المدبر الرسولي يترأس القداس الاحتفالي بعيد البشارة في الناصرة

المدبر الرسولي يترأس القداس الاحتفالي بعيد البشارة في الناصرة
المدبر الرسولي يترأس القداس الاحتفالي بعيد البشارة في الناصرة

ترأس المدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية رئيس الأساقفة بييرباتيستا بيتسابالا، صباح اليوم الاثنين، القداس الاحتفالي بمناسبة عيد البشارة، وذلك في بازيليك البشارة في مدينة الناصرة، بمشاركة لفيف من الأساقفة والكهنة، وحضور حشد من الرهبان والراهبات والمؤمنين والحجاج.

وحيا المدبر الرسولي الحاضرين من أساقفة وكهنة ومؤمنين وحجاج من كلّ مكان، لافتًا إلى أنه في هذا العام تبدأ الاحتفالات بمرور 50 عامًا على بناء البازيليك الجميلة، راجيًا أن يكون هذه الاحتفالات مناسبة أيضًا للاحتفال وتقوية وتعزيز وتمكين الحجارة الحيّة.

وقال في عظته: إن احتفال عيد البشارة هو احتفال بـ"نعم" مريم التي قلبت التاريخ. ونحن، كجماعة مؤمنة، نعي أهمية هذه الكلمة التي قالتها السيدة العذراء لأننا في كثير من الأحيان ندرك ما معنى أن نقول "نعم" رغم التحديات التي تواجهنا، بحيث نستطيع أن نأتي إلى مغارة مريم كي تمنحنا المثال والعزاء والقوّة أمام الصعوبات.

وأوضح أن عالم اليوم متغير، في خضم عصر التكنولوجيا المتسارع، وبالتالي قد يصبح الإنسان يقتنع بأنه أصبح قادرًا على كل شيء. وهذا في جانبه صحيح؛ فالله في جنة عدن أعطاه أن يكون حارسًا على الخليقة، لكن بسبب الخطيئة أصبح مسيطرًا على الخلق حتى في أمور الشرّ، وأصبح لديه إغراء الاعتقاد بأنه لا حاجة لله في حياته، وبالتالي، لا يوجد شيء اسمه معجزة أو خارق للطبيعة. وأشار المطران بيتسابالا إلى أن هذه العقلية قد أصبحت تتغلل في الحياة، ليست فقط من الناحية المادية، إنما في النواحي الاجتماعية والثقافية والعائلية أيضًا، بحيث أصبح يعتقد أنه لا مجال لعمل الله ولعنايته الإلهية في حياته، وبأن يستطيع أن يتدخّل في حياته.

وقال المدبر الرسولي للبطريركية اللاتينية في عظته: "يذكرنا إنجيل اليوم فعلا ما نحن عليه؛ فبإمكاننا أن نعمل أكبر الشركات، لكن لا نستطيع أن نغيّر قلوبنا. نستطيع أن نغزو العالم، لكن لا نستطيع حلّ المشاكل في عائلتنا. لهذا، يدعونا عيد البشارة إلى تشريع المساحات لتدخّل الله في حياتنا، فبدونه لا نستطيع أن نغيّر قلوبنا، لأن الخالق وحده من يقدر على إعادة التناغم إلى الخليقة". وتابع: "إننا مدعوون من جديد أن نؤمن بأنه لا شيء مستحيل بالنسبة لله. وهذا ما آمنت به السيدة مريم العذراء، فما هو مستحيل في منطق البشر، هو ممكن مع الله".

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر المدبر الرسولي يترأس القداس الاحتفالي بعيد البشارة في الناصرة برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : البوابة نيوز

السابق بالفيديو | سيده علي الهواء انا وطنيه ولا اقول وطنيه عن احمد موسي وبحب السيسي ويارب يقعد 60 سنه مش 6 بس
التالى أحمد رمزي: عبدالحليم حافظ كان هيموت وهو عمره 28 سنة.. فيديو