أخبار عاجلة
«الرى» تقترض 50 مليون دولار من الاتحاد الأوروبى -
"الري": من حق "الزراعة" منع المحاصيل الشرهة للمياه -
“الداخلية” تنفذ حكم القتل في 5جناة -
حجاج إيران يبدؤون غداً التوجه إلى السعودية -
مكسيم خليل يهنئ زوجته بعيد ميلادها -

حشود غاضبة تشيع الشهيدين أبو النجا والحمايدة بجنوبي غزة

حشود غاضبة تشيع الشهيدين أبو النجا والحمايدة بجنوبي غزة
حشود غاضبة تشيع الشهيدين أبو النجا والحمايدة بجنوبي غزة

وإليكم تفاصيل الخبر حشود غاضبة تشيع الشهيدين أبو النجا والحمايدة بجنوبي غزة

غزة: أحلام حماد


شيعت حشود غاضبة، أمس السبت، جثمان الشهيد الطفل ياسر أبو النجا في خان يونس والشاب محمد الحمايدة في رفح، وسط صيحات من الغضب والتنديد بجرائم «إسرائيل» ضد الشعب الفلسطيني، خاصة قتل الأطفال بدم بارد.
وقالت وكالة الأنباء الفلسطينية «وفا»، إن موكب التشييع للشهيدين الحمايدة وأبو النجا انطلق من أمام مستشفى غزة الأوروبي جنوبي القطاع، ملفوفين بالعلم الفلسطيني، باتجاه منزلي ذوي الشهيدين في خان يونس ورفح لإلقاء نظرة الوداع عليهما، ثم أداء صلاة الجنازة على الشهيدين ومواراتهما الثرى.
وشارك في التشييع آلاف المواطنين، رافعين أعلام فلسطين، مرددين هتافات ضد الجرائم «الإسرائيلية»، بحق أبناء شعبنا الأعزل، ومطالبين المجتمع الدولي بتوفير الحماية الدولية لشعبنا ومحاسبة قادة الاحتلال على جرائمهم، التي يرتكبونها ضد المشاركين في مسيرات شعبية سلمية.
وكان الحمايدة، قد استشهد بعيد إصابته برصاص قناصة الاحتلال في البطن والساق، خلال مشاركته في مسيرة العودة السلمية على مقربة من السياج الأمني شرقي مدينة رفح، فيما استشهد الطفل أبو النجا جراء إصابته برصاصة من النوع المتفجر في رأسه، أطلقها عليه جنود الاحتلال وهو يشارك في مسيرة العودة الحدودية شرقي مدينة خان يونس.
وفي غضون ذلك، قالت مصادر فلسطينية و«إسرائيلية» متطابقة إن حرائق اندلعت في مستوطنات غلاف غزة بفعل طائرات وبالونات حارقة أطلقها نشطاء فلسطينيون من القطاع.
وقالت صحيفة «يديعوت أحرونوت»، على موقعها الإلكتروني إن خمسة حرائق اندلعت في مستوطنات غلاف غزة على منطقة «أشكول وشعار هنيغف» بفعل بالونات حارقة تم إطلاقها من القطاع.
واستهدفت طائرات استطلاع «إسرائيلية» في الأيام القليلة الماضية، عدداً من مطلقي هذه الطائرات والبالونات، وسط مطالبات «إسرائيلية» متنامية باغتيالهم.
وفي الضفة الغربية أصيب عشرات الفلسطينيين، بحالات اختناق خلال مواجهات مع قوات الاحتلال اندلعت في بلدة بيت أمر بمحافظة الخليل. وقال الإعلامي في بيت أمر محمد عوض، إن مواجهات اندلعت وسط البلدة وقرب المسجد الكبير ومثلثي الطربيقة والعين، عقب اقتحام جنود الاحتلال البلدة وإغلاقهم المحلات التجارية وتوقيفهم المركبات وتفتيشها.
وأضاف أن جنود الاحتلال أطلقوا الرصاص المعدني المغلف بالمطاط وقنابل الصوت والغاز المسيل للدموع صوب الشبان، ما تسبب بإصابة عشرات المواطنين بحالات اختناق عولجوا من قبل طواقم إسعاف الهلال الأحمر.
وأشار إلى أن شاباً أصيب بكسر في يده أثناء مطاردة الجنود له وتم إسعافه من قبل الطواقم الطبية، كما استولى الجنود على مركبتين لمواطنين من البلدة، وأطلقوا قنابلهم في حقل لأحد المواطنين، ما تسبب باشتعال النار فيه وتلف مزروعاته.
وأصيب عدد من الفلسطينيين بجراح مختلفة بعد تعرض منازلهم إلى هجوم للمستوطنين في حيّ تل الرميدة وسط مدينة الخليل جنوبي الضفة الغربية المحتلة.
وأكّد نشطاء في الخليل أنّ المستوطنين هاجموا المواطنين ومنازلهم، وسط تواجد كبير لجنود الاحتلال.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر حشود غاضبة تشيع الشهيدين أبو النجا والحمايدة بجنوبي غزة برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الخليج

السابق بعد عام على المقاطعة.. أرقام صادمة عن اقتصاد الدوحة!
التالى خلال لقائه وفد رجال أعمال سوريين من مصر .. المهندس خميس يكلف بدراسة تفعيل مجلس الأعمال السوري المصري وإنشاء مركز صادرات مشترك