الرئيس البولندي يدعو إلى ضرورة وضع حد للصراع السياسي في البلاد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أوضح رئيس بولندا أندجي دودا اليوم الثلاثاء، خلال انعقاد الجلسة الأولى للبرلمان البولندي، رؤيته لمبدأ التسامح الذي يميز بلاده وهو مبدا أصيل ضمن التقاليد المسيحية.

ودعا دودا إلى ضرورة وضع حد للصراع السياسي وذلك فور اعلانه دورة برلمانية جديدة مدتها أربع سنوات، وفقا لما نشرته شبكة إيه بي سي نيوز.

كما أثنى رئيس البلاد على مبدأ التسامح الذي يعد من ضمن التقاليد البولندية، حيث تعد بولندا ساحة كبيرة تعيش فيها كثير من الطوائف الدينية والعرقية في وئام.

وفي نفس السياق، أعرب عن تقديره للمسيحيين الذين يتبعون الكنيسة الرومانية الكاثوليكية كما أثنى على العادات الأسرية الثابتة والقوية للحفاظ على النسيج الاجتماعي الذي يمر بفترات تاريخية صعبة.

وأشار إلى أنه بالرغم من أن الهوية القومية للبلاد راسخة في المذهب الكاثوليكي، إلا أن بولندا تظل وطنا لأديان كثيرة مثل الأرثوذكسية الشرقية والبروتستانتية والاسلام واليهودية. 

وافتتح أنتوني ماتشيرفيتش، أكبر أعضاء البرلمان سنا، جلسة البرلمان الإفتتاحية وقام النواب بترديد النشيد الوطني وأدى المشرعون اليمين الدستوري واحدا تلو الآخر.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر الرئيس البولندي يدعو إلى ضرورة وضع حد للصراع السياسي في البلاد برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الهلال اليوم

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج