أخبار عاجلة

محمد بن راشـد:نجاحنا أتـاح لنا إنجــاز ما هو استثنائي

اليكم تفاصيل هذا الخبر محمد بن راشـد:نجاحنا أتـاح لنا إنجــاز ما هو استثنائي

أكد صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله، في كلمة نشرها تقرير مجموعة «ذا بزنس يير»، تناولت أجندة سعادة دبي الذكية، والمشاريع البارزة خلال العام الماضي، وعام العطاء، أن دبي واصلت نموها من خلال إثبات جدارتها كاقتصاد متنوع، ورفع قدرتها التنافسية العالمية، معززة في الوقت نفسه شخصيتها باعتبارها مدينة عالمية متسامحة. وعلى مدى العام الماضي، واصلنا جني ثمار برنامج التنوع الاقتصادي طويل المدى، ونحن على يقين بأننا في وضع قوي للنمو المستدام.

وقال: أتاح لنا نجاحنا تجاوز كل ما هو تقليدي، وإنجاز ما هو استثنائي، فالاستدامة لا تزال تشكل المحور الرئيسي لنا. كما أن النظرة المعمقة على المنهج الذي يمكن أن تحقق حكومتنا مهمتها من خلاله بشكل أفضل في خدمة الشعب، تمكنا من إطلاق أجندة دبي السعيدة الذكية، أول نموذج في العالم قائم على العلم، لقياس وتأثير السعادة في سكان المدينة. وكشفنا النقاب عن سياسات بيانات دبي، المبادرة الأكثر شمولية على مستوى المدينة للوصول إلى البيانات ومشاركتها بين القطاعين العام والخاص.

وأوضح سموه أنه من خلال الاستفادة من أحدث التقنيات، وتصميم تجربة العملاء، إلى جانب نهج ثقافي قائم على العلم، لإضفاء السعادة على الناس، فإن دبي الذكية، جمعت بين قوتين قادرتين. وهذه الجهود يقودها إيماننا الراسخ بأن نجاح الحكومة لا يقاس إلا من خلال سعادة شعبها. وعلى صلة بذلك، تمت إعادة هيكلة واسعة للحكومة الاتحادية.

وأكد سموه أن الحكومة، تدرك أن المجتمع لا يستطيع الاستمرار دون ثقافة العطاء والشعور بالمسؤولية المجتمعية بين كل من المواطنين والمؤسسات.

ولقد أعلن صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس دولة الإمارات، 2017 «عام العطاء». وتتجسد هذه الروح في تراث دولة الإمارات العربية المتحدة وثقافتها، وتسعى الحكومة بمشاركة القطاع الخاص لغرس هذه الثقافة بصورة أكثر عمقاً في النسيج الاجتماعي لدينا.

وقال إن روح التعاون تلك، والشراكة، هو ما نسعى لإيصاله إلى العالم مع اقتراب معرض إكسبو 2020 دبي الذي سيكون فرصة لتعزيز التضافر بين دبي وبقية العالم.

وأشار سموه إلى أن وضع حجر الأساس لبرج الخور الذي عند اكتماله، سيقف شامخاً باعتباره أعلى مبنى في العالم، من أكثر اللحظات تأثيراً في نفسي، فالبرج يشكل رمزاً لرغبتنا في تجاوز المستحيل، وخلق مستقبل أفضل، تأسيساً على إنجازات آبائنا المؤسسين، حيث تقف الإنجازات الاقتصادية لدولة الإمارات شاهداً على روح الابتكار. ونحن إذ نتطلع إلى المستقبل، نسعى لضم مجموعة واسعة من الأشخاص المعنيين ببناء مستقبل دبي. وسنجعل دبي معاً، المدينة الأذكى، والأكثر إبداعاً، والأكثر سعادة في العالم، بفضل تنوعنا وقدراتنا.

أطلقت مجموعة «ذا بزنس يير» المتخصصة في الخدمات الإعلامية العالمية، تقريراً شاملاً عن اقتصاد الإمارات لعام 2018، بالتزامن مع احتفالية «عام زايد». وأكدت المجموعة في افتتاحية التقرير، أن إعلان صاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، عام 2018 «عام زايد»، يأتي احتفاءً بالقائد المؤسس المغفور له الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان، طيَّب الله ثراه، ولفتت إلى أن المغفور له كان قائداً محبوباً ومعروفاً وساهم في تأسيس دولة مزدهرة تتمتع بالرخاء والتقدم.

وقالت المجموعة، إن الشيخ زايد أثبت من خلال الإصرار والعمل الدؤوب، أن لا شيء مستحيلاً، وأي شيء يمكن تحقيقه.

وأشار التقرير إلى أن الإمارات تتمتع بمكانة مرموقة حول العالم، لما تتمتع به من ازدهار ورخاء ومستوى متقدم من الرفاهية، حيث نجحت الدولة من خلال إنجازاتها في التفوق على حدود الهندسة المعمارية والعلوم والتنمية. ولفت التقرير إلى أن ذلك يأتي بفضل الأسس المتينة التي أرسى دعائمها الشيخ زايد.

واستعرض التقرير حياة الشيخ زايد الذي كرس حياته منذ تقلده سدة الحكم عام 1966 لخدمة شعبه والإسهام في نهضة بلاده وتوفير حياة أفضل للجميع، ومنذ ذلك التاريخ أثبت الشيخ زايد لشعبه وللعالم أجمع أنه قائد فذ ومتميز. وأوضح التقرير أن الشيخ زايد باشر استثمار عوائد النفط لبناء المستقبل، وأطلق حزمة هائلة من المشاريع التنموية في مختلف القطاعات الاجتماعية والخدمية والاقتصادية وبناء المشافي والمدارس والإسكان والطرق والبنية التحتية للبلاد.

وأكدت مجموعة «ذا بزنس يير» أن الشيخ زايد لطالما شكل صوت السلام والوحدة، وحرص على أن يعم الخير الإمارات كلها، واستعرضت المجموعة في تقريرها الدور الوطني والإقليمي والعالمي الذي تميز به المغفور له، ما رسخ من مكانته كقائد ملهم، حيث آمن دائماً بالتعاون البناء لمواجهة التحديات وحل الأزمات، كما حرص على مد يد العون لباقي الشعوب من خلال مشاريع تنموية وخيرية في مختلف دول العالم.

وأشادت المجوعة بالقيم والمبادئ النبيلة التي أرساها الشيخ زايد وغرسها في نهج دولة الإمارات، حيث باتت الحكمة والاحترام والتصميم والولاء وحس الانتماء سمات أساسية في قلب كل مواطن إماراتي.

وبعد الافتتاحية، نشرت المجموعة كلمة سابقة لصاحب السمو الشيخ خليفة بن زايد آل نهيان، رئيس الدولة، حفظه الله، ومساهمة خاصة من صاحب السمو الشيخ محمد بن راشد آل مكتوم، نائب رئيس الدولة رئيس مجلس الوزراء حاكم دبي، رعاه الله. وصاحب السمو حاكم رأس الخيمة، وحوارات مع أولياء العهود.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر محمد بن راشـد:نجاحنا أتـاح لنا إنجــاز ما هو استثنائي برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : البيان

السابق توافق نوايا سعودي- روسي لتخفيف القيود على إنتاج النفط في يونيو
التالى باركيندو: مستوى الالتزام باتفاق إنتاج النفط مرتفع للغاية