أخبار عاجلة

«ديلويت»: دبي مركز ثقل اقتصادي عالمي

«ديلويت»: دبي مركز ثقل اقتصادي عالمي
«ديلويت»: دبي مركز ثقل اقتصادي عالمي

اليكم تفاصيل هذا الخبر «ديلويت»: دبي مركز ثقل اقتصادي عالمي

قالت شركة ديلويت للاستشارات في تقرير حديث لها: إن دبي أصبحت مركز ثقل في الاقتصاد العالمي، حيث طورت بنية تحتية عالمية المستوى. فقد استقبل مطار دبي الدولي 80.4 مليون مسافر خلال الفترة من يناير إلى نوفمبر 2017، بزيادة سنوية 5.8٪. ويعزز ذلك موقع مطار دبي الدولي كأكبر مطار في العالم من حيث المسافرين الدوليين. ويجري العمل على قدم وساق في تطوير مطار آل مكتوم الدولي في دبي الجنوب، الذي سيكون له القدرة على استقبال ما يصل إلى 200 مليون مسافر سنوياً.

وتشمل البنى التحتية الأخرى ذات المستوى العالمي ميناء جبل علي، أكبر محطة بحرية في الشرق الأوسط، وتاسع أكبر ميناء الحاويات في العالم.

زيادة الربط العالمي

وأضاف التقرير أن دبي ستصبح أكثر ارتباطاً بالاقتصاد العالمي من أي وقت مضى، معولة على بنيتها التحتية ذات المستوى العالمي، والبيئة القانونية والتنظيمية الصديقة للأعمال، لتبقى متماشية مع الاقتصاد العالمي بطريقة وثيقة خلال 2018.

وأوضح التقرير أنه على الرغم من الفرص التي ستتاح لدبي في هذا الإطار، فلا بد من التنبه للمخاطر المتأتية من الاقتصاد العالمي وحالة عدم الاستقرار الجيوسياسية.

بيئة تشريعية وتنظيمية

وصنفت مؤسسة هيرتيج الإمارات في مؤشر الحرية الاقتصادية 2017 ثامن أكبر اقتصاد حر في العالم، منوهة بالجهود المبذولة لتعزيز بيئة الأعمال التجارية، وزيادة الاستثمار، وتعزيز ظهور قطاع خاص أكثر حيوية وتنوعاً. وطورت دبي قطاعات تنافسية عالمياً بما في ذلك التمويل، والخدمات اللوجستية، والسياحة البحرية.

وأظهرت بيانات مؤشر ماستركارد لوجهات المدن العالمية 2017 تعويلاً على كشوف القطاع السياحي، أن زوار دبي كانت لهم المساهمة المئوية الأوفر لكل مقيم من أي مدينة أخرى في العالم.

مركز عالمي للفعاليات

ويستضيف مركز دبي التجاري العالمي أكثر من 300 فعالية سنوياً، تجذب أكثر من ثلاثة ملايين زائر عالمي. ومن المتوقع أن يجذب معرض إكسبو 2020 دبي ملايين الزوار إلى دبي من حوالي 180 دولة.

كانت ديلويت للاستشارات أطلقت تقريرها السنوي الرابع حول التوقعات العقارية في منطقة الشرق الأوسط - دبي، الذي يتوقع أن تكون 2018 سنة التغيير لسوق العقارات في دبي، مع بدء تطبيق ضريبة القيمة المضافة واعتماد التقنيات المغيّرة مثل الطباعة الثلاثية الأبعاد.

وتناول تقرير ديلويت أداء سوق العقارات في دبي في 2017، وغطى قطاعات الضيافة والسكن والتجزئة والمكاتب والقطاعات الصناعية، كما ويستكشف كيف ستؤثر أربعة موضوعات رئيسية على أداء سوق العقارات في دبي خلال العام 2018.

وقال مارتن كوبر، المدير المسؤول في قطاع خدمات الاستشارات العقارية في ديلويت: يهيمن التغيير على سوق العقارات في دبي في العام 2018. من هنا، سيحتاج المقاولون والمشغلون والمستثمرون في هذا القطاع إلى التعامل بفطنة في ظل حالة عدم الاستقرار الجيوسياسية واعتماد التكنولوجيات المغيّرة وتطبيق ضريبة القيمة المضافة، الأمر الذي سينعكس على أدائهم في العام 2018 وما بعده. ويشكل إدخال ضريبة القيمة المضافة أحد أكبر التحديات التي تواجه سوق العقارات في دبي حيث يقوم أصحاب المصلحة بتضمين أنظمة وعمليات محاسبية منقحة.