السودان: استقرار الأوضاع والسيطرة على مقر المخابرات العامة

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

اليكم تفاصيل هذا الخبر السودان: استقرار الأوضاع والسيطرة على مقر المخابرات العامة

أكد المتحدث باسم مجلس السيادة السوداني محمد الفكي سليمان، استقرار الأوضاع في البلاد بعد السيطرة على مقار هيئة عمليات المخابرات العامة بالخرطوم.

وقال «سليمان»، في تصريحات صحفية، فجر الأربعاء، إن رئيس الوزراء وقيادات الحرية والتغيير والشرطة تابعوا عملية اقتحام رئاسة هيئة المخابرات بالخرطوم من مكتب رئيس القيادة العامة للقوات المسلحة الفريق أول عبدالفتاح البرهان، حسب موقع «أخبار السودان».

وسبق أن أعلن الجيش السوداني، ليل الثلاثاء، السيطرة على مقر هيئة العمليات التابع لجهاز المخابرات بعد اشتباكات عنيفة بالأسلحة الثقيلة بين قوات الجيش ومتمردين من الهيئة.

وفي سياق متصل، ذكر موقع «أخبار السودان» أن النائب العام السوداني تاج السر علي الحبر، وصف ما حدث بأنه«جريمة تمرد بكامل أركانها».
وقال: «يجب تقديم مرتكبي الجريمة إلى محاكمات عاجلة»، موضحًا أن الأمن وسيادة القانون هما الأساس للاستقرار.

وكان بيان صدر، أمس الثلاثاء، عن المخابرات السودانية، أفاد بأنه في إطار هيكلة الجهاز وما نتج عنها من دمج وتسريح، حسب الخيارات التي طرحت على منسوبي هيئة العمليات، اعترضت مجموعة منهم على قيمة المكافأة المالية وفوائد ما بعد الخدمة.

وشهدت العاصمة السودانية الخرطوم انتشارًا مكثفًا لقوات الأمن، بعد أن أطلق عاملون سابقون في جهاز الأمن والمخابرات العامة الرصاص في الهواء؛ احتجاجًا على المقابل المادي الذي حصلوا عليه نظير إنهاء خدماتهم، ما أدى لإغلاق المجال الجوي للبلاد مؤقتًا.

وأذاع التلفزيون السوداني بيانًا لوزير الإعلام، فيصل محمد صالح، قال فيه: «إنَّ المسلحين عاملون سابقون في الجهاز رفضوا المقابل المادي الذي أقرته الجهات الرسمية مقابل التسريح».

وأوضح: «تواصل الجهات المسؤولة مساعيها لإقناع الوحدات المتمردة بتسليم أنفسهم، وسلاحهم للقوات النظامية».

ويعد إعادة هيكلة جهاز الأمن والمخابرات العامة أحد المطالب الرئيسية للانتفاضة التي أطاحت بالرئيس السابق عمر البشير، وجاء صرف هؤلاء العاملين من الخدمة في إطار خطة إعادة الهيكلة.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر السودان: استقرار الأوضاع والسيطرة على مقر المخابرات العامة برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الدستور

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج