محمد بن زايد: تعزيز سمعة الإمارات وإعلاء شأنها أمانة في أعناق الشباب

محمد بن زايد: تعزيز سمعة الإمارات وإعلاء شأنها أمانة في أعناق الشباب
محمد بن زايد: تعزيز سمعة الإمارات وإعلاء شأنها أمانة في أعناق الشباب

اليكم تفاصيل هذا الخبر محمد بن زايد: تعزيز سمعة الإمارات وإعلاء شأنها أمانة في أعناق الشباب

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن زايد آل نهيان، ولي عهد أبوظبي نائب القائد الأعلى للقوات المسلحة، المسؤولية الملقاة على عاتق شباب الوطن في دعم مسيرة التقدم والخير التي تشهدها بلادنا، مشيراً إلى أن تعزيز سمعة الدولة وإعلاء شأنها أمانة في أعناق الشباب، ونحن ننتظر منهم ونراهن عليهم لتحقيق المزيد من الإنجازات الوطنية والوصول إلى الريادة العالمية.

جاء ذلك خلال استقباله، في مجلس قصر البحر، وفد فريق العمل من الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية والقطاعات البحرية في الدولة، بمناسبة فوز الإمارات بعضوية مجلس المنظمة البحرية الدولية ضمن الفئة «ب».

وأشار سموه إلى أن حصد المراكز والتفوق أمر مهم ومطلوب، لكن المحافظة عليه ومواصلة تقديم الأفكار المبدعة والتحلي بالهمة والإصرار والعزيمة على بلوغ الأفضل والأحسن هي الأساس لتحقيق طموحاتنا بمزيد من الرقي والتقدم.

وأضاف سموه أن أمام أبناء الوطن فرصاً متعددة للعمل والقدرة على الابتكار والإبداع والريادة في المجالات كافة، معرباً عن ثقته بكفاءة وطاقات ومواهب أبناء الوطن المعتز بقيمه وثقافته وهويته، وقدرتهم على مواصلة مسيرة بناء الوطن وتعزيز مكتسباته ومنجزاته.

ورحب سموه بالوفد الذي يرافقه معالي الدكتور عبد الله بن محمد بلحيف النعيمي، وزير تطوير البنية التحتية رئيس مجلس إدارة الهيئة الاتحادية للمواصلات البرية والبحرية، وهنأهم بهذا الإنجاز المهم الذي يضاف إلى سجل الإنجازات التي تحققها دولة الإمارات بقيادة صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، في مختلف المجالات، متمنياً لهم التوفيق والنجاح في مواصلة مسيرة التميز، وترسيخ حضور الدولة فاعلاً رئيساً ومؤثراً في الخريطة البحرية الدولية، وتقديم أفضل الممارسات العالمية في إدارة الموانئ والشحن.

 

التفاصيل اقرأ: