أخبار عاجلة
الاتفاق بطل دوري الصالات السعودي 2017 – 2018 -
"الفراشة" يطلب الظهور في مباراة بتروجت -

«داوبر».. منصة ذكية لحجز عمليات الشحن البحري للسفن في خور دبي

«داوبر».. منصة ذكية لحجز عمليات الشحن البحري للسفن في خور دبي
«داوبر».. منصة ذكية لحجز عمليات الشحن البحري للسفن في خور دبي

اليكم تفاصيل هذا الخبر «داوبر».. منصة ذكية لحجز عمليات الشحن البحري للسفن في خور دبي

أعلنت مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة في دبي، عن نجاحها بالتعاون مع مؤسسة دبي للمستقبل، عبر مبادرة دبي 10X، في تطوير مشروع «داوبر» الابتكاري الجديد، لحجز عمليات الشحن البحري للسفن في خور دبي، والذي كان بين مجموعة مشروعات أطلقها سمو الشيخ حمدان بن محمد بن راشد آل مكتوم، ولي عهد دبي رئيس مجلس أمناء مؤسسة دبي للمستقبل، ضمن مبادرة على هامش أعمال القمة العالمية للحكومات في فبراير الماضي، بهدف تحويل ما ستطبقه مدن العالم بعد 10 سنوات، إلى واقع يعيشه أفراد المجتمع اليوم في دبي.

سوق تجارية ضخمة

يمثل «داوبر» سوقاً تجارية ضخمة تجمع قادة وملاك السفن مع التجار ممن يبحثون عن وسيلة نقل بحرية لشحن بضائعهم إلى الموانئ القريبة والمتوسطة، ويتيح التطبيق المتوافق مع الأجهزة الذكية إمكانية تحديد مسار السفن، وسعتها والاتصال المباشر لتسجيل عمليات شحن البضائع، والاستعلام عن توافرها وحجزها، وإجراء عمليات السداد إلكترونياً، إضافة إلى وجود نظام تصنيف متبادل يسمح لقادة السفن والتجار بتقييم بعضهم بعضاً، وتتبع حركة البضائع الخاصة بهم منذ المغادرة وحتى الوصول، بما يمكن دبي من ريادة زمام القطاع البحري.

ويستفيد مبدئياً من «داوبر» أكثر من 1500 سفينة في خور دبي، تقوم بنحو 13 ألف رحلة تجارية سنويّاً، تنقل 2.2 مليون طن من البضائع بقيمة 22 مليون درهم، مع فرص واعدة للاستفادة من تجربة موانئ دبي في التوسع الخارجي.

وأكد رئيس مجلس الإدارة الرئيس التنفيذي لمجموعة موانئ دبي العالمية، رئيس مؤسسة الموانئ والجمارك والمنطقة الحرة، سلطان أحمد بن سليم، أن «داوبر» يسهم في استدامة تنافسية دبي في مجال التجارة عبر السفن كمرحلة أولى، بتبنيه آليات عمل جديدة، ويضمن أن تسبق دبي مدن العالم بـ10 سنوات في ريادة القطاع البحري.

وأوضح أن «داوبر» منصة ذكية يتم توظيفها في حجز عمليات الشحن البحري للسفن في خور دبي، وهي خدمة لتنظيم العرض والطلب بين التجار والسفن، إذ تعتمد على تقنية الذكاء الاصطناعي في توفير محرك تسعير خدمات ديناميكي قائم على طلب التجار والمستخدمين، كما تقدم خدمات مساعدة مثل التأمين على البضائع.

وذكر بن سليم أن السفن تصل إلى دبي وهي فارغة، وتمكث لمدة تراوح بين أسبوع وأسابيع عدة بحثاً عن شحنة. ومع ذلك، تغادر وهي مملوءة بنسبة أقل من 60% فقط من سعة حمولتها. كما أنه لا يتم السداد لأصحاب السفن إلا بعد تأكيد تسليم الشحنات، ما يؤخر سداد التكاليف من أسبوع إلى شهر عقب تسليم البضائع إلى المستورد.

وتابع: «تتيح منصة (داوبر) التحوّل من التعاملات النقدية إلى الرقمية بشكل فوري، إضافة إلى تعزيز حركة التجارة بفتح أسواق جديدة، إذ يساعد التوسع من نطاق التجارة بين الشركات إلى التجارة بين الأفراد والعملاء على إيجاد طريقة شحن جديدة بكلفة منخفضة، وبالتالي، يعمل التطبيق الجديد على زيادة حمولة السفن بنسبة 33%، وتقليل الوقت اللازم لإتمام عملية الشحن».

وقال بن سليم إن تطوير المشروع بدأ في نوفمبر 2017 وسيبدأ التشغيل التجريبي بحلول منتصف عام 2018، وسيُطلق رسمياً نهاية عام 2018.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر «داوبر».. منصة ذكية لحجز عمليات الشحن البحري للسفن في خور دبي برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الإمارات اليوم