أخبار عاجلة
استمرار غياب فاران عن ريال مدريد -

الابتكار.. مبادرات ريادة للإبداع

الابتكار.. مبادرات ريادة للإبداع
الابتكار..  مبادرات ريادة للإبداع

اليكم تفاصيل هذا الخبر الابتكار.. مبادرات ريادة للإبداع

المصدر:
  • دبي-أشرف رفيق

التاريخ: 01 فبراير 2019

اختلف الكثير من العلماء والباحثين في وضع معنى للابتكار حيث تعددت التعريفات مع تباين الرؤي بشأن وضع تحديد دقيق للكلمة.

وقال نيك سكيليكون رئيس تنفيذي، مؤسس شركة الابتكار للاستشارات، رئيس تحرير مجلة الفكرة والقيمة إن تحويل الفكرة إلى حلّ، يضيف قيمة من وجهة نظر المستهلك يجسد الابتكار.

وقال ديفيد بيركوس أستاذ الإدارة بجامعة روبرتس، إن تطبيق الأفكار الجديدة التي لم يسبق إليها أحد ، والإبداع والقدرة على توليد أفكار جديدة ومفيدة، هي بذرة الابتكار، لكنها إذا لم تطبق بطريقة مفيدة، تظل فكرة وحسب.

وعرّف آخرون الابتكار، بأنه المقدرة على تطوير فكرة أو عمل أو تصميم أو أسلوب أو أي شيء آخر، وبطريقة أفضل وأيسر وأكثر استخداماً وجدوى.

ويرى أن هناك خلطاً كبيراً بين الابتكار والاختراع عند العامة من الناس. فالاختراع فهو إيجاد الفكرة أو التصميم أو الأسلوب من العدم، بحيث إنه لم يكن له مثيل من قبل، وليس شرطاً أن يكون الاختراع قابلاً للتنفيذ، أما التعديلات والتحسينات التي تدخل على الفكرة الجديدة فهي جوهر الابتكار.

خصائص الابتكار

وتتلخص خصائص الابتكار في المبادرة والريادة والدافعية للإنجاز والإحساس بالمسؤولية والتفكير الإيجابي، والمقدرة على التشارك والتفاعل مع الآخرين، والإصرار والمثابرة والطموح والهمة والثقة بالنفس، والشعور بالقدرة على تحقيق إنجاز ما.

كما تم تعريف الابتكار بأنه ما يبديه المرء من قدراتٍ للتخلص من نمط التفكير العادي، وتبني نهج جديد في التفكير، وقال باحثون إنه عند الاهتمام بالابتكار، يجب البحث عن الأشخاص الذين يملكون العقول القادرة على البحث والتطوير والتأليف، وأنه عند مناقشة موضوع الابتكار ومعناه، يجب أخذ الخيال، والاختراع، والاكتشاف وحب الاستطلاع بعين الاعتبار.

وقد ورد في تعريفات أخرى، أن الابتكار يشتمل على مجموعة من السمات العقلية، كالمرونة.

وبحسب علماء يتطور الابتكار في 3 مراحل مختلفة، أولها أنه عملية تشتمل على الإبداع، وهي عملية قريبة من الاختراع، وقد ورد أن الابتكار في المرحلة الأولى، هو عبارة عن عملية إبداعية ينتج عنها تصور جديد لحل مشكلة معينة .

وفي المرحلة الثانية، استخدم مصطلح الابتكار، بوصفه جزءاً هاماً من ثقافة الفرد أو الجماعة التي تتبنى العملية الابتكارية والإبداعية المجددة، وفي المرحلة الأخيرة قيل إن الابتكار يعني التجديد، بصرف النظر عن الوسيلة المستخدمة في ذلك.

عنصر التمايز

ويمثل الابتكار كل ما هو جديد، ويعني ذلك أن الابتكار يشتمل على الخروج بشيءٍ جديد، سواء كان كلياً أو جزئياً.

من ناحية أخرى، يمثل الابتكار عنصر التمايز، ويعني ذلك أن يأتي كل من المتنافسين بشيء يختلف عما يأتي به الآخرون.

كما أن الابتكار، هو قدرة المرء على أن يكون المحرك الأول في السوق، ويقصد بذلك، أن يكون المبتكر للمنتج الجديد، هو الشخص الأول الذي توصل إليه، وفي ذلك تمييز له، لإدخاله لمنتج جديد إلى السوق، ويعبر الابتكار عن قدرة المرء على اكتشاف الفرص، عندما يعتمد الابتكار على توقع الاحتياجات الجديدة.

طباعة Email Ùيسبوك تويتر لينكدين Pin Interest جوجل + Whats App

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر الابتكار.. مبادرات ريادة للإبداع برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : البيان

السابق 70 % حصة الإمارات وعُمان من صادرات «بريتانيا»
التالى تعددت الأسباب والرحيل واحد.. لغز مغادرة رئيس "المصرية للاتصالات" لمنصبه وعلاقة الزمالك؟