ماذا قالت ريهام سعيد في التحقيق معها بقضية ”إهانة مرضى السُّمنة“؟

0 تعليق ارسل طباعة تبليغ

أدلت الإعلامية المصرية ريهام سعيد بإفادتها خلال حضورها جلسة التحقيق معها في مقر المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، على خلفية القضية المعروفة إعلاميًا بـ“إهانة مرضى السُّمنة“.

وسُجلت القضية بحق ”سعيد“ بسبب تصريحاتها عن مرضى السُّمنة خلال الحلقة التي أُذيعت، الأربعاء الماضي، من برنامج ”صبايا“ على قناة ”الحياة“، واعتبرت بأنها تهين مرضى السُّمنة.

وحضر مع ريهام سعيد المستشار القانوني لقناة ”الحياة“ لمتابعة التحقيقات، حيث استمعت لجنة الشكاوى برئاسة جمال شوقي لأقوال الإعلامية المصرية بشأن الاتهامات التي وُجهت إليها بناءً على شكوى من المجلس القومي للمرأة، فيما قررت اللجنة تأجيل قرارها إلى الأسبوع المقبل لاستكمال التحقيقات.

وقال جمال شوقي، رئيس لجنة الشكاوى في المجلس الأعلى لتنظيم الإعلام في مصر، خلال تصريحات خاصة لـ“إرم نيوز“،  إن اللجنة لم تنتهِ من التحقيق مع ريهام سعيد، وأرجأت القرار النهائي إلى الأسبوع المقبل، لحين اجتماع اللجنة بكامل أعضائها والمجلس بكامل هيئته لبحث أقوالها.

وبحسب“شوقي“ فإن ريهام بررت حديثها عن مريضات السُّمنة بأنها قدمت حلقة للتوعية بالمرض وليس لإهانة المصريين، كما اتهمها البعض، معتبرة أن سبب حديثها عن ذلك لأنها كانت مريضة سُمنة، وبسبب المرض فقدت اثنين من عائلتها.

وأشار رئيس لجنة الشكاوى، إلى أن ”ريهام“ اتهمت من أسمتهم بأعداء النجاح بالتربص بها، وبما تقدمه خلال مشوارها الإعلامي بشكل عام؛ لأنها قصدت مرضى السُّمنة الذين يزيد وزنهم على 300 كغم، وليس كل مرضى السُّمنة، مؤكدة أن الحلقة تم اجتزاء نصف دقيقة منها مما خوَّل البعض بتوجيه الاتهامات إليها.

وأضاف جمال شوقي، أن ريهام سعيد، رفضت ما قيل إنها أساءت وأهانت مرضى السُّمنة، وأن رائحتهم كريهة، بل نصحت المريضات بالعلاج لعدم فقدانهن أنوثتهن، وأن حديثها فُهم خطأ بسبب عدم ثقافة البعض وعلمهم بالمرض وأخطاره، فيما قدمت اعتذارًا واضحًا لكل من أخطأت بحقهم.

يُذكر أنَّ مجلس نقابة الإعلاميين المصريين أصدر قرارًا يمنع ريهام سعيد من ممارسة نشاطها الإعلامي على قناة ”الحياة“ أو أي وسيلةٍ إعلاميةٍ أخرى لارتكابها بعض المخالفات.

كما قرر مجلس إدارة شبكة تلفزيون ”الحياة“، وقف ريهام سعيد، وبرنامجها ”صبايا“ على خلفية الأزمة التي أحدثتها في برنامجها عندما انتقدت أصحاب الوزن الزائد.

أخبار ذات صلة

0 تعليق

مركز الخليج