موضوع تعبير عن التسامح

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

موضوع تعبير عن التسامح ، التسامح أحد السلوكيات الحميدة التي يتحلى بها الفرد كما أنه له دور كبير في القضاء على الضغائن وحل النزاعات بين الأفراد، والقدرة على التسامح من صفات الأشخاص الأقوياء والتي تملك السيطرة على الموقف من خلال التحكم بانفعالاته. 


التسامح :-


يعبر عن مدى تقبل الفرد سلوكيات وآراء واتجاهات الآخرين المختلفة عن اتجاهه ومدى تأقلمه وتعامله تجاه الأمور المزعجة التي يمكن أن تقابله بصدر رحب، مع الاستمرار بالرغم من وجود الظروف الصعبة الغير مواتية للفرد مع احتفاظ الفرد بلباقته تجاه الآخرين بسلوكه الحسن.

اثر انتشار السلوكيات الحميدة بالمجتمع :-

تدعو جميع الأديان إلى القيام وأداء السلوك الطيب تجاه بعضنا البعض، لما لها من اثر ايجابي على تنشئه جيل متصالح مع نفسه أولا ومع المجتمع المحيط به أيضا، وذلك له أثر كبير على مدى التوازن النفسي للأفراد والبعد عن الصراعات المنتشرة بكثير من المجتمعات على مستوى العالم.

أهمية التسامح :-

للتسامح عدة مهام من أهمها صلاح المجتمع، كما أنه يعمل على تحسين أداء القلب والعقل والحفاظ عليهم من أثر الضغوط الناتجة عن الضغائن، كما يحافظ على سلامة الجهاز المناعي ضد الأمراض الناتجة عن الغضب والقلق والتوتر، كما أنه يعتبر من الدعائم لتقوية الاعتزاز بالذات.

العوامل المؤثرة على التسامح :-

يوجد العديد من العوامل التي تؤثر سلبا على قدرة الفرد على اتخاذ قرار التسامح فتوجيه العبارات المؤذية للفرد يؤثر على قراره كما أن الفرد قد يتجنب المناقشة مع الشخص المعارك معه تجنبا لحدوث عراك أو الحدية كما أنه قد يؤثر على قراره عدم تواجدهم مع بعضهم البعض بشكل مستمر.

علامات التسامح للفرد :-


يوجد بعض العلامات التي تدل على أن هذا الشخص من الأشخاص أصحاب القدرة على التسامح حيث أن قوة تحمل الشخص للغضب الموجه إليه من الآخرين تدل على مدى تسامحه والعكس صحيح، حيث كلما كان الشخص أسرع إلى الغضب والاستفزاز بسهولة كلما ضعفت قدرته على التسامح.

كما أن التسامح يختلف من شخص لآخر في درجته ومقداره فالبعض لديهم قدرة أكبر من غيرهم على التسامح، الشخص المتسامح يتميز بمستوى تفكير عالي والقدرة على حل المشكل بتأني وحكمة.

تأثير التسامح على الفرد والمجتمع :-


من الآثار المترتبة على التسامح للفرد أن تجعله شخص نقي ودود متحاب بين الناس والكثير قد يتخذه قدوة حسنة يشجعون أطفالهم على الاقتداء به، كما أنه يشجع الفرد على التحلي بالكثير من الصفات الحسنة الأخرى التي تهذب الروح والنفس وتخلق شخص سوي للمجتمع.

من الآثار المترتبة على التسامح للمجتمع أن تنشأ مجتمع راقي ذات قوة متماسكة متحابة فيما بينهم ومتحدين وتزيد من التواصل بين الأشخاص وتجنب القطيعة الناتجة عن إقامة الصراعات، كما أن التسامح يعزز نشأة بنية تربوية إسلامية للأجيال الناشئة بالمجتمع.

النافذة المنبثقة المسئولة عن التسامح :-

تعبر عن مصطلح نفسي يستخدم للتعبير عن قدرة الشخص على التصرف بفاعلية أقوى تجاه موقف معين من خلال وضع تقدير للمنطقة التي يزيد فيها استثارة الفرد لأقصى درجة.

عندما يصل الفرد لهذه المنطقة الذهنية يعطي عقله قدرة أكبر على التفكير بعقلانية وعدم التسرع بالأمر لاتخاذ القرار المناسب مع عدم وجود أي من الضغوط عليه، وتختلف قدرة تحمل الشخص عن غيره فيما يسمى بنافذة الأمل وتؤثر على قدرته وتحمله قوة التسامح.

بنهاية موضوع تعبير عن التسامح و سردنا لأهمية انتشار السلوكيات الحميدة مثل التسامح وأثر ذلك على الفرد والمجتمع، نتمنى أن نكون أوضحنا لكم الصورة كاملة عن كل ما يتعلق به من العوامل المؤثرة على التسامح ومظاهر التسامح، ونتمنى لكم بناء مجتمع ذات بنية قوية وقدرة أكبر على التسامح والتواصل والاتحاد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق