5 أدوات لتسريع الهاتف

5 أدوات لتسريع الهاتف

لندن: «الشرق الأوسط»

الخصوصية أيضاً هي من الأمور التي تحتاج إلى حملة تنظيف، فالأمر في استخدام الهاتف ليس مجرد حشو للبيانات. وقد تصدمون عندما تعرفون كم بياناتكم التي يتعقّبها غوغل، والتي تتضمّن مواقعكم وزمن وجودكم فيها. وفيما يلي، ستتعرفون إلى خمس أدوات وفقا لما جاءت به «يو إس إيه توداي» ستساعدكم في تنظيم محيطكم الافتراضي والحقيقي.

تسريع الهاتف الذكي
جميعنا يعلم ما هي أسطح المكتب التي تمتلئ بالفوضى، ولكن ماذا عن الهواتف الذكية؟ تعتبر هواتفنا الشخصية أجهزة كومبيوتر محمولة وأساسية في حياتنا، وحين تمتلئ بالمعلومات غير المفيدة، فقد تعاني من بطء في سير عملياتها. قد لا تكون المشكلة ناتجة بالضرورة عن التطبيقات، ولكن سجلات الاتصال وتاريخ البحث والنصوص المحفوظة تزيد من أعباء الجهاز.
يستطيع مستخدمو آندرويد الاستفادة من تطبيق «وان تاب كلينر1Tap Cleaner» (منظف بنقرة واحدة)، الذي تطابق وظيفته الاسم الذي يحمله. يجمع «وان تاب كلينر» البيانات في مكان واحد، ويسمح لكم بتحديد ما تريدون الاحتفاظ به. يتفاجأ معظمنا بكم الرسائل القديمة والروابط المخزنة، والتي تشكّل سيلاً من البيانات التي قد لا نستخدمها مرّة أخرى. ويحرص التطبيق في المقابل على ألّا تطال عملية التنظيف الأمور التي يمكنكم الاستغناء عنها كالرسائل المهمة والصور غير المحفوظة.
أمّا بالنسبة لمستخدمي هواتف آيفون، فلا يوجد تطبيق مشابه لـ«وان تاب كلينر» يعمل عليها، أي أنّكم مضطرون لإجراء عملية تنظيف يدوية. ولحسن الحظّ، تتيح هواتف آبل عملية التنظيف هذه بخطوات سهلة.

التنظيف
- تنظيف محرّك البحث. يمكن تشبيه الكوكيز (ملفات تعريف الارتباط) بالمواد الدبقة التي تخزّن في سقف المنزل: لا يمكنكم رؤيتها، ولكنّها موجودة وتعيق كلّ شيء، وتمنع جهازكم من العمل بشكل سلس. الأمر نفسه ينطبق على تاريخ التحميل. يساعدكم برنامج مجاني يعرف باسم «سي سي كلينر» (CCleaner) على التخلّص من ملفات تعريف الارتباط والأرشيفات التي لا تحتاجونها. عندما تحمّلون التطبيق، يمكنكم أن تركّزوا على محرّك بحثي محدّد تريدون تنظيفه. يراجع تطبيق «CCleaner» المعلومات ولوائح البيانات التي قد تبدو غير ضرورية.
- التخلّص من الصور المتكرّرة. يسهل على الناس التقاط وتحميل ونسخ الصور الرقمية التي تحظى بشعبية كبيرة، خاصة لدى الأشخاص الذين ترعرعوا في عصر تحميض الصور الذي يتطلب وقتاً طويلاً. ولكن المشكلة في هذه الصور أنّ الأمر قد ينتهي بنا إلى تخزين نسخ متعدّدة من الصورة نفسها. وفي حال كانت كاميرا الهاتف التي تستخدمونها ذات نوعية جيّدة، هذا يعني أنّ كلّ صورة قد تأخذ مساحة 10 ميغابايت على الأقلّ.
الحلّ هنا هو التخلّص الآمن من النسخ الإضافية مع الاحتفاظ بالصورة الأصلية، وهو ما يعدكم به تطبيق «دابليكيت فوتو فيكسر» (Duplicate Photo Fixer)، المصمم لتصفية مجموعات صوركم بحثاً عن صور مزدوجة.
يعمل البرنامج على أنظمة ويندوز، وآي أو إس. وآندرويد. وتجدر الإشارة إلى أنّ Duplicate Photo Fixer لا يجد النسخ المتكررة من الصورة نفسها فحسب، بل أيضاً يعثر على الصور المتطابقة، لذا لا تقلقوا في حال كنتم قد أجريتم بعض التعديلات على حجم أو إضاءة بعض الصور.

