أخبار عاجلة
“واتساب” يعود إلى العمل بعد انقطاع دقائق -
فوج حرس بيروت ازال مخالفات في شارع الحمراء -
تعرف على مواجهات دور ربع النهائي بكأس آسيا 2019 -

نسخة ثانية .. ميدان الفيصل يشهد تخرج الدفعة الثالثة من الأمن والشرطة بالمكلا

بعد دورة مكثفة بدعم وإشراف مباشر من دولة الإمارات العربية المتحدة شَهِدَ ميدان الفيصل صباح اليوم السبت في معسكر الربوة بالمكلا حفل خطابي واستعراضي بمناسبة تخرج الدفعة الثالثة من أفراد الأمن والشرطة بساحل حضرموت بحضور نائب رئيس مجلس الوزراء الدكتور سالم أحمد الخنبشي وأركان حرب المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن عويضان سالم عويضان ونائب قائد قوات التحالف العربي بحضرموت " أبو نائف " وممثل وزارة الداخلية الإماراتية عميد ركن أحمد سيف المهيري والوفد المرافق لهم وعدداً من ضباط وصف وجنود الوحدات العسكرية والأمنية بالمحافظة.

وفي الحفل ألقى الدكتور سالم الخنبشي نائب رئيس الوزراء كلمة نقل خلالها تحيات وتهاني القيادة السياسية ممثلة برئيس الجمهورية القائد الأعلى للقوات المسلحة المشير عبدربه منصور هادي لحضرموت وأبنائها بمناسبة تخرج الدفعة الثالثة من أفراد الأمن والشرطة والذي يأتي بالتزامن مع الذكرى ال (  51  ) لعيد الاستقلال الوطني الناجز ‘ متمنياً أن يكون عملهم الميداني حافلاً بالعطاء والإخلاص كون العمل الأمني مرتبط ارتباطاً وثيقاً بالمجتمع بكل فئاته وتكتلاته مما يحقق الاستتباب الأمني والسكينة العامة في المجتمع حيث أنه لا تنمية ولا تطوّر ولا رقي في أي بلد إلا بوجود أمن مستقر ضامن لخلق بيئة سليمة للبناء والتنمية وإعادة ما دمرته الحرب الغاشمة التي تقودها العناصر الانقلابية وأعوانهم من التنظيم المتطرف.

ولفت "الخنبشي" في كلمته إلى أن قوات الأمن في محافظة حضرموت قد اُسُتهِدفت قبل وأثناء استيلاء عناصر القاعدة على المكلا ومدن الساحل من خلال استهداف العشرات من ضباط البحث الجنائي والتحريات وغيرها من إدارات الأمن وأفراده ولكننا اليوم وبفضل الدعم الكبير من قوات التحالف العربي ممثلة بالمملكة العربية السعودية ودولة الإمارات العربية المتحدة أصبحنا نمتلك قوة أمنية مؤهلة قادرة على أداء عملها الأمني وتنفيذ مهماتها على أكمل وجه مثلما لاحظنا خلال الأشهر الماضية استلام قوات الأمن لزمام الأمور الأمنية في كل النقاط داخل المكلا والمدن الأخرى إلى أن تحقق سيطرة كاملة على كل تراب محافظة حضرموت.

وأشاد "الخنبشي" بالجهود الكبيرة التي تبذلها قيادة الأمن والشرطة بساحل حضرموت وكل المخلصين من الضباط والأفراد والتعاون الكبير من قبل المواطنين مع الأجهزة الأمنية إلى أن وصل الوضع الأمني في حضرموت إلى هذا المستوى من الاستقرار الملحوظ‘ شاكراً في ختام كلمته دولة الإمارات العربية المتحدة وقيادتها السياسية على دعمها المستمر للقطاع الأمني من خلال تأهيل الكوادر الأمنية القادرة على العطاء والثبات في ميدان العمل.

بدوره رحب المدير العام للإدارة العامة للأمن والشرطة بساحل حضرموت العميد منير كرامة التميمي بكل الحاضرين في حفل تخرج الكوكبة الثالثة من رجال الأمن والبواسل ناقلاً لهم تهاني وتبريكات وزير الداخلية المهندس أحمد الميسري ومحافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني حيث قال العميد التميمي في كلمته " أرحب بكم أيها الحاضرون في هذا الصباح المطرز بالإنجازات ورايات النصر المبجل والمسجل بالتاريخ السياسي والعسكري والاجتماعي حيث اننا نحتفل بالذكرى الـ51 لتحقيق الاستقلال الوطني الذي تحقق عام 1967 م وتم بعد هذا التاريخ تحقيق الكثير من الإنجازات في مجالات الصحة والتعليم والأمن والخدمات العامة فاسمحوا لي أن أزف إليكم أجمل التهاني القلبية بهذه المناسبة الغالية والتي تأتي بالتزامن مع احتفالات أشقائنا في دولة الإمارات العربية المتحدة بعيدهم الوطني المجيد والذين وقفوا معنا في المضي قدماً بسفينة الوطن إلى بر الأمان بكل إخلاص وتفانٍ ومجد.

وتابع "التميمي" "لقد احتفلنا قبل أيام بتخرج الدفعة الأولى من الشرطة النسائية وها نحن اليوم نحتفل بتخرج الدفعة الثالثة لكوكبة من شبابنا الأبطال لنرفد بهم المراكز الأمنية في كل مديريات ساحل حضرموت حيث يأتي هذا التخرج ضمن خطة التحالف العربي لتأهيل وتطوير القطاع الأمني في حضرموت والذي تقوم بهذا الدور دولة الإمارات الشقيقة .

وأشار العميد التميمي إلى أن الإنجازات تتوالى يوماً بعد يوم حيث أنطلقت قبل أيام عملية القبضة الحديدية الذي نفذتها قوات النخبة الحضرمية بتوجيهات وإشراف مباشر من محافظ حضرموت قائد المنطقة العسكرية الثانية اللواء الركن فرج سالمين البحسني استكمالاً للانتشار العسكري في الجهة الغربية للمحافظة كما سبقتها العديد من الإنجازات والقرارات من خلال ما تم اتخاذه من قبل السلطة المحلية بالمحافظة بدعم السلع الأساسية عبر مبادرة الوالد اللواء الركن فرج البحسني وقرار تخفيض سعر مادة الديزل إلى جانب المكرمة المقدمة من الأشقاء في المملكة العربية السعودية من مادتي الديزل والمازوت المخصصة لكهرباء ساحل ووادي وصحراء حضرموت والتي ستسهم في استمرار التيار الكهربائي للمواطنين.

واختتم الحفل بعرضٍ عسكريٍ مهيب لخريجي الدفعة الثالثة من رجال الأمن البواسل وتكريم المبرزين وأوائل الدفعة.




السابق 100 مستوطن وطالب تلمودى يقتحمون المسجد الأقصى من باب المغاربة
التالى تقاطع باردو: تخريب معدّات السلامة والتحكّم الآلي للحواجز من قبل مجهولين