أخبار عاجلة

الشريعي: استقالة الداودي مسرحية والشعب مستمر في المقاطعة

الشريعي: استقالة الداودي مسرحية والشعب مستمر في المقاطعة
الشريعي: استقالة الداودي مسرحية والشعب مستمر في المقاطعة

-

اليكم تفاصيل هذا الخبر الشريعي: استقالة الداودي مسرحية والشعب مستمر في المقاطعة

غزلان الدحماني

تقدم لحسن الداودي، الوزير المنتدب لدى رئيس الحكومة المكلف بالشؤون العامة والحكامة، مساء يوم الأربعاء 6 يونيو الجاري، بطلب إعفائه من منصبه الوزاري بشكل رسمي، وذلك بعد الجدل الذي خلقته مشاركته في وقفة احتجاجية مع عمال شركة “سنطرال” يوم الثلاثاء، أمام البرلمان.

وفي تعليقه على طلب الداودي؛ قال رشيد الشريعي، رئيس الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان، إن تقديم الداودي لاستقالته ليس كافيا لإخماد غضب المغاربة من الخرجات الإعلامية الأخيرة لوزراء “البيجيدي” حول حملة المقاطعة.

وأوضح الناشط الحقوقي في تصريح لـ “نون بريس ” أن استقالة الداودي ماهي إلا مسرحية لتلميع صورة الحكومة وامتصاص غضب المواطنين  ودفعهم للتراجع عن مقاطعة شركة “سنترال” دون غيرها من الشركات التي تشملها حملة المقاطعة.

وأكد الشريعي أن “هذه الاستقالة مشكوك في أمرها مند البداية ، مضيفا أنه كان بالأحرى على الحكومة  أن تقدم استقالتها على اعتبار أنها حكومة لا شعبية ولا تستجيب لانتظارات المواطنين”.

وبحسب رئيس الجمعية الوطنية للدفاع عن حقوق الإنسان، فإنه “عوض أن تستجيب الحكومة لمطالب المقاطعين، نجدها تتبع سياسة الأعمى، وعليه وجب إسقاط هذه الحكومة لأنها غيبت المطالب الاجتماعية للمواطنين”. يضيف الشريعي.

وأشار المتحدث ذاته، إلى أن هناك تكتيكا من الحكومة لتقديم الداودي كبش فداء في مرحلة تعرف احتجاجات عارمة ضدها، وبالتالي فطلب الاستقالة الذي تقدم به الداودي “ليس كافيا بالنظر لحجم المشاكل التي افتعلتها هذه الحكومة”.

وكانت الأمانة العامة لحزب العدالة والتنمية، قد أعلنت في بلاغ لها أن الداودي تقدم بطلب إعفائه من الوزارة على خلفية مشاركته في وقفة مع عمال “سنطرال”، واصفة تصرفه بغير المناسب.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر الشريعي: استقالة الداودي مسرحية والشعب مستمر في المقاطعة برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : بوابة نون الإلكترونية

السابق قائد الجيش: المخططات الارهابية مستمرة
التالى الهيئة الوطنية للمحامين: 7 فروع جهوية تندّد بـ ''تدليس إرادة المحامين''