أخبار عاجلة
اكتشاف آلية ارتجاج الدماغ -
اكتشاف آلية ارتجاج الدماغ -
اكتشاف آلية ارتجاج الدماغ -
اكتشاف آلية ارتجاج الدماغ -
اكتشاف آلية ارتجاج الدماغ -

«التموين»: إنشاء 15 صومعة باستثمارات إيطالية بتكلفة 250 مليون جنيه

«التموين»: إنشاء 15 صومعة باستثمارات إيطالية بتكلفة 250 مليون جنيه
«التموين»: إنشاء 15 صومعة باستثمارات إيطالية بتكلفة 250 مليون جنيه

التقى الدكتور إبراهيم عشماوى، مساعد أول وزير التموين والتجارة الداخلية لشئون الاستثمار، مع هيئة التنمية الإيطالية ومكتب التمويل والتعاون الإيطالى والوفد المرافق، وذلك لبحث قيام الجانب الإيطالى بإنشاء 15 صومعة لتخزين الأقماح والحبوب بتكلفة 250 مليون جنيه فى عدد من المحافظات.
وأكد عشماوى، خلال الاجتماع، أن الجانب الإيطالى تعهد بإنشاء الصوامع بطريقة رأسية لتخزين الأقماح بعدد من المحافظات وسعات تخزينية كبيرة لكل صومعة.
وأضاف مساعد أول وزير التموين والتجارة الداخلية لشئون الاستثمار، أن الشركات المصرية سوف تنفيذ الأعمال الإنشائية للصوامع فيما ينفذ الجانب الإيطالى الأعمال الكهروماتيكية من المشروع.
وأوضح عشماوى، أنه تم الاتفاق مع الجانب الإيطالى على ضرورة وضع دراسة لكيفية رفع كفاءة سوق تخزين القمح، وذلك من خلال وضع حلول لتقليل نسب الفاقد بسبب النقل والتخزين.
وقال عشماوى، إن التوسع فى إنشاء الصوامع سيحسن من مستوى الخبز نتيجة التخزين الجيد للقمح، إلى جانب أسهامه فى دعم الاقتصاد من خلال خفض الحاجة لاستيراد الحبوب بالعملة الصعبة.
وأشاد مساعد أول وزير التموين والتجارة الداخلية لشئون الاستثمار، بعمق العلاقات المصرية الإيطالية واستمرار مساهمتهم فى مشروعات التنمية
وأوضح مساعد أول وزير التموين والتجارة الداخلية لشئون الاستثمار، أن مشروع إنشاء الصوامع الجديدة يكتسب أهمية استراتيجية، حيث يهدف إلى تعزيز الأمن الغذائى المصرى عبر زيادة طاقة تخزين القمح.
وأشار إلى إن توافر الصوامع الجديدة يمثل نوعاً من الدعم يتميز بدرجة عالية من الاستدامة، حيث تساعد فى الحد من الفاقد السنوى فى محصول القمح نتيجة استخدام الشون الترابية خلال الفترة الماضية، كما أن الصوامع الجديدة معدنية تساعد فى رفع جودة الخبز المدعم، نتيجة إيقاف عملية اختلاط القمح بالرمال داخل الصوامع الترابية القديمة.
وأعرب ممثلو الجانب الإيطالى عن سعادتهم بالعمل فى مصر، مشيرين إلى رغبة بلادهم فى توسيع مجالات التعاون المشترك بين الجانبين.

السابق استمرار الخلاف بين الكرديان "الديمقراطي" و"الوطني" بشأن "رئيس الجمهورية"
التالى محمد فودة يكتب: بورصة الرابحين والخاسرين فى دراما رمضان بعد 7 أيام من العرض