عشرة قتلى على الأقل في معارك بين ميليشيات متناحرة في أفريقيا الوسطى

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قتل عشرة أشخاص على الأقل، بينهم مدنيون في معارك دارت الجمعة بين ميليشيات متناحرة في جمهورية أفريقيا الوسطى، بحسب ما أعلنت منظمات حقوقية وإنسانية محلية ودولية.

ودارت المعارك بين “ائتلاف أنتي بالاكا” وميليشيا “وحدة من أجل السلام في جمهورية أفريقيا الوسطى”، وهما فصيلان مسلحان شاركا في توقيع اتفاق السلام الذي أبرم في شباط/فبراير بين الحكومة و14 مجموعة متمردة من جهة، وبين هذه الميليشيات المتناحرة في ما بينها من جهة أخرى.

وقال مسؤولون في بعثة الأمم المتحدة في وسط إفريقيا (مينوسكا) مشترطين عدم نشر أسمائهم إن المعارك التي دارت في جنوب البلاد في قريتي بانغاو وليوتو بولاية أواكا أسفرت عن مقتل 12 شخصا.

من جهته قال بنوا نغيبوغانزا مدير منظمة كاريتاس غير الحكومية الخيرية في بامباري لوكالة فرانس برس “لقد فر الناس إلى الأدغال. والقرى المجاورة مهجورة”، مؤكدا أن المعارك أوقعت “حوالى عشرة قتلى”.

بدورهم أكد مسؤولون في منظمتين غير حكوميتين أخريين تعملان في المنطقة أن القتال أسفر عن مقتل ما لا يقل عن عشرة أشخاص وأن النيران أضرمت في عدد من منازل بانغاو وفي مسجد القرية.

ويهدف اتفاق السلام الذي وقع في شباط/فبراير. إلى وضع حد للنزاعات التي تمزق البلاد منذ عام 2013.

ورغم التهدئة النسبية منذ توقيع اتفاق السلام، تتواصل أعمال العنف ضد المدنيين وبين مجموعات مسلحة في إفريقيا الوسطى الغنية بالموارد الطبيعية والتي تشهد منذ 2013 حربا أوقعت آلاف القتلى وأرغمت حوالى 20% من سكان البلاد البالغ عددهم 4.7 ملايين نسمة على الفرار من منازلهم.

المصدر: وكالة الصحافة الفرنسية

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج