أخبار عاجلة
طريقة إلغاء الاشتراك فى خدمة Apple News -

شيرين عبدالوهاب: "بحبك يابلدي مهما حصل وتحيا مصر"

شيرين عبدالوهاب: "بحبك يابلدي مهما حصل وتحيا مصر"
شيرين عبدالوهاب: "بحبك يابلدي مهما حصل وتحيا مصر"

غردت الفنانة شيرين عبدالوهاب، عبر حيابها على "تويتر"، بعدة تغريدات أوضحت فيها بعض الأمور الخاصة يأزمتها الأخير في مملكة البحرين والتي أُقفت بسببها عن الغناء.

وكتبت شيرين: "عاوزة أتكلم من قلبي مع كل واحد من أهل بلدي الحبيبة، ومن أهلي وأصدقائي وزملائي؛ اللي قدروا يفهموا ويصدقوا إني لا يمكن أسيء لبلادي اللي أنا كلي من خيرها ولا يمكن أنكر فضلها عليا، بجد باشكركم وباحبكم، وبعتذر للي أساء فهم كلامي من كل قلبي".

وأضافت: "بالنسبة للقنوات المأجورة من خارج مصر، اللي خدت كلامي وخرجته عن سياقه تماماً وحاولت تستغله ضد بلدي؛ بقولهم إن بلدي خط أحمر، وعمركم ما هاتفرقوا بيني وبينها".

وأتمت: "أحب أوضح لكل الناس اللي حقهم يعرفوا إن ما كُتب عني في الصحافة ونُسب لي غير صحيح بالمرة، وتقدروا تتحقوا من صحة كلامي من الفيديو الموجود مع إنه ممنتچ عن قصد علشان يطلعني غلطانة".

واستطردت: "ما قيل على لسان النقابة والصحافة إني قلت (أنا هنا أتكلم براحتي عشان اللي بيتكلم في مصر بيتحبس)، وطبعاً ده مش حقيقي، وماقلتهوش، لأن الكلمة بتفرق!".

وتابعت: "اللي قلته نصاً وهو موجود بالفيديو "أنا هنا أتكلم براحتي عشان في مصر ممكن يسجنوني" - فيه فرق كبير بين الجملتين!".

وأوضحت: "أنا كنت بتكلم عن موقف شخصي لما هزرت علي المسرح من قبل ورُفعت عليا دعاوى وصدر حكم بسجني سنة وسددت كفالة، واستأنفت واتلغى الحكم في الاستئناف! وبعدين اترفع عليا جنحة مباشرة عن نفس الواقعة، واتحكم فيها بعدم اختصاص القضاء المصري بما وقع في الشارقة؛ هذا ما كنت أقصده والله أعلم بالنوايا".

واختتمت: "بحبك يابلدي مهما حصل، ودايماً #تحيا_مصر".

بُكر أن نقابة الموسيقيين برئاسة الفنان هاني شاكر، اتخذت قررًا بإيقاف شيرين عبدالوهاب عن الغناء اعتبارًا من اليوم، وتحويلها للتحقيق والذي تحدد موعده الأربعاء الموافق ٢٧ مارس الجاري.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر شيرين عبدالوهاب: "بحبك يابلدي مهما حصل وتحيا مصر" برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : بوابة الفجر

السابق غالية بن علي تحيي حفلا غنائيا بالأوبرا في رمضان
التالى إليسا لمخرجة "كرهني": لطالما وثقت فيكِ وكنت على حق"