تصنيف المقتنيات الشخصية
- جرد الممتلكات. يصادف الناس يومياً الكثير من الأشياء المنزلية، ولكن ما هي الأشياء التي يملكونها حقاً؟ قد تكونون من نوع الأشخاص الذين يحبون التعرّف إلى كلّ لوح كي أو مصباح جديد في الأسواق، أو أنّكم قد ترغبون في جمع تقرير لشركات التأمين، لتفادي حالات الضياع والسرقة.
يعمل تطبيق «إنسيركل» (Encircle) على نظام آي أو إس. وآندرويد، وتمّ تصميمه لوضع جرد لممتلكاتكم الشخصية. يكفي أن تلتقطوا صورة لكلّ شيء قيّم تملكونه، وأرفقوها بملاحظة تتضمن سعر الملكية ورقمها التلسلسي، وحتى التقييمات المعطاة لها، مما سيسهّل عليكم عملية التنظيف والتنظيم.
- بيع الأشياء المستعملة عبر الإنترنت. في كلّ مرّة تنظف فيها منزلك، فإنك تعثر على أشياء لا تستخدمها وترغب في التخلص منها. ولكنّ بعض هذه الأشياء يكون أحياناً ذا قيمة مادية كبيرة، أي يمكننك الاستفادة منها في جمع بعض المال. يمكنكم أن تجدوا الكثير من الأسواق الإلكترونية، والتي تتمتع بمصداقية أكبر من بعض المواقع الإعلانية، والتي تتميّز أيضاً بسهولة استخدام أكبر. مع ملاحظة أن جميع الخدمات الإلكترونية قد تعرّضكم لعمليات خداع، لهذا السبب، يجب أن تكونوا متيقظين دائماً.
يتيح موقع «إي باي» مثلاً لرواده فرصة غربلة البضائع الموجودة عبره ووضع العرض الذي يناسبهم. أمّا «أوفر آب»، فلا يعمل بمبدأ المزادات، وبالتالي، لا يفرض عليكم انتظار وقت معين للحصول على ما تريدون. كما أنّه يعتمد على نظام «ترو يو»، الذي يتحقّق من هوية الشاري والبائع. يمكنكم أيضاً الاستعانة بموقع «يو جانك» الذي يعتبره البعض بمثابة الكنز الثمين.
صحيح أن بعض الناس قد يرفضون فكرة ارتداء ملابس ارتداها أحد قبلهم، إلّا أن آخرين صنعوا لأنفسهم مهنة من البحث في المتاجر الكلاسيكية للعثور على أشياء مميزة. يعتبر موقع «ثريد آب ThredUp» مشروعاً مشابهاً لهذه المتاجر، لأنه يعتمد على خبراء مهرة في الموضة لتحديد ما إذا كانت القطع مطابقة للمعايير النوعية. لذا، في حال كنتم تملكون سترة جلدية ما أو حذاء للسهرة، يمكنكم أن تعرضوه للبيع على هذا الموقع.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر 5 أدوات لتسريع الهاتف برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الشرق الأوسط

السابق «الهندسية» تطور مشروعاً سكنياً فى «أكتوبر» باستثمارات 250 مليون جنيه
التالى حقيقة رحيل علي معلول عن الأهلي عقب المونديال