نبيلة كرم.. صاروخ الإغراء في الثمانينات أين هي الآن وكيف أصبح شكلها.. شاهد

اليكم تفاصيل هذا الخبر نبيلة كرم.. صاروخ الإغراء في الثمانينات أين هي الآن وكيف أصبح شكلها.. شاهد

في أوائل التسعينات أعلنت الفنانة نبيلة كرم قرار اعتزالها، وكان يعد القرار مفاجئ لجميع المحيطين بها، بحيث اعتبرت من أشهر الوجوه في فترة الثمانينات وأقبل المخرجون عليها لجمالها وأنوثتها حيث تم حصرها في أدوار الإغراء.

البعض أرجع هذا القرار بسبب الصدمات والمعاكسات التي مرت بها في حياتها الفنية وترددت أخبار عن زواجها سرا من رجل أعمال أجنبي من أصل لبناني وسافرت وتقيم حالياً في السويد.

في أحدث صورة لها بدت نبيلة كرم بزيادة وزن كبيرة مقارنة بالصورة الراسخة في أذهان الجمهور، لكنها مازلت تحتفظ بجمالها وشعرها الأسود الجميل رغم تخطيها عمر الستين.

ولدت نبيلة كرم يوم 22 يونيو عام 1954، حازت على درجة الليسانس في الفنون الجميلة، شاركت خلال الدراسة في بعض العروض في المسرح الجامعي في الجامعة الأمريكية اللبنانية، واكتشف موهبتها التمثيلية المخرج المسرحي موريس معلوف.

كانت بدايتها الفنية في عام 1974 من خلال عملها في الدراما اللبنانية، وعملت نبيلة كرم كذلك في مصر وسوريا، كما مثلت عدة مسرحيات في المغرب. اشتهرت لوقت طويل في الأوساط الفنية بأدوار اﻹغراء.

من أشهر الأفلام التي قدمتها في مصر: اخترت حياتي، صراع الحسناوات، امرأة متمردة، ساعي البريد، باب شرق.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر نبيلة كرم.. صاروخ الإغراء في الثمانينات أين هي الآن وكيف أصبح شكلها.. شاهد برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : كل النجوم