أخبار عاجلة
ضبط قاتل تباع بميت سلسيل -

ميركل تقترح التشدد في مواجهة المهاجرين

ميركل تقترح التشدد في مواجهة المهاجرين
ميركل تقترح التشدد في مواجهة المهاجرين

وإليكم تفاصيل الخبر ميركل تقترح التشدد في مواجهة المهاجرين

عرضت المستشارة الألمانية أنجيلا ميركل على شركائها في الائتلاف الحكومي أمس السبت سلسلة إجراءات للتشدد في مواجهة تدفق المهاجرين، وذلك عشية اجتماعات حاسمة لمستقبل حكومتها، فيما دافع الرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون السبت عن «الوحدة والفاعلية» اللتين أظهرتهما أوروبا بعد الاتفاق الذي تم التوصل إليه في بروكسل حول ملف الهجرة.
وجاء في النص المؤلف من ثماني صفحات، الذي قدمته ميركل إلى الحزب الاشتراكي الديمقراطي والاتحاد المسيحي الاجتماعي في بافاريا، أن المهاجرين الذين يصلون إلى ألمانيا وسبق أن تسجلوا في بلد آخر في الاتحاد الأوروبي، سيوضعون في مراكز استقبال خاصة بشروط متشددة جدا.
وأضاف النص «في مراكز الاستقبال هذه ستكون الإقامة إجبارية، وبالإمكان اذا دعت الحاجة فرض عقوبات» على المخالفين. ويبدو أن الهدف من هذا الإجراء العمل سريعا على البت في ملفات اللجوء.
ولن يكون بالإمكان تكليف البلديات إدارة شؤون الوافدين الجدد، كما كانت الحال لدى وصول اكثر من مليون طالب لجوء العامين 2015 و2016.
وبشكل عام تشدد ميركل على القول «نريد مواصلة الحد من عدد المهاجرين الذين يصلون إلى ألمانيا»، مع أن «عددهم انخفض بنسبة 20% خلال الأشهر الخمسة الأولى من العام 2018 مقارنة بالفترة نفسها من العام 2017».
ويعتبر هذا الاقتراح بإقامة مراكز استقبال خاصة، بمثابة يد ممدودة للمحافظين في الاتحاد المسيحي الاجتماعي وخصوصا لوزير الداخلية من هذا الحزب هورست سيهوفر الذي كان وجه إنذارا إلى ميركل بضرورة التوصل إلى حل أوروبي لتدفق المهاجرين، وإلا فإنه سيأمر بطرد المهاجرين الذين يصلون إلى الحدود الألمانية وسبق أن تسجلوا في بلد أوروبي آخر.
وأفادت مصادر داخل الائتلاف الحكومي، أن ميركل أكدت أنها حصلت على الضوء الأخضر من 14 دولة في الاتحاد الأوروبي لإعادة المهاجرين المسجلين في دول أخرى. وجاء في الوثيقة أيضا أن ألمانيا في الوقت الحاضر لا تطرد المهاجرين الذين يصلون إلى أراضيها وسبق أن تسجلوا في دول أخرى».
وأضافت الوثيقة: «للتمكن من زيادة هذه النسبة نعقد اتفاقات مع عدد من دول الاتحاد الأوروبي لتسريع إجراءات الاسترداد».
ومن المقرر أن يبحث حزب ميركل الاتحاد المسيحي الديمقراطي في هذه الإجراءات الجديدة، وكذلك حزب سيهوفر البافاري الاتحاد المسيحي الاجتماعي.
من جهته، قال ماكرون خلال استقباله رئيسي الوزراء التشيكي والسلوفاكي في الإليزيه إنه لا يؤمن بوجود «منطق قدري لكتل داخل اتحادنا»، مضيفا أمام الصحفيين «في هذه الأوقات المضطربة، من واجبنا على العكس أن نظهر مجدداً وجهاً من الوحدة والفاعلية عبر احترام قيمنا وتاريخنا المشترك».
وتابع «إنه هذا الوجه الذي أظهرناه بالأمس، مهما كانت الليلة طويلة، خلال المجلس الأوروبي، عبر إيجاد حلول أوروبية وخصوصا حول قضية الهجرة».
وفي المقابل، قال المستشار النمساوي زباستيان كورتس أمس السبت إن حكومته ستستخدم رئاستها للاتحاد الأوروبي لجعل التكتل أكثر أمناً، مضيفاً أن بلاده ترغب في أن تكون «بانية جسور في الاتحاد الأوروبي وتقلص التوترات داخل أوروبا».
وأضاف كورتس في مؤتمر قمة في بلدة شلادمينج للاحتفال بمناسبة تولي بلاده الرئاسة الدورية للاتحاد في أول تموز/‏ يوليو أن حكومته ستدعم فكرة «أوروبا توفر الحماية» خلال فترة الستة أشهر. (وكالات)

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر ميركل تقترح التشدد في مواجهة المهاجرين برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الخليج

السابق عاجل : صعود كبير للدولار والريال السعودي يرتفع - تعرف على اسعار الصرف
التالى خلال لقائه وفد رجال أعمال سوريين من مصر .. المهندس خميس يكلف بدراسة تفعيل مجلس الأعمال السوري المصري وإنشاء مركز صادرات مشترك