المجلس العسكري: لا فوضى في السودان بعد اليوم

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اليكم تفاصيل هذا الخبر المجلس العسكري: لا فوضى في السودان بعد اليوم

1916035853.jpg

متظاهرون سودانيون يقفلون طريقا يؤدي إلى وزارة الدفاع بالخرطوم (رويترز)

0279a3da65.jpg

متظاهرون سودانيون يقفلون طريقا يؤدي إلى وزارة الدفاع بالخرطوم (رويترز)

أكد نائب رئيس المجلس العسكري محمد حمدان دقلو، الملقب بـ«حميدتي»، أمس الثلاثاء، «التزام المجلس بالتفاوض مع رفض أي فوضى»، متهما قوى الحرية والتغيير، بعدم الصدق خلال المباحثات مع المجلس، مبينا أن «وفد قوى الحرية والتغيير قفز إلى مطالب غير متفق عليها»، مشددا على رفض المجلس الانتقالي «قبول أي فوضى»، مشيرا إلى أن «هناك مَنْ يحاول إثارة الفتنة».

» حميدتي يهاجم

وخصص المجلس العسكري مؤتمرا صحافيا، الثلاثاء، لتوضيح ما جرى في جولات الحوار مع قوى التغيير.

وقال حميدتي، خلال المؤتمر: إن قوى الحرية والتغيير وعدت بفتح الطرقات بمحيط مقر الاعتصام ولم تف بذلك، مضيفا أنها ستقدم اليوم رؤيتها الشاملة للمرحلة الانتقالية قبل عرضها على جميع القوى السياسية لمناقشتها ومواصلة التفاوض.

وأوضح أن المجلس اتفق مع قوى التغيير على «شراكة حقيقية»، مبينا «اتفقنا معهم كذلك على تشكيل حكومة بكفاءات وطنية».

وتابع: «المجلس العسكري وافق على مبدأ مشاركة المدنيين في المجلس»، مضيفا «ما نركز عليه حاليا فتح الطرقات في العاصمة حتى تنساب المواد التموينية».

» مهلة وتهديد

وذكر نائب رئيس المجلس العسكري: «هناك محاولات لقفل شوارع الخرطوم ودعوات للاعتداء على مقر القيادة العامة للجيش»، مضيفا «لقد أمهلنا قوى المعارضة 24 ساعة لإعادة حركة السير على الجسور، والسودان في حاجة إلى شباب مخلص غير مسيس وبدون أجندة همه الوطن والمواطن حتى يتكامل الدور ونصل لنتيجة مرضية للشعب السوداني». وختم قائلا: «نريد ثورة سودانية حضارية ووطنية.. ولا نقبل أي فوضى أو انفلات، وسيتم التعامل بالحزم اللازم وفق القانون».

» البرهان رئيسا

وأعلن المجلس، مقتل 6 من عناصر قوات الأمن في مواجهات مع متظاهرين الإثنين الماضي في كل أنحاء البلاد.

وكان المجلس العسكري قد أجرى مباحثات في القصر الجمهوري بالخرطوم مع ممثلي قوى الحرية والتغيير «للتشاور بشأن الرؤية المتعلقة بترتيبات الفترة الانتقالية».

من جهته، قال عضو المجلس العسكري، الفريق ياسر العطا، إنه جرى طرح 3 ممثلين في المجلس السيادي لقوى الحرية مقابل 7 عسكريين، مشيرا إلى أن الفريق عبدالفتاح البرهان سيتولى رئاسة المجلس المشترك مع المدنيين.

وأفاد المجلس العسكري الثلاثاء بأنه قبل استقالة ثلاثة من أعضائه كانوا قد تقدموا بها الأسبوع الماضي. ومن بين الأعضاء، الذين استقالوا الأسبوع الماضي الفريق أول ركن عمر زين العابدين رئيس اللجنة السياسية بالمجلس العسكري، والاثنان الآخران هما الفريق أول جلال الدين الشيخ الطيب والفريق أول شرطة الطيب بابكر علي فضيل. وكان تجمع المهنيين السودانيين، المنظم الرئيس للاحتجاجات، قد طالب باستبعاد الثلاثة متهما إياهم بالضلوع في حملة قتل فيها عشرات المحتجين.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر المجلس العسكري: لا فوضى في السودان بعد اليوم برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : صحيفة اليوم السعودية

أخبار ذات صلة

0 تعليق