وسلمت مؤسسة سعود بن راشد المعلا للأعمال الخيرية والإنسانية العام الماضي المواطنين من أصحاب الدخول المحدودة 32 مسكناً، أطلقت عليها «حي التسامح»، وجاء المشروع بتوجيهات صاحب السمو حاكم أم القيوين، ويخطط برنامج الشيخ زايد للإسكان بتوجيهات حاكم أم القيوين لإقامة 10 مشروعات لمجمعات سكنية مستقبلية في الدولة حتى العام 2025، من ضمنها مجمع أم القيوين السكني الذي يتكون من 100 وحدة سكنية، ويهدف المشروع إلى تحقيق الرفاه السكني لمواطني أم القيوين وتقديم خدمات إسكانية متنوعة ومبتكرة وفق أفضل المعايير العالمية.


خدمات صحية


وللارتقاء بالخدمات الصحية وتطويرها، أنجزت حكومة أم القيوين بتوجيهات صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا محطة معالجة نفايات البناء والهدم بمنطقة المدفق تحت إدارة شركة دلسكو، كما أعلنت عن دخول مكب نفايات أم القيوين وحفرة الطمر الصحي الخدمة في الربع الأول من العام الجاري.
وتبلغ تكلفة مشروع مكب نفايات أم القيوين الذي تنفذه وزارة التغير المناخي والبيئة 11.8 مليون درهم، كمرحلة تحضيرية استباقية لمشروع معالجة وتأهيل المكب الرئيسي في المدينة، حيث سيقوم المقاول الحالي بتحضير وتجهيز العمل للمرحلة الرئيسية المستهدفة التي ستتضمن معالجة شاملة لأرض المكب الحالي الذي يستخدم للتخلص من النفايات المتولدة بالإمارة.


رؤوس أموال


وتطلع صاحب السمو حاكم أم القيوين منذ توليه الحكم إلى تنمية حركة التصنيع في إمارته، وجذب رؤوس الأموال إليها وتقديم كل التسهيلات الممكنة لرعاياه، وأصدر سموه في 15 فبراير 2014 قانوناً بشأن إنشاء مدينة أم القيوين الصناعية، حيث تبلغ مساحتها 70 مليون قدم مربعة، وتقع على شارع الشيخ محمد بن زايد وبالقرب من التقائه بشارع الإمارات وتتضمن أراضي تجارية وصناعية ومستودعات للتخزين.
وأنجزت حكومة أم القيوين أعمال البنية التحتية وتسوية الأراضي في المدينة الصناعية بتكلفة إجمالية بلغت 58 مليون درهم، كان قد تم استئجار 80 % من الأراضي في مدينة أم القيوين الصناعية في العام 2018، بعد الإقبال الكبير على المدينة من المستثمرين، وهناك توجيهات مباشرة من صاحب السمو حاكم أم القيوين بضرورة الإسراع في تمهيد البنية التحتية حتى يتمكن المستثمرون من البدء الفوري في أعمالهم التجارية، وتم رصف طرق بمبلغ 12 مليون درهم بهدف التسهيل على المستثمرين.
واهتم سموه بتشجيع التنمية الصناعية وبناء خريطة طريق نحو الاستثمار في القدرات وتعزيز الابتكار وتطوير المهارات اللازمة للارتقاء بالقطاع الصناعي وجعله في صدارة القطاعات الداعمة للنمو الاقتصادي في الدولة، وبرعاية كريمة وتوجيه من قبل سموه أقامت غرفة تجارة وصناعة أم القيوين في العام الماضي معرض وملتقى «صنع في أم القيوين» بمشاركة أكثر من 50 مصنعاً وشركة على مستوى إمارة أم القيوين، وكان محطة مهمة لتحفيز ريادة الأعمال الوطنية وتشجيع الأنشطة الصناعية في أم القيوين، وبالتالي تنشيط الأسواق المحلية وتعزيز صادرات دولة الإمارات إلى الأسواق الخارجية.


