«وكيل الدعوة بالأزهر»: نحتاج التراث الثقافى لمواجهة الفكر المتشدد

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

قال الدكتور محمود الصاوى وكيل كلية الدعوة بجامعة الأزهر، إنه لمن الضرورى الاعتناء بالثقافة والأدب الشعبى وفِى صدارته الأمثال، لأنها تمثل المخزون الثقافى للمجتمع المصرى مع منظومة الأدب من الأغانى الشعبية والأموال والنكتة والأساطير والألغاز. 

وأضاف الصاوى فى الندوة التى عقدت بساقية الصاوى، أن الأمثال الشعبية مثل العقاقيرالموجودة بالصيدليات وأنه يصرف منها لكل حالة ما يناسبها وأنها تحتاج إلى عمليات فرز وغربلة.

وأوضح أنه لعظيم الانتفاع بها فهى تؤدى دورها الرائد فى الحفاظ على منظومة القيم والمعايير والأخلاقيات المجتمعية فضلا عن الحفاظ على الهوية المصرية والثقافية للمجتمع التى تتعرض لتهديدات عديدة منها مايتعلق بهيمنة الثقافات الأجنبية وانصراف الأجيال المعاصرة عن الانتفاع بهذه الأمثال ومخزونها القيمى بحثا عن الثقافات الأجنبية التى لا تعكس هوية المصريين وعاداتهم وتقاليدهم.

وأكد أنه حتى وإن وجدت بعض الأمثال التى تحمل رؤى سلبية فإنه لا يجوز حذفها وإقصاءها ومنعها من التداول، ما اعتبره اعتداء على التراث ومخالفة للقيم والأعراف المصرية ومن شأنها أن تضر النسيج المجتمعى واللحمة الوطنية وتقويمها.

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر «وكيل الدعوة بالأزهر»: نحتاج التراث الثقافى لمواجهة الفكر المتشدد برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : مبتدا

أخبار ذات صلة

0 تعليق