أخبار عاجلة

ثمانية تريليونات دولار.. «جزرة» الصين للتجارة العالمية

ثمانية تريليونات دولار.. «جزرة» الصين للتجارة العالمية
ثمانية تريليونات دولار.. «جزرة» الصين للتجارة العالمية

وإليكم تفاصيل الخبر ثمانية تريليونات دولار.. «جزرة» الصين للتجارة العالمية


قال وزير الخارجية الصيني وانغ يي، إن بلاده ستستورد سلعاً بثمانية تريليونات دولار وستجذب استثمارات أجنبية بقيمة 600 مليار دولار في السنوات الخمس القادمة.
ونقلت وزارة الخارجية في بيان على موقعها الإلكتروني عن وانغ قوله خلال مؤتمر بفيتنام، إن الاستثمارات الصينية الخارجية ستبلغ 750 مليار دولار في السنوات الخمس القادمة. وقال وانغ: إن الصين ستوسع الدخول إلى السوق، وستفتح القطاع المالي بالبلاد.
أضاف وانغ: أن الممارسات الأحادية، وتلك الهادفة للحماية التجارية ستكون شكلاً من أشكال الانتكاس، وإنها لن تؤدي فقط إلى طريق مسدود؛ بل ستدمر مصالح منفذيها.
ويبدو أن التريليونات من السلع هي الجزرة الصينية للعالم، الذي ينفتح على التجارة مع بكين، فقد حذّر وانغ يي من إن بكين التي تريد اقتسام فرص التنمية مع الدول الأخرى تعد أن إجراءات الحماية التجارية ستؤدي إلى إغلاق الباب في الصين.
يأتي ذلك وسط نزاع تجاري متفاقم مع الولايات المتحدة، فقد دفعت خطوة الرئيس الأمريكي دونالد ترامب، الأسبوع الماضي، بفرض تعريفات جمركية قيمتها 60 مليار دولار على بعض الواردات الصينية بكين إلى التحذير من أنها قد ترد بفرض رسوم تصل إلى 30 مليار دولار على الواردات الأمريكية.
ونقل بيان لوزارة الخارجية الصينية عن وانغ عضو مجلس الدولة قوله خلال منتدى إقليمي في العاصمة الفيتنامية هانوي، الجمعة، إن إصلاحات بلاده وسياستها الانفتاحية لن تتغير، ولن تتأثر بأي عوامل خارجية. ونقل البيان عن وانغ قوله، إن «إصلاحات الصين وانفتاحها يتماشى مع مصالح الشعب الصيني وستفيد أيضاً الدول الأخرى». وأضاف أن الصين ستوفر مناخاً أفضل للشركات الأجنبية؛ من أجل الاستثمار.
وقال: إن«الانفتاح لابد وأن يعمل في الاتجاهين. الصين تنفتح أمام الدول الأخرى وتأمل بانفتاح الآخرين على الصين».
وأضاف أنه على الرغم من أن الخلافات بشأن التجارة أمر عادي فمن المهم العمل من أجل التوصل لحلول معقولة من خلال المشاورات المتساوية تماشياً مع القوانين والقواعد.
وقال: إن«أي إجراءات منفردة أو حمائية تعد أسلوباً يتعارض مع توجه التاريخ ولن تفضي إلى شيء، وستؤدي لتقويض مصالحهم. الحمائية تعادل إغلاق الباب في الصين وسيعانون عواقب أفعالهم، وسيثبت الزمن والحقائق ذلك».
ووعدت الصين مراراً بفتح اقتصادها بشكل أكبر؛ لكن شركات أجنبية كثيرة ما زالت تشكو من المعاملة غير العادلة.
إلى ذلك، قال خبراء صينيون، إن الخطة الأخيرة للحكومة الأمريكية بشأن فرض رسوم جمركية على واردات الولايات المتحدة من الصين ستلحق الضرر بالطرفين والعالم، طبقاً لما ذكرته وكالة أنباء الصين الجديدة «شينخوا».
ودعا الخبراء، الذين شاركوا في القمة الاقتصادية ل«منتدى التنمية الصيني» مؤخراً، الجانب الأمريكي إلى عدم اقتراف أخطاء كبرى.
وأشار تشو مين، رئيس «المعهد الوطني للبحوث المالية» بجامعة تسينجهوا في بكين، إلى التداعيات المحتملة على السلاسل الصناعية العالمية. وقال تشو، إنه بمجرد اندلاع حرب تجارية، فإن كُلفة السلع وأسعارها وتدفقاتها ستتغير جميعاً. ويرى تشو أنه «من غير المرجح اندلاع حرب تجارية كاملة خطرة»، مشيراً إلى وجود فترة من التشاور قبل أن يتم نشر قائمة الرسوم الجمركية، وهو ما يتيح مجالاً لمواصلة المفاوضات.
وتستند المذكرة، التي وقعها ترامب، يوم الخميس، إلى تحقيق في إطار البند 301، أطلقته إدارة ترامب في أغسطس/آب 2017، إثر مزاعم بشأن ممارسات صينية تتعلق بالملكية الفكرية ونقل التكنولوجيا.
وفي تصريح لشينخوا، قال وانج يي مينج، نائب مدير مركز بحوث التنمية بمجلس الدولة الصيني، «إن التحقيق الذي يستند إلى القوانين الأمريكية المحلية، يتعارض مع قواعد التجارة الدولية».(وكالات)

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر ثمانية تريليونات دولار.. «جزرة» الصين للتجارة العالمية برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الخليج