أخبار عاجلة
إصابة حارس منتخب مصر قبل لقاء السعودية -
مارادونا يدعم ميسي في مواجهة كرواتيا -

البورصة المصرية تقترب من مستوى 15000 نقطة

البورصة المصرية تقترب من مستوى 15000 نقطة
البورصة المصرية تقترب من مستوى 15000 نقطة

-

أسماء السيد
  
توقع محللون مواصلة البورصة المصرية تحركاتها السلبية خلال الفترات المقبلة، ليتجه المؤشر الرئيسى egx30، نحو مستويات 15000 نقطة، ونحو 750 نقطة للموشر egx70.

وأنهت البورصة تعاملات أمس الأربعاء، على تراجع جماعى سجل فيه المؤشر الرئيسى مستوى 15908 نقطة، هابطاً %0.71، وتراجع المؤشر السبعينى %1.9 عند 802 نقطة، ومتساوى اﻷوزان بنفس النسبة ليصل إلى 2683 نقطة، ونظيره اﻷوسع نطاقًا %010.5 عند 2053 نقطة.

بلغت قيم التداول 833 مليون جنيه، وهيمن التراجع على غالبية اﻷسهم المتداولة، بهبوط 139 سهماً من نسبة إجمالية بلغت 181 سهماً، فيما صعد 14 سهماً، ولم يتغير أداء 28 أخرين، وسجل رأس المال السوقى 903.957 نقطة.

واتجهت تعاملات اﻷجانب للشراء بقيمة بلغت 79 مليون جنيه، مقابل اتجاه المصريين والعرب للبيع بقيمة بلغت 72.8 و6.4 مليون جنيه على التوالى، واستحوذ المصريين على %67، واﻷجانب %21، مقابل %12 للعرب.

وقال هشام حسن، رئيس قسم التحليل الفنى بشركة أكيومن لتداول اﻷوراق المالية، إن الوضع الحالى للسوق المحلية غير صالح للمتعاملين على اﻷجل القصير، ناصحًا متعاملى المارجن بعدم فتح مراكز شرائية فى الوقت الحالى.

وأوضح أن المؤشر الرئيسى لديه فرصة للتماسك قرب مستوى الدعم 16000 نقطة، وفى هذه الحالة سيرتد لأعلى مرة أخرى، أما حال كسر هذا المستوى لأسفل فسيتحرك المؤشر صوب 15800 نقطة، ثم 15200 نقطة، ولفت إلى أن المؤشر السبعينى كسر مستوى الدعم عند 820 نقطة، وهو ما سيدفعه للتحرك قرب 750 نقطة.

وعلى صعيد اﻷسهم توقع تحرك «التجارى الدولى» بين 80-84 جنيهاً، مقارنة بإغلاقه عند 84.60 جنيه بهبوط %1، واتجاه «هيرمس» لاختبار 21 جنيهاً، وكان قد أغلق أمس عند 21.84 جنيه، بهبوط %2.2، واتجاه «طلعت مصطفى» قرب 10.40 جنيه، ثم 9.60 جنيه، وكان قد أغلق عند 11.10 جنيه بتراجع %1.6.

فى السياق ذاته قال سيد هنداوى، مدير صناديق الأسهم بشركة الأهلى لإدارة صناديق الاستثمار، إن التراجعات التى تشهدها البورصة منذ بداية مايو الماضى، تُعد اﻷعنف منذ نوفمبر 2016، لافتًا إلى ضعف القوى الشرائية بشكل كبير ترقباً لمصير التراجعات.

وأكد أن الجلستين الماضيتين لم تشهدا استردادات لوثائق صناديق الاستثمار، مستبعدا الإقبال عليها خلال الأيام المقبلة.

وأوضح أن المؤشر الرئيسى كسر مستوى الدعم 16500 نقطة، منذ عدة جلسات سابقة، مرجحًا استمرار التراجعات وصولاً لمستويات 15000 نقطة، ومن ثم الارتداد مرة أخرى.

السابق «العامة للمخابز»: ندرس مع «التموين» إنتاج رغيف بـ25 قرشاً
التالى ترامب: كوريا الشمالية أعادت رفات 200 جندي أمريكي خاضوا الحرب الكورية