أخبار عاجلة
كيف دخل المتهم بتفجير نيويورك إلى أمريكا؟ -
الهلال يفتح اليوم صفحة الفيحاء -
طقس مستقر على معظم مناطق المملكة -
صحة الطائف تبدأ في صرف مستحقات موظفيها -
موظفون بأمانة عسير يرفضون رشوة من مقيميّن -

إبداعات 18 فنانة وعرض «حنّة» في مؤسسة العويس

إبداعات 18 فنانة وعرض «حنّة» في مؤسسة العويس
إبداعات 18 فنانة وعرض «حنّة» في مؤسسة العويس

وإليكم تفاصيل الخبر إبداعات 18 فنانة وعرض «حنّة» في مؤسسة العويس

دبي: زكية كردي


تناغم فني آسر شكله الحضور السينمائي للإبداع الإماراتي في فيلم «حنّة» الذي تداخل مع خيالات نسائية تشكيلية صيغت من بياض الدانتيل ونعومته حيناً، ومن إيقاعات اللون التي توازت مع إيقاعات الدفوف في زاوية أخرى، ومن خربشات تسللت من دفاتر الطفولة، وأيضاً من ابتسامات ناعمة نابعة من حياة مشرقة تصور سحر نساء الأمس بتفاصيلهن الكثيرة، سحراً يشبه حضور الحرف في اللوحة بطرق مختلفة، تصوغها خيالات فنانات معرض «إبداعات» الذي تستضيفه مؤسسة سلطان العويس الثقافية حتى الاثنين المقبل.
من أغاني فيروز التي رافقت ذاكرة الطفولة لتنضج معها العاطفة، اختزلت الفنانة اللبنانية ماجدة نصر الدين الكثير من المعاني في خربشات طفولتها التي جسدتها بستة أعمال شاركت بها، كان منها تجسيداً لأغنيتي «وحدن» و«مافي حدا»، واعتمدت الفنانة على قلم الحبر «الستيلو» الذي اقترن بتلك الفترة أيضاً.
أيضاً كان للكلمة الشعرية حضورها في أعمال الفنانة والشاعرة وفاء خازندار التي شاركت بخمسة أعمال استوحتها من قصائدها ، فمرة عبرت عنها بالحرف، ومرة بالفكرة.
ومثلهن حملت الفنانة الإماراتية منى الخاجة رسالتها التشكيلية للدفاع عن اللغة العربية، فكثفت حضور حرف الضاد بشكل لافت في أعمالها المشاركة، التي مزجت فيها بين الحروفية والزخرفة الإسلامية بلغة لونية راقية لتدلل على جمالية حضور هذه اللغة، وتقول: أردت أن أوجه رسالة لأبناء اليوم ليتنبهوا إلى جمالية لغتنا.
وفي إطار التعبير عن التراث والأصالة تميزت لوحة «أم العباية» للفنانة العراقية جنان الأنصاري، التي استوحتها من الأغاني العراقية.
ويعتبر هذا اللقاء الفني مع الفنانات الأخريات مكسباً روحياً وحسياً وجمالياً، كما تصفه الفنانة الإماراتية د. نجاة مكي، وتقول: تواجدنا سوية كفنانات عربيات له أهمية كبيرة، خاصة في الوقت الحالي، فنحن في الإمارات نسعى دوماً لنشر السلام والمحبة، وهذا جزء من هويتنا وهوية بلدنا، وعن أعمالها أوضحت أنها شاركت بعملين يعودان إلى مجموعتها «إيقاع» ركزت فيهما على الإيقاع الخطي واللوني، وكذلك المضمون الموجود في العمل الفني.
المشاركة في معرض جماعي تعكس الكثير من المحبة، كما أنها تعتبر فرصة للتعارف والاطلاع على تجارب الآخرين، كما أنه واجب تجاه الفن الذي آمنت به الفنانة الإماراتية سلمى المري، فاعتبرته رسالتها الأسمى، واستطاعت أن تكرس هذا الدور تجاه بلدها الإمارات من خلال أعمالها، خاصة مشروعها «حكايا الأرض» الذي ضم نحو 60 عملاً، وشاركت ب3 منها في المعرض.
وشاركت الفنانة الإماراتية سمية الريس بعملين بالألوان المائية التي تفضلها لأنها تعكس شفافية خاصة، متحدية صعوبة الحصول على التفاصيل الدقيقة في الفن الواقعي الذي تختص به.
وتم عرض الفيلم الإماراتي «حنّة» الذي يعود إلى عام 2008، ويقول المؤلف والمخرج الإماراتي صالح كرامة: الممثلون في الفيلم جميعهم لم يكن لهم علاقة بالتمثيل من قبل، وكانت هذه المرة الأولى التي يقفون فيها أمام الكاميرا ليخبرونا عن النقلة التي عاشها المجتمع الإماراتي، بخاصة الحي الشعبي ما بين فترة السبعينات والحاضر.
18 فنانة تشكيلية إماراتية وعربية مقيمة في الإمارات، وبعضهن حضرن من خارج الإمارات، خلقن منصة للتعريف بالإبداع الموجود لدى المرأة الإماراتية، ولدى المرأة العربية في الفن التشكيلي،حسب عبدالإله عبدالقادر، المدير التنفيذي لمؤسسة العويس الثقافية، ويقول: نلاحظ في هذا المعرض الجماعي حضور المدارس الفنية المختلفة.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسؤل عن صحة هذا الخبر , اذا كان لديك اى استفسار او طعن فى هذا الخبر برجاء مراسلتنا مصدر الخبر الاصلي: الخليج