أخبار عاجلة

مسؤول كوري لـ"الاقتصادية": نتطلع لتنفيذ المشروع النووي السعودي.. ومستعدون لإشارة البدء

محمود لعوتة من الرياض

أكد لـ "الاقتصادية" سويونج شوي؛ السكرتير الأول في السفارة الكورية الجنوبية في الرياض، تطلع بلاده لتنفيذ المشروع النووي السعودي، مؤكدا كامل الجاهزية والاستعداد بحكم خبرتهم الطويلة في هذا المجال لتنفيذ أي مشروع من هذا النوع. وقال شوي إن مشاركة بلاده في المشروع الوطني السعودي للطاقة الذرية، سيدعم اقتصاد البلدين، مشيرا إلى أنه "في حال إذا تم اختيار شركة KEPCO لتكون شريكا في هذا المشروع، فإننا نتوقع تأثيرا توفيقيا كبيرا بين مؤشرات الاقتصاديين السعودي والكوري، حيث تعد كوريا شريكا مهما للحكومة السعودية".
وأضاف أن "المشروع سيعزز التعاون الثنائي في قطاع الطاقة النووية والعلاقات الثنائية إلى مستوى وبعد آخر، لذلك نتطلع إلى إعلان الحكومة السعودية اسم الشركة الكورية التي قدمت طلبها ومقترحاتها بهذا الخصوص على القائمة القصيرة".
جاء حديث الدبلوماسي الكوري الجنوبي عن هذا المشروع تعليقا على التصريحات التي أدلى بها المهندس خالد الفالح وزير الطاقة والصناعة والثروة المعدنية أخيرا، حول تفاؤله بأن كوريا الجنوبية ستكون على القائمة القصيرة لمشروع بناء محطتين نوويتين في المملكة، وذلك خلال زيارته الرسمية أخيرا إلى العاصمة الكورية سيئول. وأبدى الدبلوماسي سويونج شوي ارتياح حكومة بلاده للتصريحات الإيجابية المتفائلة من الوزير الفالح، موضحا أن شركة الكهرباء الكورية KEPCO قدمت بالفعل اقتراحًا للحكومة السعودية للمشاركة في هذا المشروع الوطني للطاقة الذرية.
ولفت إلى أن كوريا اكتسبت سمعة لبناء مفاعلات نووية من الطراز العالمي، في الوقت المحدد وضمن الميزانية المرسومة، على مدى الأربعين سنة الماضية.
وفي رده على تأكيدات الفالح أنه بوسع كوريا الجنوبية توقع "نتيجة جيدة" عندما سئل عن عروض المنافسة على المشروع، قال إن الشركة الكورية تتمتع بكفاءة كاملة وجاهزة لتنفيذ المشروع حسب المواصفات السعودية المطلوبة، لافتا إلى نجاح الشركة في إتمام مشروع نووي مماثل في الإمارات في إطار الميزانية والإطار الزمني.
وأشار الدبلوماسي الكوري الجنوبي إلى أن الشركة الكورية تتميز بنقاط إيجابية كثيرة لتنفيذ مثل هذه المشاريع، أولها أنها على مدى السنوات الأربعين الماضية، اكتسبت سمعة في بناء مفاعلات نووية من الطراز العالمي، وثانيها أنه لدى كوريا سجل طويل وثابت في تشغيل مفاعلات نووية متعددة، سواء لأغراض السلامة والأمن أو أهداف اقتصادية.
وأضاف، "ربما الأهم من ذلك، أن شركة KEPCO هي المقاول الأول والوحيد في العالم الذي يتمتع بخبرة في بناء مفاعل نووي في بيئة صحراوية ومناخ شبيه جدا بالسعودية كمحطة البركة للطاقة النووية في الإمارات، ونحن فخورون جدا بهذه الشراكة الناجحة ونتوق إلى تكرارها بشكل تدريجي مع السعودية".
وقال إنه واثق بأن كوريا ستكون الشريك الأمثل السعودية لأنها تسعى لتطوير صناعة الطاقة النووية الخاصة بها، خاصة أن شركة KEPCO تعد شركة وطنية الأصل وتسهم حكومة سيئول بنسبة محددة فيها.
من جانبها، قالت صحيفة KBS في تقرير لها نشرته هذا الأسبوع، أن المهندس خالد الفالح ونظيره الكوري الجنوبي بايك أون جيو عقدا اجتماع خاص بينها في سيئول الجمعة الماضية، ناقشا فيه التعاون الثنائي المشترك بين البلدين في قطاع الطاقة.
واتفق الجانبان على عقد اجتماع ثان للجنة الثنائية حول برنامج رؤية 2030 خلال الربع الرابع من هذا العام، بعد أن عُقد الاجتماع الأول للجنة في سيئول في تشرين الأول (أكتوبر) الماضي.
وفي حالة فوز كوريا الجنوبية فستصبح ثاني صفقة صادرات نووية لها، ففي عام 2009 فاز كونسورتيوم بقيادة مؤسسة الطاقة الكهربية الكورية "كيبكو" التي تديرها الدولة بأول صفقة صادرات نووية لسيئول مع الإمارات.

إنشرها

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر مسؤول كوري لـ"الاقتصادية": نتطلع لتنفيذ المشروع النووي السعودي.. ومستعدون لإشارة البدء برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : الاقتصادية

السابق هل تنافس وثيقة "الحوادث الشخصية للمصريين" وثيقة "أمان" ؟
التالى انخفاض الأسهم اليابانية مع تراجع النشاط الصناعي