أخبار عاجلة
معركة قاتلة بين ثعبان ومنقذه (فيديو) -
وصفات طبيعية فعّالة لمعالجة قرحة المعدة -

تأييد عدم اختصاص الأمور المستعجلة في نظر دعوى حظر ترشح «النواب» في انتخابات الأندية

تأييد عدم اختصاص الأمور المستعجلة في نظر دعوى حظر ترشح «النواب» في انتخابات الأندية
تأييد عدم اختصاص الأمور المستعجلة في نظر دعوى حظر ترشح «النواب» في انتخابات الأندية

-

وإليكم تفاصيل الخبر تأييد عدم اختصاص الأمور المستعجلة في نظر دعوى حظر ترشح «النواب» في انتخابات الأندية

قضت محكمة مستأنف القاهرة للأمور المستعجلة، اليوم الأحد، بتأييد حكم عدم اختصاص المحكمة في الدعوى التي تطالب بحظر ترشح أعضاء مجلس النواب لانتخابات مجالس إدارات الأندية والاتحادات الرياضية.

ورفضت المحكمة استئنافا تقدم به المحامي محمد حامد سالم، على حكم محكمة أول درجة بعدم اختصاص المحكمة بنظر الدعوى.

كانت هيئة قضايا الدولة تقدمت للمحكمة بمذكرة دفوعها، وطالبت برفض الاستئناف وتأييد حكم أول درجة، مستندة إلى أنه جاء وفق صحيح القانون، كما أن ما ورد بأسباب الاستئناف ليس لها أثر في الدعوى.

وحملت الدعوى رقم 2662 لسنة 2017، واختصمت رئيس الجمهورية ورئيس مجلس النواب.

وذكر مقيم الدعوى أنه فوجئ بعدد كبير من أعضاء مجلس النواب بخوض ماراثون انتخابات الأندية والاتحادات الرياضية، مثل «النائب إلهامي عجينة، ومحمد فرج عامر، والنائبة رانيا علواني، وإسماعيل نصر الدين»، مؤكدًا أن ترشح النواب لعضوية ورئاسة الأندية مخالف للقانون والدستور.

وأوضح أن ترشحهم وتعيينهم في الأندية يرسخ لمبدأ تعارض المصالح بين وظيفة النائب الذي مراقبة الحكومة والمؤسسات في أداء عملها، مضيفا أن النائب البرلماني ليس له إلا مجلس النواب وينبغي أن يتفرغ له ولشؤونه ولمهمته الرئيسية التي من أجلها انتخبه الشعب المصري.

وطالب المحامي، المحكمة، بإصدار حكم بحظر ترشيحهم وتوليهم لرئاسة وعضوية مجالس إدارات تلك الأندية والاتحادات طوال فترة عضويتهم بمجلس النواب المصري.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر تأييد عدم اختصاص الأمور المستعجلة في نظر دعوى حظر ترشح «النواب» في انتخابات الأندية برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : بوابة الشروق

السابق القبض على شاب بالشرقية لطعنه طفل بمنجل بعد تسلقه نخلة لحصد البلح
التالى كاميرات المراقبة تقود الأمن لضبط عاطل قتل سائق توك توك بالبساتين