إسعاد المتعاملين


يعتبر مركز خدمات أم القيوين الجديد الذي افتتحه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، وصاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا، أول مركز خدمات موحد في الإمارة، يصب في مصلحة المواطنين والمقيمين في الإمارة، وما جاورها.
ويخفف عنهم عناء التنقل بين مختلف الدوائر الحكومية المنتشرة في الإمارة لإنهاء معاملاتهم، كما أنه يعزز من الروح الوطنية وثقة المواطنين بالعمل الحكومي.


مشروع تجاري سكني


في سياق مشاريع التنمية الاجتماعية، رصدت جمعية تعاونية الاتحاد، بالتعاون مع جمعية أم القيوين التعاونية 52 مليون درهم لتنفيذ مشروع أم القيوين التجاري السكني، ووقّعت مع شركة العابر للمقاولات عقد إنشاء أول مشروع تجاري سكني لتعاونية أم القيوين في منطقة السلمة 3 بجانب سوق الخضر والفواكه، مقابل مستشفى الشيخ خليفة، الذي من المتوقع الانتهاء من تنفيذه في ديسمبر 2020.
ويتكون المشروع من سرداب وطابق أرضي وطابقين أول وثانٍ بمساحة بناء إجمالية تبلغ 201 ألف قدم مربعة، ويضم المركز 15 محلاً تجارياً و70 شقة سكنية، إضافة إلى 233 موقف سيارات موزعة على السرداب والأرضي وخارج.


نموزج حكومة المستقبل


عمل صاحب السمو الشيخ سعود بن راشد المعلا عضو المجلس الأعلى حاكم أم القيوين على تطوير خدمات على مستوى عال من الكفاءة، وإنجاز المعاملات الحيوية التي تمس كافة قطاعات المجتمع، وتيسير إجراءات تقديمها والحصول عليها، يشكل أولوية وداعماً رئيسياً لإحداث تطوير شامل في عمل حكومة أم القيوين وتحقيق رؤيتها.
وأمر سموه بتشكيل فريق عمل مشترك بين ديوان الحاكم في أم القيوين وفريق الاستراتيجية الاتحادية في وزارة شؤون مجلس الوزراء للعمل على صياغة خطة استراتيجية للإمارة، لتطوير هيكلي شامل يواكب متطلبات نموذج حكومة المستقبل.
وانطلق نموذج تطوير العمل الحكومي لأم القيوين بتشكيل 6 فرق عمل وب 10 مبادرات ليصل بعد جهد استمر نحو 90 يوماً إلى 6 مخرجات رئيسية تتضمن 24 مبادرة جديدة.


خريطة طريق واستراتيجية واضحة


تتقدم إمارة أم القيوين بخطى سريعة نحو المستقبل برؤى استراتيجية واضحة، وخريطة طريق مُحددة لتحقيق إنجازات نوعية شاملة في شتى القطاعات الحيوية التي من شأنها تعزيز ازدهار الدولة بشكل مستدام، وضمان بناء مستقبل راسخ لأجيالها. وفي خضم ذلك، وقعت الهيئة الاتحادية للكهرباء والماء وتحالف شركتي «إم دي سي القابضة للطاقة»، المملوكة بالكامل لشركة مبادلة للاستثمار (مبادلة)، و«أكوا باور»، الشركة السعودية العالمية الرائدة في قطاعي تحلية المياه وتوليد الطاقة الكهربائية، اتفاقية شراكة لإنشاء محطة تحلية مياه البحر بالتناضح العكسي بسعة إنتاجية تصل إلى 150 مليون جالون مياه يومياً بإمارة أم القيوين بنظام المنتج المستقل.
وانطلاقاً من توجيهات صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان رئيس الدولة حفظه الله، وأخيه صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، وفي إطار الجهود المبذولة للوصول إلى أهداف استراتيجية الإمارات للأمن المائي 2036، وجّه صاحب السمو حاكم أم القيوين، بتسخير كافة إمكانات الإمارة لتنفيذ المشروع وبما يدعم غايات الاستراتيجية الرامية إلى دفع جهود التنمية المستدامة في الدولة.

5e680153e0.jpg

6b2049984b.jpg

437403537d.jpg

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر المعلا .. 11 عاماً من الإنجازات العصرية في أم القيوين برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الخليج

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج