أخبار عاجلة
هذا هو موعد عيد الاضحى فلكيًا.. تعرف علية -
مي سليم تحتفل بعقد قرانها الليلة -
اهتمامات الصحف الليبية الصادرة الاربعاء -
اهتمامات الصحف المصرية الصادرة الاربعاء -

المالكي يدعو للاعتراف بالدولة الفلسطينية كتجسيد عملي لدعم مبدأ حل الدولتين

المالكي يدعو للاعتراف بالدولة الفلسطينية كتجسيد عملي لدعم مبدأ حل الدولتين
المالكي يدعو للاعتراف بالدولة الفلسطينية كتجسيد عملي لدعم مبدأ حل الدولتين

-

اليكم تفاصيل هذا الخبر المالكي يدعو للاعتراف بالدولة الفلسطينية كتجسيد عملي لدعم مبدأ حل الدولتين

دعا وزير الخارجية والمغتربين الفلسطيني رياض المالكي اليوم الخميس، إلى الاعتراف بالدولة الفلسطينية كتجسيد عملي لدعم مبدأ حل الدولتين.

وأكد المالكي ، في بيان لدى استقباله في رام الله نائب رئيس الوزراء وزير الخارجية والتجارة لجمهورية إيرلندا سيمون كوفيني، أن حل الدولتين "يمثل الخيار الأمثل والشامل والعادل لتسوية القضية الفلسطينية".

وجدَد المالكي التأكيد على "ثوابت الموقفين الفلسطيني والعربي والسواد الأعظم على الساحة الدولية في هذا الصدد، خصوصاً ما يتعلق بوضعية مدينة القدس في ضوء الاعتراف الأميركي الأخير بالقدس عاصمة لإسرائيل ونقلها لسفارتها إليها".

وحسب البيان "تم خلال اللقاء استعراض توجّه فلسطين للمنظمات والهيئات الدولية وعلى رأسها المحكمة الجنائية الدولية لبحث الجرائم التي ارتكبتها القوة القائمة باحتلال إسرائيل".

ونبه المالكي إلى "التحديات التي تواجه المنطقة في ظل استمرار عدم الاستقرار، مع التأكيد على ضرورة ايجاد حل سياسي للصراع الفلسطيني الاسرائيلي الذي من شأنه إيقاف مسلسل العنف والقتل ويسمح بإقامة الدولة الفلسطينية وعاصمتها القدس الشرقية ومبادرة السلام العربية".

كما شدد على مركزية القضية الفلسطينية وضرورة بذل كافة الجهود الممكنة لإحياء مفاوضات برعاية متعددة الأطراف، مفاوضات جادة وفاعلة ومحدّدة بسقف زمنى تفضى إلى إقامة الدولة الفلسطينية المستقلة والمتواصلة جغرافيا وعاصمتها القدس الشرقية. ... المزيد

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر المالكي يدعو للاعتراف بالدولة الفلسطينية كتجسيد عملي لدعم مبدأ حل الدولتين برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : جريدة الاتحاد الاماراتية

السابق اليمن العربي: بالصور.. استمرار هطول أمطار غزيرة على عدة محافظات
التالى جميل السيد: موتوا بغيْظكم..