أخبار عاجلة
«مسار إجباري» يستعد لآخر حفلاته بـ 2018 -
لمرضى السكري.. بدائل طبيعية لنقص الأنسولين -

الحريري يحذر مجدداً من خطورة تدخل «حزب الله» في شؤون المنطقة

الحريري يحذر مجدداً من خطورة تدخل «حزب الله» في شؤون المنطقة
الحريري يحذر مجدداً من خطورة تدخل «حزب الله» في شؤون المنطقة

اليكم تفاصيل هذا الخبر الحريري يحذر مجدداً من خطورة تدخل «حزب الله» في شؤون المنطقة

باريس (وكالات)

كرر رئيس الوزراء اللبناني، سعد الحريري، تحذيراته من خطورة تدخل «حزب الله» في شؤون المنطقة. وقال في مقابلة أمس مع مجلة «باريس ماتش» إنه يخشى من أن يكلف الدور العسكري لـ«حزب الله» في الصراعات الإقليمية لبنان غالياً في نهاية المطاف. وأوضح أن استقالته التي أعلنها في الرابع من نوفمبر من الرياض ثم عاد وعلقها الأسبوع الماضي، كانت تهدف إلى أن يعلم العالم أن لبنان لا يتسامح مع تدخل «حزب الله» في شؤون دول الخليج، في إشارة إلى اليمن.

إلى ذلك، أعرب عن تفاؤله بأن الأزمة حول استقالته التي أعلنها في الرابع من نوفمبر، ثم عاد وعلقها الأسبوع الماضي، على وشك الانتهاء. كما أوضح أنه سيستأنف دوره كرئيس لمجلس الوزراء، موضحاً أنه أفهم العالم أن لبنان لم يعد قادراً على تحمل تدخلات «حزب الله» في شؤون دول الخليج حيث يعيش 300 ألف لبناني.

ورداً على سؤال عما إذا كانت حياته مهددة، قال الحريري «التهديدات موجودة دائماً. لدي العديد من الأعداء، منهم المتطرفون ومنهم النظام السوري. لقد أصدر هذا الأخير حكما بالإعدام ضدي».

وكان الحريري تحدث في خطاب استقالته في الرابع من نوفمبر، عن محاولات لاستهداف حياته. ورداً على سؤال حول موقفه في حال استهدفت إسرائيل «المصالح الإيرانية وحزب الله في سوريا»، قال الحريري «لن نفعل شيئاً إذا الأمر حدث في سوريا ... ستكون هذه مشكلة سوريا لا مشكلة لبنان».

وقال الحريري في المقابلة «في لبنان، لحزب الله دور سياسي. لديه أسلحة ولكنه لا يستخدمها على الأراضي اللبنانية. إن مصلحة لبنان هي بضمان عدم استخدام هذه الأسلحة في أماكن أخرى». وأضاف «أخشى أن تدخل «حزب الله» في الخارج سيكلف لبنان غالياً. لن أقبل أن يشارك حزب سياسي لبناني في مناورات تخدم مصالح إيران».

ولدى سؤاله عن السعودية، وعن ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان، رد الحريري قائلاً: «إنه رجل معتدل ويريد سياسة انفتاح لبلده، كما يريد انفتاحاً حقيقياًً للمجتمع السعودي»، وأكد أن معارضته للسياسة الإيرانية تأتي جراء التدخل الذي تعاني منه السعودية، في العراق واليمن والبحرين.

وكان الحريري أعلن في وقت سابق أن «الأمور إيجابية»، وإذا استمرت كذلك فإنه سيسحب استقالته الأسبوع القادم. وقال الحريري الليلة قبل الماضية عبر «تويتر»، «الأمور إيجابية كما تسمعون، وإذا استمرت هذه الإيجابية، فإننا، إن شاء الله نبشر اللبنانيين في الأسبوع القادم بالرجوع عن الاستقالة».

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسؤل عن صحة هذا الخبر سواء كان صحيحا او خطأ , اذا كان لديك اى استفسار او طعن فى هذا الخبر برجاء مراسلتنا