صنعاء.. ميليشيا الحوثي تُصدر قراراً يقضي بفصل 211 موظفاً في التربية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أصدرت ميليشيا الحوثي الانقلابية، قرارا قضى بفصل 211 موظفاً في ديوان عام وزارة التربية والتعليم الخاضعة لسيطرتها في العاصمة صنعاء، بذريعة انقطاعهم عن العمل.

وحسب مذكرة سربت الاثنين، بحسب ما أفادت وسائل إعلام محلية، عن الإدارة العامة للشؤون القانونية بوزارة التربية والتعليم في حكومة الحوثيين الانقلابية غير المعترف بها دولياً، أقرت بإنهاء خدمة عدد (211) موظفا والذين يعملون بديوان عام الوزارة.

 

ووفقا للمذكرة، فإن قرار الفصل للموظفين المذكورين أتى لانقطاعهم عن العمل، على الرغم من أن غالبية من أوقفتهم جماعة الحوثي غير منقطعين، إنا تعمد الجماعة على استبدالهم بموظفين من الموالين لها.

"استبدالهم بموالين"

وسبق لميليشيات الحوثي أن أصدرت قرارات بتوقيف معلمين وتربويين واستبدلتهم من الموالين لها.

في المقابل، استنكر ناشطون وحقوقيون يمنيون عبر مواقع التواصل الاجتماعي، اتخاذ ميليشيا الحوثي الانقلابية، قرار الفصل بحق الموظفين؛ بهدف استبدالهم بموظفين موالين لهم.

يذكر أنه خلال السنوات الأخيرة ومنذ الحرب التي أشعلتها ميليشيا الحوثي عقب انقلابها على السلطة الشرعية أواخر العام 2014، تعرض قطاع التعليم في اليمن لأضرار بالغة، طالت بنيته التحتية، كما يواجه قرابة 200 ألف مُعلّم في مناطق سيطرتها صعوبات جمة بعد توقف رواتبهم منذ أكتوبر/ تشرين الأول 2016.

 

 



أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج