اغلاق أكثر من ألفي مركز اقتراع خلال انتخابات الرئاسة الأفغانية بسبب تهديدات أمنية

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أكدت رئيسة مفوضية الانتخابات الأفغانية حوا علم نورستاني أن أكثر من ألفي مركز اقتراع لن تفتح أبوابها يوم الانتخابات الرئاسية المقررة إجراؤها نهاية أيلول/سبتمبر المقبل بسبب تهديدات أمنية. وأشارت علم نورستاني، في تصريحات صحافية السبت أوردتها وكالة جمهور للأنباء الأفغانية، إلى أن “2002 مركز اقتراع كان مغلقاً خلال الانتخابات (التشريعية) الماضية بسبب تهديدات أمنية، وهي ستبقى مغلقة في الانتخابات الرئاسية يوم 28 أيلول/سبتمبر”.

ووفقاً للمفوضية، فإن جميع المراكز المغلقة تقع في مناطق تشهد مواجهات أو تلك التي يسيطر عليها المسلحون. وشددت رئيس مفوضية الانتخابات الأفغانية على أن قرار الإغلاق أتخذ بالتنسيق مع السلطات الرسمية، وإثر إخفاق القوات الأمنية في إعادة فتح أبواب تلك المراكز رغم الجهود المبذولة في هذا الإطار. وكانت مفوضية الانتخابات الأفغانية أعلنت الأسبوع الماضي الاكتفاء بتنظيم الانتخابات الرئاسية نهاية شهر أيلول/سبتمبر، وعدم إجراء انتخابات المجالس البلدية والانتخابات البرلمانية المؤجلة في ولاية غزني، وبررت الخطوة بـ “مشكلات تقنية ومالية ولضيق الوقت”.

لكن رئيس مفوضية الانتخابات الأفغانية أكدت في سياق تصريحاتها اليوم أن 247 مركز اقتراع من أصل 460 مركزاً ستفتح أبوابها أمام الناخبين في ولاية غزني للإدلاء بأصواتهم في الانتخابات الرئاسية المقبلة. وبموجب قرار المفوضية فإن 5383 مركز اقتراع في 34 ولاية سيستقبل الناخبين للإدلاء بصوتهم في الانتخابات الرئاسية التي يتنافس فيها 17 مرشحاً بينهم رئيس السلطة التنفيذية عبد الله عبد الله، والرئيس الحالي محمد أشرف غني الذي يسعى لنيل فترة رئاسة جديدة.

المصدر: وكالة سبوتنيك الروسية

أخبار ذات صلة

0 تعليق