ادوات الطبيب بالصور

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

محتويات

أثناء الفحص البدني يستفيد طبيبك من العديد من أدوات الطبيب المختلفة مثل جهاز مراقبة ضغط الدم المصمم لقياس ضغط دمك، ومنظار العين الذي يستخدم لفحص العينين، ومقياس حرارة يستخدمه الطبيب لقياس درجة حرارتك، وسماعة الطبيب التي يستخدمها الطبيب للاستماع إلى قلب المريض والرئتين والبطن، ومنظار الأذن الذي سيستخدمه الطبيب لفحص داخل أذنيك وأنفك وفمك، بالإضافة إلى ذلك هناك العديد من أدوات الأطباء التي يتم استخدامها في مختلف مجالات الطب المتخصصة، لتشخيص ومراقبة ومراقبة مجموعة متنوعة من الحالات الطبية الأكثر تعقيدا .

الادوات التي يستخدمها الطبيب

1- سماعة الطبيب

أداة الطبيب هي رمز رئيسي لمهنة الطب، ويمكن تتبع بداياته طوال الطريق إلى Laennec  الطبيب الفرنسي، الذي كان مخترع نموذج الخام في عام 1819، وحدثت العديد من التعديلات منذ ذلك الحين، وتتألف النسخة الأصلية من صندوق خشبي سمع فيه الطبيب الأصوات داخل تجويف المريض، ويتكون الإصدار الحديث من اثنين من أذن الأذن التي ترتبط بواسطة قطعة من أنابيب مرنة إلى الحجاب الحاجز، ويستفيد الطبيب من هذه الأداة عندما يريد سماع الأصوات ذات الحجم المنخفض التي يطفئها القلب والأمعاء ونبض قلب الجنين .

2- منظار الأذن

منظار الأذن هو أداة أخرى شائعة الاستخدام في الاختبارات الصحية، وله مرفق على شكل مخروطي في النهاية يسمى منظار الأذن، ويتم استخدامه لفحص قناة الأذن للمريض، ويمكن للطبيب أن ينظر إلى قناة الأذن من أجل التحقق مما إذا كانت طبلة الأذن حمراء أو لديها سائل خلفها، وهذا يدل على التهاب الأذن، ويوفر منظار الأذن الهوائية نفخة صغيرة من الهواء إلى طبلة الأذن للمريض لمعرفة ما إذا كان يهتز، وهذا اهتزاز طبلة الأذن أمر طبيعي تماما، ويمكن لفحص الأذن منظار الأذن أيضا اكتشاف تراكم الشمع في قناة الأذن أو ما إذا كانت طبلة الأذن قد تم ثقبها أو تمزقها .

3- جهاز قياس ضغط الدم

قياس ضغط الدم يستدعي جهازا يسمى مقياس ضغط الدم يقيس ضغط الدم في الشرايين، وهناك أساسا نوعان من هذه الأدوات، نوع واحد هو عمود الزئبق والآخر يتكون من مقياس يرافقه وجه الاتصال الهاتفي، ومقياس ضغط الدم الأكثر استخداما اليوم هو المقياس الموصول بكفة مطاطية، ثم يتم لفه حول ذراع المريض العلوي ويتم تضخيمه من أجل تقييد الشرايين، وعندما يتم تضخيم الكفة تماما بالهواء يضع الطبيب سماعة الطبيب فوق الشريان العضدي في ذراع المريض، وعندما يتم إطلاق الهواء في الكفة ببطء فإن أول صوت يسمعه الطبيب من خلال السماعة هو  ضغط الدم الانقباضي، ومع استمرار إطلاق الهواء من الكفة يتم الوصول إلى نقطة أخرى عندما لم يعد الطبيب يسمع أي صوت، فهذا يمثل ضغط الدم الانبساطي .

