لاجئون في غزة ينددون بالقرارات المشبوهة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

وإليكم تفاصيل الخبر لاجئون في غزة ينددون بالقرارات المشبوهة

غزة:أحلام حماد

تظاهر لاجئون فلسطينيون، أمس الثلاثاء، أمام المقر الرئيسي لوكالة الأمم المتحدة لغوث وتشغيل اللاجئين الفلسطينيين (أونروا) في مدينة غزة، رفضاً لتقليص الخدمات وقرار فصل نحو ألف موظف في قطاع غزة.
وندد مئات اللاجئين الذين شاركوا في التظاهرة الغاضبة بسياسة «أونروا» ومدير عملياتها في غزة ماتياس شمالي، معتبرين أن كل ما يمارس ضد اللاجئين يتم بدوافع سياسية وليس بسبب الأزمة المالية. ودعا المتظاهرون إلى كسر الحصار المضروب على قطاع غزة منذ 12 عاماً، وفتح المعابر.
وأعلن اتحاد الموظفين العرب في «أونروا»، عن إضراب عام وشامل ضد إدارة الوكالة الأممية خلال الفترة المقبلة، داعياً إلى بدء العام الدراسي في موعده من دون تأجيل. وقال أمين سر الاتحاد يوسف حمدونة في كلمة أمام المتظاهرين: «ندعو مفوض عام أونروا شخصياً إلى التدخل لنزع فتيل الأزمة ووقف هذا التدهور في تقديم الخدمات والتراجع عن قرار إيقاف زملائنا الموظفين». وأكد أنه «لن يمر قرار إلغاء عقود بعض الموظفين مهما كلفنا الأمر، وسندافع عنهم بكل ما أوتينا وفق القوانين والأعراف المكفولة، معتبراً أن إجراءات أونروا الأخيرة تدق ناقوس الخطر وتنذر بكارثة في الخدمات بكافة مناطق العمليات الخمس».
بدوره، دعا عضو اللجنة المركزية في الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين حسين منصور في كلمة عن «الهيئة الوطنية لمسيرة العودة»، إدارة أونروا إلى التراجع عن قرارها ضد اللاجئين، لأنها قرارات مشبوهة. وقال: «إن الفعاليات ضد قرارات أونروا مستمرة ومتواصلة وستأخذ منحنى تصاعدياً خلال الأيام القادمة»، مؤكداً أن قضية فصل الموظفين وتقليص الخدمات، سياسية بامتياز.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر لاجئون في غزة ينددون بالقرارات المشبوهة برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الخليج

أخبار ذات صلة

0 تعليق