موضوع تعبير عن الطموح وتحقيق الأهداف

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

موضوع تعبير عن الطموح وتحقيق الأهداف 


موضوع تعبير عن الطموح وتحقيق الأهداف ، الطموح أحد الصفات التي تختلف من شخص لآخر فلكل شخص رغبة بالنجاح تتفاوت عن غيره من الأشخاص كما أنها تختلف بطرق السعي في مجال عن غيره، فهناك من يطمح لتحقيق أهداف علمية والبعض الآخر يسعى لأهداف مادية كما يوجد أشخاص يسعون لتحقيق أهداف معنوية. 


الطموح وتحقيق الأهداف :-


طموح الشخص عبارة عن مجموعة من خطوات متصلة ببعضها البعض حيث أنه في حالة الوصول للهدف الأول نسعى لتحقيق الهدف الذي يليه وتتوالى الأهداف حتى الوصول إلى تحقيق الهدف المنشود والذي سوف يليه مجموعة أهداف أخرى مترتبة عليه.

الطموح ليس لديه سقف حيث يجب علينا جعل توقعاتنا أعلى من قدراتنا حتى نتزود بما يدعم قدراتنا، ونسعى جاهدين لتحقيقها، حيث أن الطموح هو حجر الأساس الذي يرتكز عليه القدرة على تحقيق الأهداف والسعي إليها جاهدين نحو بلوغها.

الطموح والإيمان بالقدرة على تحقيقها :-


لا يمكن تحقيق الأهداف إلا من خلال الثقة بقدرة الشخص على تحقيق ذلك، لأن ثقته وإيمانه بقدرته احد الدعائم الهامة التي يعتمد عليها للتغلب على المعوقات والعقبات التي ستواجهه عند السعي نحو تحقيق الأهداف، حيث أنه كلما زاد سقف التوقعات كلما زادت العقبات بالطريق نحو الأهداف.

كما أنه لا يوجد شخص ليس لديه طموح ولكن يختلف كل شخص في السعي لتحقيق هذا الطموح بالمثابرة والتأني وتجاوز العراقيل التي قد تعوق تحقيق الأهداف، وطبقا للمقولة الشهيرة ما تسعى إليه يسعى إليك.

الطموح والتسلح بالعلم :-


التسلح بالعلم أحد الركائز لتحديد الطموح وتحقيق الهدف، فعليك عند وضع خطة أهدافك أن تقوم بجمع كل البيانات والمعلومات التي تساعدك وتدعم وصولك للهدف ولن يحدث ذلك إلا من خلال العلم الكامل والمعرفة بكل الأمور المتعلقة بالهدف.

كما يلزم لتحقيق الأهداف الاستفادة من آراء وخبرات الآخرين للوصول إلى الأهداف بأسرع وقت وأقل جهد من خلال اتخاذ الايجابيات وتفادي السلبيات.

المثابرة على تحقيق الطموح :-


لتحقيق الأهداف لابد أن يتحلى الشخص بالإصرار والعزيمة والصبر على تحقيق الأهداف مهما استغرق من الوقت، مع اتخاذ العقبات كدافع نحو السعي بصورة أفضل والاستفادة منها على أكمل وجه باتخاذها نقطة هامة لتحسين الأداء.

حيث أنه يوجد العديد من الأهداف التي تتحقق على المدى الطويل بسبب استغراقها وقت لتحقيقها مثل طموح الطفل بأن يمتهن الطب وغيرها من الوظائف فهذا يتطلب إصرار وعزيمة ووقت وبلوغه جميع المراحل التعليمية التي تؤهله لذلك.

تنظيم وترتيب الأهداف المراد تحقيقها :-


على كل شخص يسعى للنجاح بمجال معين الصعود نحو الأهداف بخطوات ثابتة ومنظمة وموضوعة طبقا لخطة مسبقة، فكل شخص ناجح قد وصل إلى النجاح خطوة تلو الأخرى، وعند تحقيق هدف فإنك تسعى لتحقق ما يليه ولن ينتهي سقف الطموح للشخص الطموح.

دور الأسرة في تربية الطفل على بلوغ أهدافه :-


للأسرة دور هام في خلق روح الطموح وبناية الشخصية الطموحة لدى الطفل مع بلوغ الهدف والقدرة على تحقيقه، حيث يجب أن تشجع الأسرة الطفل ليس على النجاح فقط ولكن على النجاح مع التفوق مع توسيع إدراكه لتشجيعهم على بناية أهداف والسعي نحو بلوغها معتمدا في أداء ذلك على ثقته بنفسه.

بالإضافة إلى بث روح الشغف والقدرة على الابتكار لوجود العديد من الأهداف أمام الطفل ليسعى نحو تحقيقها بجد وحماس لقوة الشغف بداخله.

وفي النهاية بعدما استعرضنا موضوع تعبير عن الطموح وتحقيق الأهداف، وتعرفنا على أهمية تحديد الطموح لكل شخص والسعي نحو بلوغها وتحقيق الأهداف وفقا للخطوات مع الإيمان بقدرة الشخص وثقته على تحقيقها، مع الاهتمام بدور الأسرة في بث روح الطموح لدى الطفل يمكننا بوضع الخطوات الأولى نحو مستقبل أفضل.

أخبار ذات صلة

0 تعليق