أخبار عاجلة
Dubai's Dragon Mart: A big draw for bargain hunters -
أهم أخبار مصر اليوم الاثنين 16/7/2018 -
«زواج عرفي» ينتهي بجريمة قتل «بشعة» -
سعد سمير يجدد تعاقده مع الأهلي -
هبوط أسعار النفط في الاسواق العالمية -
كيف توسّع المكعبات خيال الطفل؟ -

"كمنجة وسْواكن" الستاتي تختم ليالي موازين

هسبريس - فاطمة الزهراء جبور (صور: منير محيمدات)

الأحد 01 يوليوز 2018 - 12:05

وسط حُضور جماهيري كثيف ملأ جنبات شاطئ مدينة سلا، أسدل الفنان عبدالعزيز الستاتي الستار عن الدورة السابعة عشرة لمهرجان موازين، بحفل ساهر أمتع الحاضرين بـ"العيوط والسواكن" و"جرّات" الكمان.

32b40bcca9.jpg

الفنّانُ الشعبيّ عبد العزيز الستاتي، الذي أعلن في وقت سابق تنازله عن أجره مقابل سهرته، قدّم خلال حفْله جزءاً ريبرتواره الفنّي، وتقَاسَم أداء أشهر أغَانيه مع الجمهور الذي بَدا حافظا للأغاني التي ردّدها المطرب الشعبي، ويمد جسر التواصل مع الحاضرين، حيثُ كانَ يطلبُ من أعضاء فرقته تخفيض مستوى العزف على الآلات وإفساح المجال للجمهور لترديد الأغاني.

a3ec78ead4.jpg

هذا التجاوب استثمره الستاتي من خلال ربط الصلة بالجمهور بواسطة "جرّات" الكمان التي يشتهر بها، إذ كان يوقف الموسيقى تماما ويؤدي إحداها، والتي كانت تُتبع بصيحة موحدة من لدن الجمهور، إضافة إلى ترديد مقاطع من أغانيه، تاركا للجمهور الحاضر إتمامها.

474a805edc.jpg

وواصل الستاتي أداءه بمجموعة من أغانيه الشهيرة؛ على غرار "اعطيني الفيزا والباسبور"، و"مويمتي"، و"الزين ولاطاي"، وأغانٍ أخرى من التراث الشعبي المغربي من قبيل "العلوة" و"الهيت".

fa59997227.jpg

ولم يفت الستاتي أن يضع بصمته الخاصة على الحفل من خلال رقصاته وتلاعبه بالكمان بطريقة بهلوانية، خصوصا لحظة اختتام كل أغنية؛ وهو ما زاد من حماس الجمهور المتابع للسهرة، قبل أنْ يسدل الستار عن حفلته بأغنيته الأخيرة التي أثارت جدلاً كبيراً "سيدنا".

2820d3d787.jpg

وكان الستاتي قَدْ أعلن، قبل أيّام من إحياء سهرته التي تقاسم منصتها مع الفنان عبد العزيز الصنهاجي والستاتية، عن تنازله عن أجره مقابل مشاركته في المهرجان، والتبرع به لفائدة جمعية خيرية تعنى بمحاربة سرطان الأطفال.

السابق 8 مشاهد "مثيرة للجدل" لـ زينة وليلى علوي في "التاريخ السري لكوثر"
التالى 27 متطرفا يقتحمون باحات الاقصى