أخبار عاجلة
لجان «النواب» تستأنف اجتماعتها الأحد المقبل -

"جي بي مورجان": السلع ستواجه عاماً صعباً في 2018

"جي بي مورجان": السلع ستواجه عاماً صعباً في 2018
"جي بي مورجان": السلع ستواجه عاماً صعباً في 2018

اليكم تفاصيل هذا الخبر "جي بي مورجان": السلع ستواجه عاماً صعباً في 2018

من: مصطفى رضا

مباشر: توقع بنك "جي بي مورجان تشيس" أن تواجه السلع عاماً أخر صعباً، لتستمر العائدات عليها بمستوى ضعيف في 2018، عقب الأداء المنخفض بالعام الجاري.

وقال محلل البنك "جون نورمان" في التوقعات لعام 2018 الصادرة، اليوم الثلاثاء، أن المستثمرين سيحتجون إلى اختيار الأصول مثل عقود السلع الزراعية، ليتم التداول عليها على المدى قصير الأمد للاستفادة من تقلبات الأسعار، بدلاً من شراء سلة واحدة من السلع والتمسك بها، بحسب وكالة "بلومبيرج" الأمريكية.

النفط يستقر مع مخاوف غياب الدعم

وأشار بنك "جي بي مورجان تشيس" أن أسواق النفط ستبقى متوازنة خلال العام القادم، مع تمديد خفض إنتاج "أوبك" وروسيا، مع تقديرات أن يتداول خام "برنت" أعلى مستوى 50 دولار للبرميل على المدى الطويل.

وأكمل التقرير أنه بصرف النظر عن انتعاش إمدادات النفط الصخري في الولايات المتحدة، فإن الخطر الرئيسي من الممكن أن يتمثل في نهاية مبكرة وغير منظمة لدعم أسعار الخام من قبل منظمة "أوبك" وروسيا، مع احتمال تركيز المنتجون على حصتهم من السوق.

المعادن بمواجهة تباطؤ النمو الاقتصادي

وذكر بنك "جي بي مورجان تشيس" أن أسعار المعادن الثمينة ستكون مستقرة خلال منتصف العام المقبل، ثم تتحرك للارتفاع بسبب المخاوف بشأن تباطؤ النمو الاقتصادي العالمي، وسيبلغ الذهب مستوى 1350 دولار للأوقية بالربع الأخير من عام 2018.

وقدم "جي بي مورجان" توصية بالاستثمار طويل الآجل بمعدن الألومنيوم، فيما نوه إلى انخفاض أسعار النحاس والنيكل، نتيجة زيادة الإنتاج في العام المقبل.

وقال البنك أن متوسط ​​سعر معدن النحاس سيبلغ مستوى 5،700 دولار للأوقية في الربع الأخير من عام 2018، مقارنة مع 6،900 دولار بالوقت الراهن.

السلع الزراعية

وأشار التقرير أن عقب الأداء السيء للسلع الزراعية خلال العام الجاري، قد تشهد مستوى جيد بعام 2018.

وتوقع "جي بي مورجان" أن يكون الانتعاش الذي يقوده الاستهلاك في البرازيل داعماً للحبوب الزراعية والطلب على السكر خلال العام المقبل.

كما نوه التقرير أن الأسواق التي من المرجح أن تشهد تشديداً خلال عام 2018، تتمثل في القطن بسبب الاستهلاك القوي والواردات الصينية، والذرة لأنها أكثر عرضة للمشاكل المتعلقة بالإنتاج.

تم نقل هذا الخبر , والمصدر هو المسؤل عن صحة هذا الخبر سواء كان صحيحا او خطأ , اذا كان لديك اى استفسار او طعن فى هذا الخبر برجاء مراسلتنا مصدر الخبر الاصلي: مباشر (اقتصاد)