أخبار عاجلة
«كاكا» معلنًا اعتزاله: حظيت بأكثر مما توقعت -
مقتل موظفة بالسفارة البريطانية في بيروت -

هانى عزب يكتب: شادية علمتنا حب الوطن.. وضربت المثل فى الابتعاد والتقرب لله

هانى عزب يكتب: شادية علمتنا حب الوطن.. وضربت المثل فى الابتعاد والتقرب لله
هانى عزب يكتب: شادية علمتنا حب الوطن.. وضربت المثل فى الابتعاد والتقرب لله

 رحلت شادية النجمة القديرة بجسدها ولكنها ستبقى للأبد داخل قلوب محبيها، ومنذ الإعلان عن خبر وفاتها والجميع  يتساءل: "كم دفعت شادية من الأموال حتى تحصل على كل هذا الحب من الجمهور فى الوطن العربى"؟ والإجابة هى دفعت إخلاصا فى العمل وعدم المتاجرة باعتزالها وحياتها الشخصية.

 

شادية كانت فنانة شاملة بكل ما تحمله الكلمة، وقدمت على مدار مشوارها الفنى العديد والعديد من الأعمال التى حققت نجاحا غير مسبوقا، ولكن يبقى النجاح الأبرز فى مشوارها الغنائى أغنيتها الشهيرة "يا حبيبتى يا مصر"، وهى الأغنية التى غرست داخل الملايين من جمهورها حب الوطن والتمسك به، ودفعت جمهور الوطن العربى أن يزداد بحبه لمصر ويكفى أنها على مدار سنوات طويلة للغاية ولأكثر من 30 عاما تقريبا، كانت الأغنية الوطنية الوحيدة التى أحبها الجمهور وتعلق بها، وكلما مرت السنوات تزداد جمالا وقيمة، ورغم أن كلماتها بسيطة إلا أنها إحساس "معبودة الجماهير" جعل منها أغنية خالدة تعلم الأجيال على مدار السنوات معنى الوطنية  والانتماء للبلد.

 

شادية اعتزلت الفن وهى فى كامل نجوميتها، ونجاحها الفنى، وقررت البعد عن الأضواء وارتداء الحجاب رغبة في التقرب إلى الله، وكانت أعظم تجارة فى الحياة هى "التجارة مع الله"، فكان من الممكن أن تستغل ذلك فى وسائل الاعلام وتحصل على الملايين من خلال اللقاءات التلفزيونية، ولكنها قررت أن تحتفظ بخصوصية حياتها الشخصية لنفسها فقط، لتضرب المثل من جديد فى كيفية الالتزام والرقى، وأن تلتزم بما عاهدت الله، لتكون رسالة كبيرة وعظيمة من فنانة عظيمة للأجيال المختلفة سواء داخل الوسط أو خارجه.

 

شادية تعتبر أما حقيقة للشعب المصرى، ومثلت جميع شرائح وفئات المجتمع سواء فى السينما أو حتى من خلال الأغنيات التى قدمتها، وكانت تحرص وبشدة على أن يكون ما تقدمه للجمهور من وحى شخصيات حقيقة من قلب المجتمع المصرى، لذلك يطلق عليها دائما أنها "ام المصريين".. لترحل شادية بجسدها وتبقى لنا أعمالها الخالدة تعلم منها الأجيال على مدار السنوات كيفية تقديم فن حقيقى دون ابتذال، وكيفية الالتزام.

 

جنازة شادية كانت دليلا على الحب الكبير من جمهورها، وكانت أشبه بالمليونية بسبب التواجد الكبير من الجمهور حول النعش والجثمان من أجل لقاء الوداع، وهى رسالة أخرى تقدمها الفنانة القديرة حتى بعد رحيلها.