4- مقياس الحرارة

يعد مقياس الحرارة أحد الأدوات الأكثر استخداما من قبل الأطباء، إنها أداة طبيب تقيس درجة حرارة الجسم، أنها تأتي في الأنواع التالية:

1- موازين الحرارة عن طريق الفم والمستقيم : ويتكون مقياس الحرارة التقليدي عن طريق الفم أو المستقيم من أنبوب زجاجي مغلق يحتوي على سائل يشبه الزئبق مطبوع على الأنبوب هو مقياس درجة الحرارة، وعندما ترتفع درجة الحرارة أو تنخفض سوف يتوسع الزئبق أو ينكمش، مما يتسبب في تحرك الزئبق لأعلى أو لأسفل في الممر الصغير لجهاز قياس الحرارة، وإذا تحرك الزئبق إلى الأعلى قبل استخدامه مرة أخرى يجب أن “يهتز مقياس الحرارة”، ومن أجل الحصول على قراءة دقيقة يجب على المريض إبقاء هذه الأداة على اتصال بجسدها لمدة أربع دقائق تقريبا للحصول على قراءة دقيقة، وعادة ما يكون ميزان الحرارة المستقيم أكثر دقة من مقياس الحرارة عن طريق الفم .

2- موازين الحرارة الرقمية : تتوفر موازين الحرارة اليوم التي تحتوي على شاشات رقمية، ومن الأسهل قراءة درجة الحرارة بهذه الطريقة، فعند إشارة الصافرة عند انتهاء ميزان الحرارة من تسجيل درجة الحرارة، تأتي موازين الحرارة هذه مع أنابيب مرنة تقاوم الكسر .

3- موازين الحرارة للأذن : تكون موازين الحرارة في إيرديروم دقيقة للغاية وقراءة الأشعة تحت الحمراء المنبعثة من أنسجة طبلة الأذن.

4- موازين الحرارة القاعدية : تقيس موازين الحرارة هذه التغيرات الطفيفة في درجة حرارة جسم المرأة للإشارة إلى ما إذا كانت الإباضة، أو عندما يتم إطلاق البويضة من مبيض المرأة، وقد ترتفع درجة حرارة المرأة قليلاً عند حدوث الإباضة ولن تعود إلى درجة الحرارة الطبيعية حتى بداية الحيض، وموازين الحرارة القاعدية حساسة للغاية وستراقب حتى أدنى تغير في درجة الحرارة .

5- منظار العين

إحدى الأدوات المهمة للغاية التي يستخدمها الطبيب هي منظار العين، الذي يفحص الجزء الداخلي من العين بما في ذلك شبكية العين والعصب البصري والعدسة، ويتكون منظار العين السريري الشائع والذي يمكن العثور عليه في مكتب طبيب العائلة، من مرآة مقعرة مع ضوء يعمل بالبطارية يوجد داخل المقبض، ويقرن الطبيب من خلال عدسة أحادية العين في كل عين من المريض، وتم تطوير هذه الأداة باستخدام قرص دوار من العدسات يسمح بفحص العين بمقاسات وأعماق مختلفة، ولكي يستخدم الطبيب هذه الأداة بكفاءة قد يضطر المريض إلى قطرات العين التي تمدد التلميذ بالإضافة إلى توسيع الانفتاح في الهياكل الداخلية للعين .

وكان منظار العين أداة لا تقدر بثمن في العديد من المجالات الطبية بما في ذلك أمراض القلب، أمراض الدم الوراثة، وجراحة الأعصاب ، طب الأسرة ، والطب الباطني ، ومرض السكري ، وعلم الوراثة الطبية ، وأمراض الروماتيزم ، وعلم الأعصاب ، وطب الأطفال وطب الشيخوخة .

المراجع:

نشكركم زوار العرب اليوم على تصفح موقعنا وفى حالة كان لديك اى استفسار بخصوص هذا الخبر ادوات الطبيب بالصور برجاء ابلاغنا او ترك تعليق الأسفل المصدر : المرسال

أخبار ذات صلة

0 تعليق