أخبار عاجلة

خاص| لماذا اختفت جبنة 'لافشكري' من أسواقنا؟

خاص| لماذا اختفت جبنة 'لافشكري' من أسواقنا؟
خاص| لماذا اختفت جبنة 'لافشكري' من أسواقنا؟

اليكم تفاصيل هذا الخبر خاص| لماذا اختفت جبنة 'لافشكري' من أسواقنا؟

(خاص) شاشة نيوز: عندما تتجولون في محلات المواد الغذائية والدكاكين بالضفة الغربية، ستلاحظون أن لا وجود لجبنة "لافشكري" على الرفوف، فهي منذ وقت مختفية من أسواقنا، فما السبب في ذلك؟ وهل ستعود من جديد؟

 

شكاوى وصلت الصحة من المواطنين

مدير صحة البيئة في وزارة الصحة د.إبراهيم عطية، قال خلال حديث أجراه مع "شاشة نيوز"، أن "بعض الشكاوى من قبل المواطنين وصلت للوزارة، تفيد بأن أقراص الجبنة بداخلها عفن وصلبة على عكس عادتها، فقمنا بإبلاغ الموزعين والشركة، وسحبت الشركة المنتج من الأسواق في فترتها من 5 إلى 6 شهور تقريبا".

وأضاف د.عطية:" بدأت تصلنا شكاوى جديدة عن نفس المنتج، ونحن على تواصل مع الشركة، لكن أعتقد أن اختفاءها حالياً من الأسواق يعود لقيام الشركة نفسها بسحب المنتج من الأسواق بعد ورود شكاوى جديدة".

وعن المنتج، أوضح د.عطية أن "الشكاوى في ازدياد، ووصلت إليه ملاحظات من مواطنين عن أن المنتج صلب وجاف وبه عفن، وهذه بالتأكيد ليست مواصفات جبنة لافشكري".

 

أكثر من تاجر يستورد المنتج!

وعن المشكلة التي تواجه هذا المنتج أوضح د.عطية، "المشكلة أنه لم يعد هناك وكالة لهذا المنتج، ففي وزارة الاقتصاد ألغيت الوكالة، فأصبح بإمكان أي تاجر أن يستورد ويسوق هذه الجبنة".

وأضاف لـ"شاشة": "من الممكن أن تكون الظروف التي يتم خلالها استيراد وتسويق الجبنة سيئة، وأي تاجر حينها يقوم باستيراد شحنة ونشرها بالأسواق وأحيانا لا تمر هذه الشحنات علينا بل تمر على الجانب الإسرائيلي".

 

الجبنة عادت للأسواق بعد خلل مرّت به

مدير شركة درس للتجارة العامة المتخصصة في استيراد وتسويق المواد التموينية، علي فيصل درس، قال لـ"شاشة": "نحن موزعون لجبنة لافشكري، نحضرها من الداخل المحتل".

وأضاف درس:" تقريباُ أوقفنا توزيع الجبنة لمدة 4 شهور، لأن كان بها  مشكلة، وحالياُ عادت للأسواق، وبدأنا بتوزيعها للموزعين أمس".

وعن المشكلة التي مرت بها الجنبة، أوضح درس:" كان في الجبنة عفن، بسبب درجات الحرارة، لأن البضاعة التي وصلت العام الماضي مع موجة الحر التي ضربت البلاد بشهر 8 الماضي، ومع تنزيل البضاعة في حيفا، تم تعرض البضاعة لاختلاف في درجات الحرارة، الأمر الذي أدى لعفنها، وأوضح أنه تم إرجاع كامل الشحنة المتضررة وإتلافها".

وأكد درس:" المنتج الآن عاد للأسواق كما كان سابقاً".

 

كيف تراقب "الصحة" المنتجات الغذائية؟

وفي ذات السياق أوضح مدير صحة البيئة في وزارة الصحة د.إبراهيم عطية لـ"شاشة" عن كيفية مراقبة وزارة الصحة للمنتجات الغذائية، وقال: "أكثر عبء نتعرض له خلال عملنا هو مراقبة المستورد، كونه لا يمر على الجانب الفلسطيني لفحصه، وليس لدينا حدود، نقوم غالباً وخاصة بالنسبة للمواد الحساسة كالأجبان والحليب وغيرها، بأخذ عينات من السوق لفحصها، وأحيانا من التجار والوكلاء".

وأضاف:" في حال ثبت خلل حينها بأحد المنتجات نقوم حينها بالتبليغ، وضبط هذه المواد من الأسواق تمهيداً لإتلافها".

وأوضح:"أن التجار في أغلب الأوقات لا يعترضون ويوافقون على الإتلاف، وفي حال لم يوافق التاجر نلجأ حينها لأخذ قرار من المحكمة يلزم بإتلافها".

وتابع:" طريقة عملنا متعبة عن الدول الأخرى، لأنه الدول الأخرى على الحدود تقرر إدخال المنتجات أم لا، لكن بالنسبة لنا يجب علينا أن نفتش عليها ونكتشفها بعد نشرها بالأسواق".

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر خاص| لماذا اختفت جبنة 'لافشكري' من أسواقنا؟ برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : شاشة نيوز

السابق الاستخبارات العراقية تعلن إحباط مخططا إرهابيًا
التالى وزير الشباب والرياضة يزور بعثة المنتخب بفندق إقامتهم بالكويت